facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عِندمَا يَخطفُ المَوت حبيبا وغاليا استثنائيا


سهى فاضل الحمود
07-02-2019 04:31 PM

بقلوب يعتصرها الألم والحزن اجتاحت عواصف نبأ وفاتك سيدي أركان هذه المعمورة، بثت القنوات الفضائية العالمية والعربية فاجعة أردننا.

نكست الأعلام، وإذ بها الوفود تتزاحم، بكاك نشامك سيدي ليعلو نحيب نشمياتك. شيوخا وأطفالا رددوا بلوعة الصوت "حسيننا رحل"

مصاب واحد، أصاب طوائف وأديانا بعمر الورود، بالشيخوخة والكهولة، باليافعين والرضع بشمالها وشرقها، بجنوبها وغربها بباديتها وساحلها، مصاب واحد، وفراق واحد وغصة واحدة من أجلك سيدي.

مازال الوجع يلتحفنا... نسمع تنهيدة وجع مساء ودعتنا فيه...

استثنائي بنبرة صوت لم يشهد العالم بأسره شبيها لأوتارها

استثنائي بحنان وعطف غمرت به شعبا مغروما بك حتى اللحظة.

استثنائي بإخلاص لا متناهي بصمت به تاريخا حافلا.

استثنائي بدملوماسية تضاهي بها سلاطيننا وزعامات.

استثنائي أنت يا أيها الباني بإنجازات صنعتها يداك رغم القيود والتحديات.

استثنائي بشجاعة وقيادة فذة وحكيمة نهضت بها فقفزت بهذا الوطن قفزات تطويرية هائلة.

استثنائي برؤيتك القومية، الإنسانية الثاقبة والتي قدتنا بها نحو الذروة بروح عصرية خلاقة.

رثاؤك يا أبا الغالي صعب، وفراقك يا أبا الغالي أصعب، ما زلنا نبكيك بينما شعوب تتغنى بموت قادتها، ما زالت ذكرياتنا بك ومعك نشتم عبق تفاصيلها.

أنت حي يا حسين بقلوب الأردنيين والأردنيات، أنت باق يا حسين معنا بأفراحنا وأتراحنا، ما زلت هنا سيدي نسمع صوتك، نلمح بريق عينيك..

اليوم نستشهد بابتسامة تبث الأمل في أرواحنا حين يطل علينا شبلك" أبا الحسين" فلا نيأس، لا نكل ولا نمل، بل ونفديه بأبنائنا حتما فها هو أبا الحسين يسير بشعبك سيدي إلى بر الأمان، جاعلا للأردن حقا مكانا مرموقا على الخارطة السياسية، حظي باحترام وتقدير ملوك الدول وقادتها، نحبه حبا عفويا صادقا تماما كحبنا لأبيه رحمه الله، مكملا رسالتك، مقتديا بخطاك في مدرسة أنت معلمها وأنت حاميها وبانيها.

كيف لا نهواك كيف لا نعشقك كيف لا نستذكرك كيف لا نبكيك سنون العمر. 

نشتاق إليك يا حسين فنعانق بعضنا البعض مما تبقى من الذكريات

إن العين تدمع والقلب يحزن وإنا على فراقك لمحزونون .. 

و لا نقول إلا ما يرضى الله.. 

لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى.. 

وإنا لله وإنا إليه راجعون..




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :