facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الكابتن حسونة يسأل سمارة .. فهل يجيب؟


09-01-2019 05:20 AM

عمون - وجه الكابتن مفيد حسونة الى عضو اتحاد كرة القدم محمد سمارة سيلا من التساؤلات ننشرها كما وردت عبر صفحته:

مجرد سؤال الى محمد سمارة:

محمد سماره "ابو الليث "شخصية من ابناء الرمثا تعرفت عليه عن قرب هو شخصية دمث الاخلاق جدا وهو عاشق لمدينته ولناديها الكبير الرمثا وكان من ابرز الداعمين للنادي .
ابو الليث هو ايضا عضوا باتحاد كرة القدم منذ سنوات حيث نجح بالانتخابات بعدما ترشح من نادي الرمثا ولكن في الدورة الاخيرة لمجلس ادارة الاتحاد الحالي ولخلافه مع الادارة السابقه للرمثا اضطر للترشح عن نادي الريان احد انديه الدرجة الثانيه وهو ما يعني انه حصل على عضوية الهيئة العامه لنادي الريان رسميا ؟؟!!
قبل اشهر تم اختيار ابو الليث عضوا باللجنة المؤقته لنادي الرمثا وهنا لا اعلم ان كان يسمح لعضو بنادي ان يصبح عضوا بناد اخر ؟!
السؤال الان هل عاد ابو الليث ( محمد سماره ) الى نادي الرمثا الام واستعاد عضويته بالهيئة العامه رسميا ؟؟
لو استعاد ابو الليث عضويته بناديه الام هل يفقد عضويته باتحاد كرة القدم باعتباره ممثلا لاندية الدرجة الثانيه والرمثا بدوري المحترفين ؟؟
ثم ماذا لو رشح ابو الليث نفسه لعضوية او حتى رئاسة نادي الرمثا في الانتخابات المقبلة لو استعاد عضويته فعلا بنادي الرمثا وهل تتطلب استعادته للعضوية العامله بنادي الرمثا مدة زمنيه محدده وفق النظام الداخلي للنادي والمصادق عليه من قبل وزاره الشباب ؟؟
ثم هل تسمح انظمة وزارة الشباب لاي شخص ان ينتقل بعضويته من ناد لاخر خلال نفس العام ؟؟
حاولت بكل الطرق الوصول الى ابو الليث عبر هاتفه وعبر حسابه هنا على الفيسبوك وعلى مدار عدة ايام دون جدوى فهو لا يستجيب لكافة الاتصالات ولذلك اضطررت ان اخاطبه هنا وعلى الملاء لعله يجيب ؟؟ فانا حريص على الرجل من الوقوع بمحظور الانظمة والقوانين الرياضية
وتقبل ابو الليث محبتي وتقديري وانت مكسب اينما حللت..




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :