facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





محامي محافظ الكرك: لا علاقة للرزاز وحماد بقضية الحباشنة


14-09-2019 07:03 PM

عمون - محمد الخوالدة - اوضح وكيل محافظ الكرك الدكتور جمال الفايز المحامي ثامر عبدالله الفايز أن الدعوى التي رفعها موكله بحق النائب الدكتور صداح الحباشنة هي دعوى بالحق الشخصي ولاتحمل اية ابعاد سياسية او انه موح بها من أية جهة.

وبين المحامي الفايز في بيان صدر عن مكتبه ان شكوى موكله تستند لاساءة النائب الحباشنة له بالذم والقدح والتحريض، وذلك في خطبة القاها النائب في احتجاج جرى بمدينة الكرك رفضا لقرار تشغيل مجمع سفريات المحافظة الجديد، اضافة لما رافق تلك الخطبة من ابتذال صدر عن اشخاص شاركوا في ذلك الاحتجاج ووفق ما تظهره مقاطع فيديو موثقة شاهدها كل الاردنيين.

واشار المحامي الفايز الى انه وبعد تقديم لائحة الدعوى لدى مدعي عام الكرك بخصوص الشكوى تابع ما تم نشره من قبل العديد من مستخدمي الفيسبوك، فاكتشف ان هناك الكثير من الحقائق الغائبة اذ خيل للكثيرين أن موضوع الادعاء هو شكوى مرتبطة بهدف سياسي أو توجيه من وزير الداخلية او حتى رئيس الوزراء كما يدعي النائب الحباشنة، خاصة تلك اللفتة الجميلة من قبل عدد من الزملاء المحاميين الذين تطوعوا للدفاع عن المشتكى عليه ليبدو الامر أشبه ما يكون بتجييش شعبوي عاطفي ضد المحافظ مساندة للمشتكى عليه.

ولفت المحامي الفايز الى ان موكله طلب من النائب الحباشنة وبحكم ما يربطهما من علاقات شخصية جيدة ان يكون النقد للاداء الوظيفي لا بالاساءة الشخصية.

واضاف المحامي الفايز في بيان مكتبه ان الخلاف بين الطرفين بدأ حينما نفى المحافظ أية اخبار تفيد أن الحكومة تراجعت عن نقل المجمع معبرا بذلك عن موقف الحكومة الرسمي من باب نقل الحقيقة للمواطنين، في حين أن النائب الحباشنة كان قد نشر على صفحته اخبارا تفيد العكس.

ويذكر وفق المحامي بان نفي المحافظ جاء جوابا لتساؤلات صحفيين ومواطنين من متابعي صفحة النائب الحباشنة.

ولفت المحامي الفايز الى انه وبمقارنة بسيطة بين ما تم نشره على صفحات الفيسبوك وسياسة التجييش وبين لائحة الدعوى تتضح الرؤيا تماما، لاسيما وأن اللائحة تتضمن الإشارة إلى مقاطع فيديو منشورة وموثقة شاهدها معظم الاردنيين، وهذه المقاطع كما قال المحامي الفايز تضمنت إساءة واضحة لشخص المحافظ.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :