facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لافروف : لا خطط سرية لدينا في سوريا


05-09-2018 08:43 PM

عمون - أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن بلاده لا تملك خططا سرية حول سوريا، وأن أهدافا روسيا في الساحة السورية تتطابق مع تلك التي تتبعها تركيا وإيران ولكن ليس بشكل تام.

وقال لافروف، في مقابلة مع القناة الأولى للتلفزيون الروسي نشرت مقتطفات منها مساء اليوم "لا خطط سرية لدينا في سوريا، ومن الضروري أن يقرر السوريون بأنفسهم مصير بلادهم".

واعتبر لافروف أن دمشق كان من الممكن أن تصبح عاصمة لـ"دولة الخلافة"، التي سعى إلى إنشائها تنظيم "داعش" الإرهابي، لولا التدخل العسكري الروسي في المواجهة العسكرية على الأرض السورية.

وأوضح لافروف: "عندما جئنا لمساعدة الرئيس السوري، بشار الأسد، في ايلول 2015، كان داعش واقفا على أبواب دمشق تقريبا، وحكومة الأسد كانت على وشك الانهيار".

وأكد أن العسكريين الروس في اتصال دائم مع نظرائهم الأمريكيين في سوريا ضمن عمل آلية منع الحوادث والاشتباكات بين الجانبين خلال تنفيذهما العمليات العسكرية بالبلاد.

وقال "لو ننظر إلى سوريا فسنرى أن آلية فك الحوادث غير المرغوب فيها عاملة وعسكريونا في اتصال يومي دائم فيما بينهم".

وبين لافروف أن الجانب الأمريكي يتوجه إلى الطرف الروسي عندما يحتاج إلى توضيح أي مسألة، ويحصل على التوضيحات اللازمة، وتابع: "عندما يكون من الضروري أن نبلغهم نحن بخطورة تصرفات يقومون بها في الأراضي التي يوجدون فيها بصورة غير شرعية فنخبرهم بأفكارنا".

وشدد وزير الخارجية الروسي على أن "منطقة خفض التصعيد في محافظة إدلب هي الوحيدة الآن التي يتمركز فيها عشرات آلاف المتطرفين بقيادة تنظيم جبهة النصرة".

وأوضح أن باقي مناطق خفض التصعيد، وهي في الغوطة الشرقية لدمشق، ومحافظات درعا والقنيطرة، وحمص، حررت من قبضة المسلحين ويعود السكان المحليون فيها إلى الحياة الطبيعية، وتابع: "تصل إليها المساعدات الإنسانية، ونقوم هناك بإقامة البنية التحتية لضمان المستلزمات المعيشية الأساسية".

أما إدلب، فاعتبر وزير الخارجية الروسي أن التصرفات الأمريكية بخصوص الوضع في هذه المحافظة تشير إلى أن الولايات المتحدة ترغب في تجنيب تعرض "جبهة النصرة" للضربة هناك.

وقال لافروف معلقا على التحذيرات الأمريكية من أن أي هجوم واسع على المحافظة قد يسفر عن وقوع كارثة إنسانية هناك، إن "التحالف الدولي، الذي تقوده واشنطن، لم ينشئ أي ممرات إنسانية خلال عملياته في أي من الرقة السورية أو الموصل العراقية ضد مسلحي تنظيم "داعش".

ودعا لافروف الإدارة الأمريكية الحالية بقيادة الرئيس دونالد ترامب، إلى عدم تكرار أخطاء سلفه، باراك أوباما، الذي تعهد فريقه رسميا بالفصل بين عناصر المعارضة السورية المعتدلة و"جبهة النصرة" لكن لم يفعل شيئا من أجل ذلك.
--(بترا)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :