facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الملك عبدالله الثاني، عشرون عاماً من العطاء والإنجاز


أكرم جروان
09-12-2018 01:44 AM

في السابع من شباط عام ١٩٩٩م، أدَّى ولي العهد آنذاك الأمير عبدالله القسم مَلِكاً للمملكة الأردنية الهاشمية أمام مجلس الأمة ، وإتخذ إسم عبدالله الثاني.
فأصبح حضرة صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني إبن الحسين المعظم، ملك المملكة الأردنية الهاشمية.

وقد شهد الأردن خلال العقدين الماضيين عصر النهضة للأردن الحديث، فكان التطوُّر والإزدهار في جميع الجوانب الحياتية للوطن والمواطن، وقد لامس المواطن الأردني هذا التطوير والتحديث في جميع جوانب حياته، السياسية، الإقتصادية ، الإجتماعية، العلمية والتعليمية، الثقافية، التنموية وغيرها من الخِدْمات المباشرة وغير المباشرة التي تُقَدِّمها له الحكومة.

وفي هذا المجال يطول الحديث عن مظاهر التقدُّم والإزدهار للأردن الحديث في عهد صاحب الجلالة والهالة سيد البلاد وسليل الدوحة الهاشمية ، آل البيت الأبرار الملك عبدالله الثاني إبن الحسين المعظم.

وفي هذه المناسبة الوطنية العظيمة، فإنَّ الشعب الأردني الأبي، ينتظر الكثير من مكارم صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني إبن الحسين والتي قد تعوَّد الشعب عليها من مكارم سيده السامية ، فالعفو العام من أهم ما ينتظره الشعب من سيد البلاد الملك عبدالله الثاني في هذه المناسبة العظيمة.

ومكارم جلالة الملك عبدالله الثاني لشعبه الأبي لا تُعَدُّ ولا تُحصى، فجلالته قريب من شعبه وملك مَلَكَ القلوب ، وقد تتعدد مكارمه السامية في هذه المناسبة العظيمة ، والشعب ينتظر فرحته في هذه المناسبة الوطنية الجليلة عليه وكل أسرة وبيت أردني، وهكذا تعوَّد الشعب الأردني الشامخ من آل هاشم الأبرار، بمكارمهم السامية والتي تُدخِل الفرحة والسرور إلى كل بيت أردني على ثرى الوطن، الأردن الغالي، أردن أبا الحسين .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :