facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





قراءة في تاريخ العلمين الاردني والفلسطيني


د.بكر خازر المجالي
15-01-2019 06:34 PM

لماذا لا نعود الى العلم الاردني الاصلي يوم بداية الدولة الاردنية ؟

اثار الخطأ غير المقصود في بغداد برفع العلم الفلسطيني بدلا من العلم الاردني تساؤلات عند البعض، ولكن علينا اولا ان نعتز بعلم فلسطين بمثل اعتزازنا بعلمنا الاردني، والقضايا التي تحصل بسبب تشابه التصميمين هي شكلية.

وتاريخيا فان سمو الامير عبدالله بن الحسين حين وصل الى معان في 20 تشرين الثاني من عام 1920 واتخذ من مبنى ادارة خط سكة حديد معان مقرا له، ليُعرَف هذا البناء وحتى الان باسم قصر الملك المؤسس، فان سموه كان يرفع علم المملكة العربية السورية التي تأسست بقيادة الملك فيصل الاول وعاصمتها دمشق، واصل العلم هو علم الثورة العربية الكبرى بمواصفاته (المثلث الاحمر ،ثم المستطيل الاسود في الاعلى ،ثم المستطيل الاخضر في الوسط ،ثم المستطيل الابيض في الاسفل) وحين كان الاعلان الرسمي للمملكة العربية السورية حسب مقررات مجلس عموم سوريا في 7 آذار 1920، فقد تقرر اضافة النجمة السباعية في وسط المثلث الاحمر لتكون علما للدولة السورية باقاليمها الاربعة (سوريا ولبنان والاردن وفلسطين).

ومن ثم كانت احداث معركة ميسلون في 24 تموز 1920 وانهاء المملكة العربية السورية ووقوع سوريا ولبنان تحت الاحتلال ومن ثم الانتداب الفرنسي، فجاء سمو الامير عبدالله بن الحسين (الملك المؤسس) زاحفا الى معان يحمل علم المملكة العربية السورية كنائب لاخيه الملك فيصل على عرش سوريا ،ثم يدخل في مفاوضات تنتهي بتأسيس حكومة في شرق الاردن، وليدخل سموه عمان يوم 2 آذار 1921 يحمل علم المملكة العربية السورية معتبرا اياه علما لحكومة الشرق العربي التي هي نواة الدولة الاردنية.

بقي علم المملكة السورية قرابة العامين علما للدولة الاردنية بمواصفات اللون الابيض في الاسفل والاخضر في الوسط والاسود في الاعلى مع المثلث الاحمر والنجمة السباعية فيه. وفي عام 1922 كان الاقتراح خاصة من ضباط الجيش العربي الاردني بتعديل ترتيب الالوان ووضع اللون الابيض في الوسط لتمييزه من بعد وليكون بين لونين داكنين.

واصبح هذا العلم ايضا يعرف وكأنه علم الثورة العربية الكبرى ،وترتب على هذا التعديل الخطأ في تصميم شعار الدولة الاردنية التي نصت مواصفاته على وضع علمي الثورة متدليين بجانب الوشاح الاحمر ، ولكن دون الرجوع الى مواصفات علم الثورة العربية الكبرى الاصلي ، وبقي هذا الخطأ حتى الى ما قبل عشرة سنوات تقريبا حين بادر الديوان الملكي الهاشمي بالتصحيح واعادة تصميم الشعار الرسمي للدولة بوضع العلمين الاصليين للثورة.

وفي الثورة الفلسطينية الكبرى عام 1936 فقد قرر الاخوة الفلسطينيون اعتماد علم الثورة العربية الكبرى علما لهم ،واخذوا العلم الاردني نفسه ولكن بدون النجمة على هذا الاساس وهو علم الدولة الفلسطينية الان.

وهنا اقول انه ونحن على ابواب مئوية الدولة الاردنية يمكن العودة الى التصميم الاصلي الحقيقي للراية الاردنية كما دخل فيها الملك المؤسس الشهيد عبدالله بن الحسين طيب الله ثراه معان عام 1920 ومن ثم عمان في عام 1921 ،وفي هذا استذكار باعتزاز لبدايات الدولة الاردنية ومسيرتها المباركة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :