facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





المشهد امام الزراعة .. تأزيم غير مبرر


فهد الخيطان
06-07-2009 05:41 AM

*** استخدام القوة بحق محتجين على دخول منتجات المستوطنات يبعث برسائل سلبية الى الرأي العام


ما حصل امام وزارة الزراعة امس كان امرا مؤسفا وغير مبرر. العشرات من الشبان ومعهم رؤساء النقابات المهنية تجمعوا للاحتجاج على استيراد المنتجات الزراعية من اسرائيل فتصدت لهم قوات الدرك بعنف, ونقلت عدسات المصورين وشاشات الفضائيات صورا مهينة لشبان يتعرضون للدفش والضرب بلا مبرر.

لم يكن المشاركون بالاعتصام يطمعون بأكثر من التجمع لمدة نصف ساعة لكن قوات الدرك وبحجة عدم ترخيص النشاط ولم تسمح لهم بذلك ودخلت معهم في جدل تطور الى صدام واعتقالات لاكثر من ساعة ثم تواصل مسلسل الاهانات لرؤساء النقابات في المركز الامني عندما اصروا على مرافقة احد المعتقلين هناك.

تدخل وزير الداخلية على الفور لاحتواء الموقف وقام بزيارة مجمع النقابات مقدما الاعتذار ووعد بتشكيل لجنة تحقيق في ملابسات الاعتصام, واكد ان ما جرى لا يعبر عن سياسة الحكومة.

كل هذه التفاصيل والتداعيات لن تكون متاحة للمراقب من الخارج الذي سيحكم على الموقف من خلال ما تبثه الفضائيات وتعطي الصور الانطباع بأن الحكومة تقمع من يحتج على دخول انتاج المستوطنات الى الاردن وفي ذلك رسالة سيئة بحق الاردن والاهم من الصورة الخارجية الدلالات التي ينطوي عليها السلوك الرسمي في القضايا المتعلقة باسرائيل. ان قمع متظاهرين يحتجون على قضية تخص اسرائيل بهذه الطريقة يخلف مشاعر سلبية لدى المواطن الاردني المقهور والغاضب من العربدة الصهيونية في المنطقة ويزداد المواطن قهرا عندما يرى قوات الامن تستخدم القوة المفرطة بحق اناس يرفعون صوتهم ضد الاستيطان والمستوطنات.

لقد نظمت الفعاليات النقابية من قبل اكثر من اعتصام ضد التطبيع الزراعي والاقتصادي مع اسرائيل كان آخرها عند سوق الخضار المركزي ولم يسجل وقوع اي اشكال مع قوات الامن فما الذي استجد الآن كي يُمنع اعتصام متواضع امام وزارة الزراعة التزم المشاركون فيه بالمحافظة على الأمن والتجمع مدة نصف ساعة?

ما جرى يعد انتهاكا لحق التعبير والتظاهر الذي كفله الدستور والقانون. ومن الناحية السياسية يبعث السلوك الخشن بحق المتظاهرين برسالة سلبية حول حقيقة الموقف الرسمي من اسرائيل. فما دامت الحكومة تنفي استيراد منتجات زراعية من المستوطنات فما الذي يضيرها بخروج عشرات المحتجين ضد دخول انتاج المستوطنات الى اسواقنا وبيوتنا.

نأمل ان تكون جهود وزير الداخلية قد نجحت في احتواء الإشكال غير المبرر ومحاسبة المسؤولين عن تأزيم الموقف في الشارع.

fahed.khitan@alarabalyawm.net




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :