facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الأمسيات الثقافية الدخيلة


أمل الكردي
10-09-2018 12:46 AM

أصبحت في الأونة الأخيرة ظاهرة غريبة من قبل صالونات ثقافية منزلية دخيلة على الصالونات الثقافية الاردنية، حتى انها باتت تشكل هاجس قلق حقيقي للمثقفين كافة.

والقائمون على صالونات الدخيلة قادمين من إحدى الدول العربية المجاورة، حيث يقوم عدد من اللواتي يعتبرن أنفسهن على وعي كامل من الجانب الثقافي بتقديم أنفسهن كاتبات وباحثات وفنانات تشكيليات وشاعرات ...الخ رغم ان آي منهن ليست لديها وعي فعلي بالثقافة بكل أبعادها.

وتلجأ بعضهن الى أستخدام أساليب التوائية لأستقطاب جمهور مميز من طبقة الذوات من خلال اتباع نهج لا يميث للثقافة بصلة، معتمدات على جمال الوجه والجسد وأساليب والدلع.

وخلال الامسيات التي تشارك بها هذه النوعية الساذجة من المثقفات المزعومات يتم تناول المشروبات الروحية وتخرج الأمسية الثقافية الضعيفة والهزيلة عن مسارها نحو إتجاه معاكس يصب في مصلحة الحضور من محبي الامسيات الهابطة الشهوات الدنيئة الآنية.

وعلى الجهات الرسمية الرسمية المعنية بالثقافة ضرورة مراقبة المشاركات الثقافية المختلطة، وخاصة التي تقام في المنازل، والتي يكون لها أهداف خاصة بعيدة كل البعد عن الثقافة بكامل مفهومها.

اما المثقفين الفعليين القادمين من أي دولة عربية أو صديقة ولديه بعد ثقافي حقيقي يعكس من خلاله ثرات وثقافة بلده أمام الجمهور الذي يحضر الفعاليات الثقافية المتنوعة التي يشارك بها وتكون ضمن قوانيين معينة، فهؤلاء يستحقون جميعا التقدير والاحترام وأن ترفع لهم القبعات احتراما وتقديرا.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :