facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





جهاز الأمن العام .. حامي الديار


ابراهيم الحوري
11-02-2019 12:00 PM

حينما أذهب، من محافظة اربد إلى إلى العاصمة عمان ، واذ بالدوريات الخارجية، تلوح بيدها لإيقاف مركبتي، حينها يطُلب مني، الشرطي الهوية، ورخصة المركبة، واذ بشعوري تجاه الشرطي، وهو مُبتسم في وجهي، كأننا أقرباء، ومن فرع واحد، أن الشعور المُتبادل، يوحي أن العلاقة ما بين المواطن الأردني، و الشرطي أثناء عمله، هي علاقة قُرب، ومحبة، مبنية على الود والاحترام .

ومما لا شك فيه أن جهاز الأمن العام، هو الجهاز الذي يحمل رسالة واضحة، وهي حماية الوطن من الاشرار التي تُريد المس به ، بأذى،
و ان جهاز الأمن العام هو الجهاز الذي يَسهر في المساء و يَظهر في فترة الصباح،
حيث، هدفه الأساس هو حماية الوطن، والمواطنين، من كُل شر، ومن كُل من يُريد العبث بأمن، وأمان، هذا الوطن.
هاهو جهاز الأمن العام الذي له رؤية استراتيجية، في الأداء، حيث يتمتع بحرفية عالية من الأداء أثناء عمله ، والتفاعل بكل حيوية، ونشاط مع كُل حدث يحدث ، وبكُل امتياز واقتدار.

هاهو جهاز الأمن العام، الذي لا يمل، ولا يكل، في خدمة المواطن الأردني، وخدمة الوطن في حمايته من الأعداء الذين يتربصون له.

ان جهاز الأمن العام هو الجهاز الذي يُسهر في المساء، ويَظهر في فترة الصباح، ويَظهر في فترة العصر والمغرب، والعشاء وفي كُل ثانية وفي كُل دقيقة، وفي كُل ساعة، وفي كُل يوم، لحماية المواطن الأردني .

أن جهاز الأمن العام، هو الجهاز الذي له أعيُن في كُل مكان، نعم أتكلم عن العين الساهرة،التي هي متواجدة ليلا"، ونهاراً، نعم أتكلم عن الجهاز الذي به أخي، نعم أتكلم عن الجهاز الذي به أبناء العمّ، نعم أتكلم عن الجهاز الذي منتسبي هذا الجهاز من ظباط ، وأفراد ، هم من رحم هذا الوطن .

ومما لا شك فيه أن قلمي يَشعُر بالفخر حينما يخط ، عن هذا الجهاز العريق، وذلك بالفخر والإعجاب، بمنتسبي هذا الجهاز من ظباط، وأفراد ، الذين هم من رحم هذا الوطن، والذين هم من ابناؤه، ولا يسعني الا ان أقول ، حمى الله هذا الجهاز الذي، هو فخر لنا نحن الأردنيون.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :