facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





أول محاكمة في أميركا اللاتينية في قضية سوء معاملة كلب


24-07-2019 10:39 AM

عمون- بات الكلب "كامبيون" (البطل) وهو ضحية سوء معاملة، أول حيوان في أميركا اللاتينية يحضر في أتيناس في كوستاريكا محاكمة الشخص الذي عذبه.

وحذر رئيس المحكمة من أنه لن يسمح يأي فوضى إلا ان "كامبيون" حافظ على هدوئه.

وغصت قاعة المحكمة في اتيناس الواقعة على بعد 35 كيلومتراً عن العاصمة سان خوسيه بالحضور مع وجود نحو 15 صحافياً والشهود والمدعين والمتهمة ومحاميها وأفراد من السكان خصوصاً نساء مسنات أتين لدعم الضحية.

ورفعت الجلسة بعد ظهر الاثنين على أن تستأنف صباح الجمعة، وفق ما أعلنت النيابة العامة.

وفي تشرين الثاني (نوفمبر) 2017 كان "كامبيون" يبلغ ستة أشهر ويربط بحبل يغوص في جلد عنقه. وكان يعاني أيضاً من سوء التغذية وهزيلاً تغطي البراغيث جسمه.

وروت رئيس جمعية اتيناس للرفق بالحيوانات المهجورة دورا كاسترو أمام المحكمة الاثنين أنها تبلغت بالأمر من أحد أشقاء صاحبة الكلب الذي أرسل لها شريط فيديو يظهر سوء معاملة الجرو.

وتحركت كاسترو يومها وأخذت الكلب إلى طبيب بيطري حيث تلقى العناية مدة 20 يوماً. وبعد تعافي الكلب تقدمت كاسترو بشكوى في كانون الثاني (يناير) 2018 بموجب قانون كان قد أقر للتو في كوستاريكا يعاقب سوء معاملة الحيوانات.

ويبدو "كامبيون" الآن في وضع جيد وهو يقيم في مركز مع نحو 15 كلبًا.

وتجول في أرجاء المحكمة واجتمع بلطف ومن دون أي مشاكل مع الصحافة والمعجبين خلال فترة توقف في جلسة المحاكمة.

والأثر الوحيد لسوء المعاملة التي تعرض لها، رفض للأطواق.

وينص القانون في كوستاريكا على عقوبة بالسجن تراوح بين ستة أشهر وثلاث سنوات لمن يدان بتهمة سوء معاملة حيوان أدت إلى نفوقه، وستة أشهر إلى سنتين لمعاملة وحشية و20 إلى 50 يوماً مع غرامة في حالة سوء المعاملة الأقل خطورة.

وأشار رئيس المحكمة إلى سوابق في الولايات المتحدة وإسبانيا لمثول حيوانات ضحية سوء معاملة أمام المحكمة. (اف ب)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :