facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





منتدى الرواد الكبار في زيارة الفنان التشكيلي محمد الدغليس


27-06-2019 10:17 AM

عمون- ضمن البرنامج الثقافي لمنتدى الرواد الكبار، "زيارة لبيت فنان"، للتعرف على تجربته الفنية والإبداعية عن قرب، قام وفد من رئيسة جمعية الاسرة البيضاء ميسون العرموطي، ومديرة منتدى الرواد هيفاء البشير وعدد من الفنانين، منهم رفيق اللحام وياسر دويك، واعضاء من اللجنة الفنية في المنتدى، بزيارة الى بيت المهندس المعماري والفنان التشكيلي محمد الدغليس.

تجول الوفد في منزل الفنان الذي يعبق باللمسات الفنية من خلال مكوناته المستمدة من البيئة الريفية، وكذلك الركن الذي يشغل الحيز الاكبر فيه وهو مرسمه حيث يعتبره "عش التأمل والإبداع، الذي لا امل منه وفي يستعيد ذكرياتي ويثري حاضري ويستشرف مستقبلي"، كما اشار الفنان الدغليس.

المستشارة الثقافية في المنتدى القاصة سحر ملص قالت ة الثقافية في المنتدى القاصة سحر ملص قالت إن الفنان المهندس محمد الدغليس ومنذ طفولته وهو عشق الطبيعة بكل مفرداتها واخذ يعبر عن مكنوناته حولها بما توفره امكانياته المتواضعة على قصاصات ورقية سرعان ما تتحول الى معارض مدرسية جماعية ومنفرده، درس العمارة لشغفه بالفنون التشكيلية على اعتبار ان العمارة هي ارقى الفنون التشكيلية التطبيقية وهي المعرض الابدي لمنتجات الفنان المبدع، مشيرة الى ان الدغليس من اجل دعم ملكاته وقدراته الفنية درس الهندسة المعمارية التي تعد احد فروع الفنون التشكيلية.

اشادت رئيسة جمعية الاسرة البيضاء ميسون العرموطي، بانجازات الدغليس سواء في فن العمارة او الفن التشكيلي، مشيرة الى انه من ابرز المعماريين الاردنيين، حيث قام بتصميم العديد من المنازل التي توفير سهولة الحركة داخله خصوص لكبار السن كما حصل في منزل "العرموطي"، كما انه يقوم بتصميم المنزل كما لو كان لوحه فنية جاذبة للحياة وللمقيم فيه.
من جانبها قدمت مديرة منتدى الرواد هيفاء البشير درع المنتدى تقديرا لمجهودة وفنية المتميز، متحدثة عن علاقتها مع الدغليس المتمدة منذ ان اسهم في تصميم احد المواقع فكانت بداية مع مهندس المعماري والفنان المبدع والانسان الذي لا يبخل بعطائه، فالدغليس هو عضو ملتزم وفاعل في المتندى حيث ترأس اللجنة الفنية في المنتدى لاكثر من دورة.
من جانبه ابدا الدغليس سعادته بهذا التكريم والزيارة لمنزلية ومرسمه حيث قدم لمحة عن البيئة التي نشأ فيها قائلا: لقد نشأت في بيئة ريفية لذلك حرصت على الذاكرة التراثية المحدثة التي تظهر في كل ركن من اركان المنزل الذي قمت بتصميمه مستغلا كل زاوية منه جامعا فيه ما بين ذاكرة الطفولة ومتطلبات الحياة العصرية.
وتحدث عن تجربته مع الفن التشكيلية منذ بداياته منذ ما يقارب "40"، عام من العطاء المتواصل حيث شارك في العديد من المعارض واقام معارض قدم فيها لوحاته التي تحمل الكثير من المعاناة والقضايا الانسانية والوطنية، وتداخل الالوان ودلالتها.
واشار الفنان الى العلاقة بين الهندسة المعمارية والفن التشكيلية، مشيرة الى اهمية تصميم المنازل التي توفر لساكنيها الراحلة والسهولة في التنقل داخل غرفة المنزل، وايضا اهمية ان تكون هذه المنازل غير مكشوف للاخرين ويحافظة على خصوصية سكانه مع توفير مراعاة عوالم الطبيعة مثل الشمس والضوء التقلبات الجوية، وحجب الضجيج الخارجي عن داخل المنزل.
ويذكر ان الفنان والمهندسة المعماري محمد الدغليس حاصل على بكالوريس هندسة معمارية – جامعة اسطنبول الفنية / تركيا / 1972 ودبلوم مركز تدريب الفنون الجميلة – وزارة الثقافة والتراث القومي قسم الفنون "رسم و تصوير"، عمان 1986، وهو عضو في :نقابة المهندسيين الأردنيين منذ عام 1973، عضو رابطة الفنانيين التشكيليين الأردنيين منذ عام 1988، عضو اتحاد المعماريين العالمي(UIA) منذ عام 1982، عضو جمعية المعماريين الاردنيين منذ عام 1994، عضو لجنة تحكيم مشاريع التخرج لطلاب العمارة، جامعة العلوم والتكنولوجيا منذ عام 1993، عضو منتدى الرواد الكبار منذ عام 2011.
وقد حصل الدغليس على العديد من الجوائزة منها جائزة مبنى رآسة الجامعة الاردنية، جائزة مدارس مهنية مجمعة الاردن، جائزة تطوير مقامات الشهداء والصحافة الكرام.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :