facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إلى فضيّة


محمد عبدالكريم الزيود
13-03-2019 02:07 AM

أعترف أني من الذين أوجعهم حجم التهكم والسخرية من النائب فضية الديات أثناء زيارة رئيس الوزراء للغور ، وهي التي تمثّل شريحة كبيرة من الناس هناك ، وهي أيضا كانت جريئة أن تتقدّم الصفوف وتتحمّل مسؤولية الدفاع عن حقوق المهمشين وابناء الأطراف المنسيين من الحكومات .
لا ذنب لفضيّة إلّا أنها بسيطة تشبهنا ، بلا تكلّف وبلا كذب ، تظهر في المزارع ، وتشتري من مطاعم الشاورما ، ولو أنها تلبس فوق الركبة بشبر أو أنها تلاحق موضات التنانير والآي لاينر والبوتكس والعطر ، وتغنج باللكنة العمّانية لوجدنا الآف المعجبين والمشيدين بها ، ولوجدنا الكاميرات تلاحقها في ورشات منظمات المدافعة عن حقوق النساء والجندر .
سأعترف لك يا فضيّة يا وجه الفقر في بلادي ، أننا شعب نمارس الدونية والطبقية بإسم الضحك والنغاشة ، لا يعلمون أن الأغوار غارقة في الفقر والبطالة والمخدرات ، العطشى وهي على أطراف الماء ، المحتلة من العمالة الوافدة وأهلها يناضلون للبقاء على قيد الحياة ، ولا يجدون إلا الجيش وظيفة لأبنائهم .
فيا فضيّة دافعي أبناء جلدتك ، وكوني كما أنتِ ، فنحن نفتخر بكِ وبكل بنات الغور ، ونفخر أن المرأة الغورانية تنتج لنا الملوخية والبندورة وتلقط الخبيزة لتنتج وطنا ما زال يمارس العمل اليدوي ترفا وشعارات .
ما عليك يا فضيّة أنتِ تمثلينني وتمثّلي كل المحبين في وطني .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :