facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





زين تفتتح مركزها السادس للتدريب على صيانة الأجهزة الخلوية في السلط


30-07-2019 02:54 PM

عمون- افتتحت شركة زين الأردن اليوم الثلاثاء مركزها السادس للتدريب على صيانة الأجهزة الخلوية، في مؤسسة التدريب المهني بمدينة السلط، والذي يوفر دورات تدريبية مجانية للشباب على صيانة الأجهزة الخلوية، وذلك في إطار اتفاقية التعاون التي تجمعها مع مؤسسة التدريب المهني.

وتم افتتاح المركز تحت رعاية الدكتور المهندس غازي الجبور؛ رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات، وبحضور الرئيس التنفيذي لشركة زين الأردن فهد الجاسم، ومدير عام مؤسسة التدريب المهني المهندس زياد عبيدات، وجمع من ممثلي وسائل الإعلام.

واستمع الحضور إلى إيجاز عن المركز وكلمة قدمها مدير معهد السلط الحرفي، وذلك خلال جولة تعريفية داخل المركز، اطلع الحضور خلالها على آلية العمل وما يضمه المركز من معدات وتجهيزات بمواصفات عالمية، والمستلزمات الرئيسية اللازمة لضمان الكفاءة التدريبية العالية للطلبة، لتحقيق الأهداف المرجوة، والمتمثلة في بناء القدرات والتنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة.

وفي كلمة ألقاها المهندس عبيدات مدير عام مؤسسة التدريب المهني، قال بأن شركة زين قد حققت بتركيزها وشراكتها مع المؤسسة على محور دعم التعليم المهني كأحد محاور استراتيجيتها للمسؤولية الاجتماعية ونظرتها لما يوفره هذا النوع من التدريب من فرص ووظائف في مهن وقطاعات متنوعة، مما يساعد ويساهم في حل مشكلة البطالة، ونحن نعمل سويا منذ سنوات عشر خلت، حيث عملت شركة (زين الاردن) على تطوير مبادراتها لإنشاء مراكز لتدريب الشباب على صيانة الاجهزة الخلوية، فكانت الانطلاقة عام 2008 وبعد نجاحنا سوياً في محافظات الزرقاء واربد وعمان والطفيلة والكرك، اليوم نكمل مشوار التعاون في السلط وذلك بهدف توسيع مظلة الخدمات المقدمة لكل أركان الوطن والعمل على زيادة عدد المستفيدين من هذه الدورات.

وأشاد الدكتور المهندس غازي الجبور بالشراكة التي تجمع الطرفين وبدور مؤسسة التدريب المهني المحوري والهام واستثمارها في الشباب الأردني، داعياً القطاع الخاص ليأخذ دوره في المساهمة في بناء الوطن، كما استمع برفقة الحضور إلى قصة نجاح الشابة هبة أبو لحية؛ إحدى خريجات مركز زين للتدريب على صيانة الأجهزة الخلوية بمحافظة الزرقاء، التي تحدثت عن المعرفة والخبرة التي اكتسبتها خلال الدورة التي حصلت عليها من المركز، والتي ساعدتها على تأسيس مشروعها الخاص في منزلها، التي تقوم من خلاله بصيانة الأجهزة الخلوية للسيدات، بالإضافة إلى العمل مع محلات صيانة الأجهزة الخلوية بمنطقتها، كما تحدث الشاب محمود المومني عن تجربته بعد تخرجه من ذات المركز، حيث أنشأ محله الخاص الذي يدر عليه دخلاً شهرياً.

ويأتي إنشاء المركز في إطار خطة زين للتوسع في مبادراتها المستدامة، لشمول مختلف مناطق المملكة، اذ توفر للشباب من خلال مراكزها، دورات تدريبية مجانية على صيانة الأجهزة الخلوية، لمساعدتهم في إيجاد فرص عمل أو تأسيس أعمالهم الخاصة في هذا المجال، حيث يتم تدريب الطلبة من الذكور والإناث مجاناً على صيانة الأجهزة الخلوية على أيدي خبراء متخصصين من خلال دورات مكثّفة مدة كل منها 3 أشهر من التدريب النظري والعملي، ومن ثم منحهم شهادات لمزاولة هذه المهنة بعد تخرّجهم، الأمر الذي ينعكس إيجاباً على تحسين المستوى المعيشي وتأهيلهم لدخول سوق العمل، حيث وصلت نسبة التشغيل للطلبة المتخرجين من مراكز زين للتدريب على صيانة الأجهزة الخلوية، إلى 80% للذكور و60% للإناث، وقد وصل عدد الطلبة ممن تخرجوا من مراكز زين إلى أكثر من 1000 طالب وطالبة.

واستحدثت زين ميزة جديدة في دوراتها التدريبية في المراكز، وهي الأولى من نوعها على مستوى المملكة، من خلال شمول الأشخاص من فئة الصم بهذه الدورات، حيث أطلقت في شهر تموز من العام الماضي، أول دورة تدريبية مجانية مكثفة على صيانة الأجهزة الخلوية مخصصة لفئة الصم، تلقى خلالها الطلبة تدريباً مكثفاً لمدة 4 أشهر منها شهر واحد كتدريب عملي والباقي لدراسة المنهاج النظري، وكانت زين قد جهزت قاعات ومعدات خاصة تتلائم مع متطلبات الطلبة من فئة الصم، ليتسنى لهم الاستفادة والتدرّب بكل سهولة وفاعلية على صيانة الأجهزة الخلوية، فيما قام خبراء متخصصون بتدريبهم تحت إشراف مختصين بلغة الإشارة - ممن يمتلكون الخبرة في مجال صيانة الأجهزة الخلوية-، لتعمم زين هذه التجربة على جميع مراكزها، بحيث أصبحت الدورات هي دورات دامجة تجمع الصم والناطقين على حد سواء، ذكوراً وإناثاً.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :