facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





انطباعات سريعة من دولة قطر


محمد الداودية
18-12-2018 12:42 AM

زرت دولة قطر عام 1996 بدعوة رسمية من الشيخ محمد بن عيد آل ثاني رئيس مؤسسة رعاية الشباب والرياضة القطرية. وكنت حينذاك وزيرا للشباب في حكومة دولة عبدالكريم الكباريتي.

ومررت بدولة قطر (ترانزيت) عام 2008 في طريقي إلى سلطنة عمان وأمضيت ليلة برفقة صديقي المهندس مروان نصوحي الشوا.

وزرت دولة قطر (ترانزيت) مرة ثالثة عام 2011 في طريقي الى الديار وامضيت فيها ليلة واحدة برفقة الصديق مروان الشوا.

اكتب الان من الدوحة التي ازورها للمرة الرابعة، مدعوا الى أحد أهم المؤتمرات العالمية لابتكار السياسات.

اذهلني النمو العمراني العملاق، المتسم بالضخامة والفخامة والجمال الآسر والذوق الرفيع. ان الفرق شاسع وواسع بين الدوحة 1996 والدوحة 2018.

نفرح لأن دولة عربية تتقدم هذا التقدم العمراني، المترافق مع تقدم في جودة التعليم، الذي تنفق عليه قطر 6 مليارات دولار سنويا، وتحتل فيه قطر المرتبة الأولى عربيا والرابعة عالميا، من بين 145 دولة، بعد سنغافورة وسويسرا وفنلندا. (تراجع ترتيبنا الى المركز 45) !! أميركا 18، ألمانيا 20، فرنسا 22 وتركيا 95 !!.

ويتبدى الذكاء السياسي القطري في تنويع الخيارات الأمنية الإستراتيجية، ليس مع اميركا فحسب، بل مع دول عظمى عملاقة مثل المانيا وفرنسا وتركيا وايران.

و لا شك اننا نتطلع بآمال عراض إلى سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، لقدرته وحده، بما يمتلك من حكمة ومراس وحنكة، على فض الاشتباك الخليجي.

لفت انتباهي أن كل الأردنيين الذين التقيتهم، بلا استثناء، كانوا محبين معجبين بقطر وبالقطريين.
انهم يلقون فيها معاملة عادلة متساوية، وعناية طبية فائقة الجودة، بكلفة أدنى من رمزية.
ويحظون بتعليم مجاني في المدارس الحكومية المتميزة. هذا الاستقرار والطمأنينة مهمان جدا وحافزان كبيران للعطاء المتميز الذي يطبع اداء الأردنيين الذين يزيد عددهم على 50 ألفا.

سأتحرج من ذكر ما سمعت من القطريين عن مكانة جلالة سيدنا وبلادنا الأردن، لدى اشقائنا القطريين، الذين يتغنون بالأردن سياحة و آثارا و طقسا و انسانا. ويواظبون على زيارة بلادنا والاستثمار فيها ومصاهرة اسرها.

و سأتحرج من ذكر مكانة سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر ومكانة بلاده لدى الأردنيين الذين قابلتهم، والذين يلفت نظرهم بقوة، محبة الشعب لزعيمه وتواضع الزعيم ومحبته لشعبه العروبي الأصيل.

واستذكر هنا أن كبار الإعلاميين الأردنيين: محمود الشريف، طارق مصاروة، جواد مرقة، نبيل المشيني، محمود الشاهد، يوسف الشولي وعلي الجابري وغيرهم، هم من ساهموا في تأسيس الإعلام القطري.

وساهم الجيل التالي ايضا: ياسر أبو هلالة، وضاح خنفر، جميل عازر، عثمان القريني، محمد المشاورة، محمد خير فريحات، سالي الأسعد، نديم الملاح، صهيب الملكاوي، رندة النجار، ايفيت سابا، شويكار جنبلاط وابراهيم حدادين.

وسيظل الدكتور محمد المسفر الكاتب والمفكر القطري العروبي، الأغلى على قلوب الأردنيين، سيظل اسمه الماسي الكريم محفورا في وجداننا ابد الدهر. ولن نلحق فضله.

اليوم 18 كانون الأول، يحتفل اشقاؤنا القطريون بعيدهم الوطني. موسيقات القوات المسلحة الأردنية تشارك مع الموسيقات التركية والإيطالية فقط مساء اليوم في الاستعراض الكبير الذي سيقام في حي كتارا بالدوحة. الاردنيون في قطر يشاركون الفرحة من قلوبهم بتنسيق كادر سفارتنا الحيوي بقيادة القائم بالأعمال النشمي أمجد المبيضين.
مبروك لإخوتنا القطريين، فأعيادنا واحدة.

الدستور




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :