facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





احداث ليل عمان .. من يحاول زعزعة الأمن الداخلي؟


17-08-2019 04:12 PM

عمون - في الأردن 49 ناد ليلي وبار و"ديسكو" منها 35 ناد ليلي، بحسب ما أكده مصدر في وزارة السياحة والآثار.

المصدر قال لـ عمون إن ما شاهده الأردنيون في الايام الاخيرة عبر مقاطع فيديو مسربة هو عبارة عن احداث معتادة امام هذه النوادي الليلية، وغالبا ما يكون الهدف منها فرض آتاوات على اصحاب هذه النوادي لتأمين الحماية.

ويضيف ان الوزارة تتعامل شهريا من خلال وحدة التوعية والتوجيه والرقابة المشتركة والتي تضم جميع اجهزة الدولة بإدارة الوزارة، مع حادثين اطلاق نار على الاقل، مؤكدا أن ليس في الأمر جديد.

إذن كما في كل يوم، يتعامل جهاز الأمن العام مع آلاف البلاغات ومئات الجرائم والجنح، ومنها ما يقع من مشاجرات واطلاق عيارات نارية في الشوارع والطرقات العامة، الا انها تبقى طي الكتمان بالعادة، فأين الجديد بما حدث اليوم.

مقاطع فيديو انتشرت خلال الايام الماضية على شكل واسع، تريد زعزعة الأمن الداخلي، ليس الأمر ظاهرة وانما هناك من يتصيد في الماء العكر.

يواجه الأردن ما يواجهه من مصائب الأمم، جميعها تحط على الأرض الأردنية، التي تستوعب الجميع وتقدم الرعاية والآمان لمن لا آمان له، ويقف صامدا في وجه الصعاب رغم كل ما يحدث، في موقف ثابت لا تغيير له بوجه ما يحاك من مؤامرات، تريد ان تفقدنا ثقتنا بأمننا.

الأردنيون لا يثقون بشيء في الدنيا كما يثقون بأمنهم واجهزتهم العسكرية، والتي أول من يقودها ملك، فطالما كانت مديرية الأمن العام الملاذ الاول والاخير للأردنيين جميعا.

اما الاجهزة الأمنية ذاتها، فتقوم بدورها على اكمل وجه وتتحمل المسؤوليات عن الجميع، في الوقت الذي يتنصل به كل صاحب مسؤولية، لتبقى وحدها بالساحة، والأردني شاهد على ذلك على مر السنين.

اما عن الجرائم الكبرى التي تحدث بالأردن كما في بقية دول العالم، فتجد مديرية الأمن العام اول من يتحدث عنها في بيانات إعلامية توضح للعامة تفاصيل ما جرى والاجراءات المتبعة فيها، وسرعان ما تلقي القبض فيها على المجرمين.

عودة للاحداث الفردية امام البارات والنوادي الليلية المصدر في وزارة السياحة قال لـ عمون إن الوزارة تتخذ عقوبات فورية بحق الاماكن المخالفة، وتتعمد ايقاع اقصى العقوبات بحقها، مشيرا الى ان مثل هذه المخالفات تصل عقوباتها الى الغرامة 10 آلاف دينار.

واضاف ان الوزارة تخالف من لا يلتزم بوضع البوابات الامنية على المداخل والمخارج بالاغلاق مدة 3 أشهر.

وبين أن وزارة السياحة والآثار أغلقت 14 ناد ليلي منذ عام 2014، بسبب كثرة المشاكل الناتجة عنها.




  • 1 محمد 17-08-2019 | 07:05 PM

    بتوقع لو في عقوبات رادعه ما بن نشاهد هذه المشاكل واتسائل ليش عندنا انديه ليليه وبارات وليش مسموح شرب الخمر كونه بسببلنا مشاكل احنا بغنى عنها ومنها مؤلم جدا

  • 2 نور العمري 17-08-2019 | 11:55 PM

    يجب معاقبة الزعران بنفس الآلية التي يلحقوا بها الضرر للآخرين وتدعس الدولة عليهم قدام كل الناس حتى يكونوا عبرة للكل لإنهم أغلبهم معهم أمراض نفسية وصار بس بدوا الناس يصوروا ويشوفوا

  • 3 النعيمي 18-08-2019 | 03:21 PM

    إذن كما في كل يوم، يتعامل جهاز الأمن العام مع آلاف البلاغات ومئات الجرائم والجنح، ومنها ما يقع من مشاجرات واطلاق عيارات نارية في الشوارع والطرقات العامة، الا انها تبقى طي الكتمان بالعادة، فأين الجديد بما حدث اليوم.<br><br><br>ممتاز يعني هيط طمنتنا يعني بنظرك الاردن هيك بخير وانك ماسك زمام الامور والوضع مطمئن <br>يا ريت ما صرحت ولا اطلعت ......


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :