facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





رحيل الكاتب والوزير الاسبق طارق مصاروة


21-04-2019 08:13 AM

عمون- توفي صباح اليوم الاحد الكاتب الصحفي والوزير الاسبق طارق مصاروة عن عمر يناهز 83 عاما.

مصاروة ولد في مادبا في 29/12/1936، وعمل مستشاراً في ملاك رئاسة الوزراء في الفترة 10/8/1995- 9/4/1997. شغل منصب وزير الثقافة عام 2011. وعمل في الصحافة منذ حوالي 50 عاماً، إذ يكتب في صحيفة الرأي الأردنية مقالات سياسية يومية.

إلى جنات الخلد #طارق_مصاروه ابو علي .. اشعر وكاني فقدت ابي ومعلمي وصديقي واخي الأكبر اليوم. اعتذر لعاءلتي والعزيزات...

Posted by Kaid A. Masarweh Azizat on Saturday, April 20, 2019



أما أهم المناصب التي شغلها فهي:

عضو في مجلس الأعيان العشرون 2003-2005
محرر ومعلق سياسي في الإذاعة - 1959
رئيس الدائرة السياسية في وزارة الإعلام - 1965
مستشار في رئاسة الوزراء في قطر - 1971
مدير برامج الإذاعة - 1975
مدير اداري صحيفة الدستور - 1977
مدير عام ورئيس تحرير صحيفة الشعب - 1985
مدير عام شركة الإنتاج التلفزيوني -1986
مساعد ثقافي في أمانة عمان الكبرى - 1989
مستشار في رئاسة الوزراء/درجة عليا - 1985




  • 1 د. محمد حيدر محيلان 21-04-2019 | 10:19 AM

    انعى بألم وحزن احد رجالات الاردن المخلصين واصحاب الفكر الوطني الحر واحد اعمدة الصحافة والاعلام المميزين المرحوم الاستاذ طارق مصاروة صاحب الكلمة الجريئة والموقف الثابت المنتصر للحق وللحقيقة دائما .... فالى رحمة الله ولطفه وعفوه... ولاهلك وعائلتك الكرام اجمل الصبر واحسن العزاء وانا لله وانا اليه راجعون

  • 2 مغترب 21-04-2019 | 03:35 PM

    نعزي أهلنا بفقيد الأردن الكبير وندعو الله له الرحمة ولا حول ولا قوة الا بالله ... عرفناه صحفي مهني اصيل منتمي للديار والاهل والامه
    مغترب

  • 3 Maher Nofal 21-04-2019 | 06:47 PM

    Allah yer7amo

  • 4 العميد المتقاعد فتحي الحمود 23-04-2019 | 07:44 AM

    آلمني وكسر ظهري خبر ترجُّل الفارس الكبير، الأب الروحي لي وللكثيرين، العلّامة البحر الفهّامة، مُعلّمي معالي طارق مصاروة. كان معاليه منارةً لي وللكثيرين من أمثالي، وأضاء دربي في أشد لحظاته حُلكة، وكان سنداً وعوناً في وقت العوز والحاجة. أعتذر منك يا من علمتني الشرف والكرامة إن أخطئت بحقك. سامحني.


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :