facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





وزير المالية ونظرية إصلاح النوافذ المكسرة


د. موفق العجلوني
09-10-2019 02:46 PM

نحمد الله و نشكرة انه بعد تكسير العديد من النوافذ ( معنوياً) من قبل الحكومة و نقابة المعلمين و التي كلفت الدولة ٦٥ مليون دينار بسبب إضراب المعلمين و الذي استغرق أربعة أسابيع ، استطاعت الحكومة ان تحافظ على النافذة الوحيدة بينها و بين النقابة و التي أشرت اليها بمقالي بعمون الغراء قبل ثلاثة أسابيع . بعنوان ( الحكومة و نقابة المعلمين و نظرية النوافذ المكسرة ) .

لقد تنفس الاردنيون الصعداء ، بعد هذا المخاض المتعسر ، و بعد تدخل المعلم الاول في بلدنا الحبيب رغم وجود العدد الهاىل من المعلمين و الأساتذة و المنظرين و الخبراء الرسمين و البرلمانيين و الشيوخ و متخصصي الأعشاب التربويةً و الوصفات السحرية ، حيث لم يكن امام المعلم الاول في ضوء تُمترس المولود في رحم النقابة ، الا ان يتدخل من خلال حقن هذا الرحم بوصفة طبية بلغت تكلفتها ٦٥ مليون دينار لا غير . و لعدم تكرار مثل هذه الحالة من تحطيم النوافذ و المقابض في المستقبل ، أوصى المعلم الاول بضرورة إغلاق قنوات فالوب كلها و عدم تكرار ذلك في المستقبل تجنبا لإجراء عملية ازالة الرحم الذي ربما يوءدي الى حمل كاذب او مواليد مشوهة او معاقة عقلياً يصعب تربيتها او التعامل معها .

المشكلة الان انتقلت من باب نقابة المعلمين و وزارة التربية و التعليم و مبنى الرىاسة الى باب وزارة المالية .

ومعالي وزير المالية الصديق العزيز الدكتور عزالدين كناكرية ، لدية مشكلة كبيرة كيف سيقوم باصلاح النوافذ المكسرةً، فوزارة المالية و نحن مقبلون على شتاء الموازنة و إعصار البنك الدولي و قضايا الفقر و البطالة و خدمة الدين العام غير قادرة على إصلاح نوافذ الطابق الاول من أصل سبعة طوابق فكيف الحال ان معاليه مضطر لبناء طابق ثامن في وزارة المالية و بكلفة ٦٥ مليون دينار أردني . المشكلة ليس ببناء الطابق الثامن فهي سهلة ، مواد البناء متوفرة لدينا و الخبرات الهندسية متوفرة ... و لكن المشكلة تكمن لن يتوفر لدينا نوافذ في الطابق الثامن قبل إصلاح النوافذ المكسرةً في الطوابق السبعة .

ومن هنا عندما تدخل المعلم الاول لحل مشكلة الإضراب ، بات على الدولة العودة الى الأوراق النقاشية الملكية السبعة و التي اذا قمنا بالأخذ بها نستطيع كدولة و شعب ان نصلح كافة النوافذ المكسرةً و نحافظ أيضاً على نوافذنا الباقية لا بل تصبح نوافذنا محصنة و غير قابلة لا للاختراق و لا للكسر .

اعان الله معالي وزير المالية الذي يحتاج الى الاستعانة بوحي من السماء لمساعدته في كيفية إصلاح ملايين النوافذ المكسرة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :