facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الاقامة الخارجية .. لطلبة الدراسات العليا


د.احمد القطامين
11-10-2009 02:41 PM

تقضي قوانين التعليم العالي الاردنية ان يمكث الطالب الاردني فترة زمنية لا تقل عن ثمانية اشهر في البلد الذي يدرس في احدى جامعاته ، ومع ان الجامعة نفسها لا تتطلب ذلك وخاصة في الجامعات البريطانية وبعض الجامعات العربية كالجامعات السودانية والسورية مثلا، الا ان وزارة التعليم العالي تجبر الطلبة على المكوث تلك الفترة الزمنية دون ان يكون هنالك حاجة علمية حقيقية لذلك.
وقد لفت انتباهي بشكل محدد قصة مجموعة من الطلبة يدرسون في الجامعات البريطانية في تخصصات صحية وعلمية، حيث يقومون باجراء ابحاثهم في مختبرات شركات الادوية الاردنية ويشرف على كل منهم مشرف محلي اضافة الى مشرف من الجامعة التي يدرس فيها، ويقومون بعمل ابحاثهم بالكامل في الاردن، ومع ذلك يطلب منهم السفر الى بريطانيا لقضاء فترة الاقامة دون ان يكون هنالك حاجة حقيقية من اي نوع لسفرهم.

فما دام المختبر موجود وهو كما فهمت في اغلب الاحيان اكثر تطورا وحداثة من مختبرات الجامعات البريطانية، والمشرف ايضا موجود والبحث العلمي المطلوب يتم في الاردن من الفه الى ياءه، اذن لماذا نجبر هؤلاء الطلبة على ترك اطفالهم وعائلاتهم ليذهبوا الى بريطانيا لقضاء فترة ثمانية اشهر هناك دون ان يكون لذلك قيمة حقيقية مضافة الى وضعهم العلمي؟ انهم فقط يصرفون عملات صعبة لتمويل بقاءهم هنالك دون اي اضافة علمية من اي نوع، ويتركون وظائفهم ونمط حياتهم ليذهبوا للانتظار الى حين تنتهي فترة الاقامة، او كما يسميها بعضهم فترة النفي الاجباري.

وهنا لا بد من التاكيد ان الطلبة عندما يسافرون الى هنالك لا يقومون بأي نشاط علمي لأنهم انهوا اطروحاتهم الجامعية في الاردن وبالتالي ليس امامهم الا السفر والانتظار.. فهل هذا منطقي؟ خاصة ان الجامعة نفسها التي تمنح الشهادة العلمية للطالب لا تتطلب منه الحضور والدوام فيها.. اذن من صاحب الولاية في عملية تحدد هل يسافر الطالب ام لا يسافر؟

اسئلة تتعلق بمنطقية الاشياء وبالقيمة المضافة الناتجة عن قرار من هذا النوع.. وماذا يستفيد الطالب وهل بقاءة لتلك الفترة الزمنية الطويلة يضيف قيمة لشهادته العلمية ؟

انني باسم هؤلاء الطلبة اناشد معالي الاستاذ الدكتور وليد المعاني وزير التعليم العالي ومجلس التعليم العالي الجديد ان يتيحوا فرصة حقيقية لمناقشة موضوعية جادة لفكرة الاقامة الخارجية بشسكل عام ولقضية الطلبة الذين اوردت حالتهم في هذا المقال.. خاصة ان الدكتور المعاني قد شرع في اجراء اصلاحات مهمة على منظومة التعليم العالي في بلادنا.. فلتكن قضية الاقامة هذه احدى القضايا التي تخضع لعملية مراجعة حقيقية ومنطقية وتربوية...
qatamin8@hotmail.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :