facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الأردن العميق بشعبه وقيادته


باسم سكجها
12-02-2019 09:36 PM

لماذا؟ هو سؤال صعب الاجابة، وهو سهلها في آن، ويتكرّر على ألسنة اخوتنا العرب الذين يزورن الأردن، وغيرهم من الأجانب. لماذا هو البلد العربيّ الوحيد في المنطقة، الذي بقي متماسكاً، بعيداً عن تجاذبات اللحظات العربية الحرجة التي تمّ تسميتها قسراً بالربيع، وما أوصلت إليه من حروب أهلية، ولا لزوم للتوسّع في شرح ما جرى، وما زال يجري، فهو معروف معروف معروف.
لماذا، إذن، قُدّر للأردن أن يجتاز هذا كلّه؟ مع أنّه بدا في يوم أنّ دوار الداخلية سيجتاج البلاد كما صار في بلاد أخرى، والكثيرون في الخارج راهنوا على وصول الدوار الرابع إلى دواوير في مختلف أنحاء البلاد، ولكنّ شيئاً من هذا لم يحدث، وبالعكس فقد ازدادت البلاد حصانة ومنعة.
نحن نكتب هنا فخورين ببلدنا الحبيب، وبأنّنا شعباً وقيادة حريصون عليه، وإذا كانت مرّت علينا أيام سوداء قبل نحو نصف قرن، فسرعان ما قرّر الجميع تجاوزها بل ونسيانها، بعد التعلّم منها بالطبع، وذلك ما لم يحصل مع غيرنا من بلاد الأشقاء.
وصحيح أنّنا نمرّ بالأزمة الاقتصادية بعد الأخرى قد لا نكون وحدنا سببها، وأنّنا مثقلون بالفقر والبطالة، ولدينا قضايا فساد وسوء إدارة، ولكنّ الصحيح أكثر أنّنا دولة عميقة بشعبها وقيادتها والكثير من مؤسساتها، ومتجذّرة في الأرض، وهذا كلام أكتبه بدون مناسبة، سوى أنّني قرأت وسمعت وشاهدت الكثير من الجحود بالوطن عند قليلين في الخارج، فقررت أن أكتب ما أشعر به كمواطن يغضب على الخطأ، ولكنّه في حالة فرح مزمن بما حقّقه الأردن الغالي، وللحديث بقية!




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :