facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





رئيس خارجية النواب: لا يمكن طرح تبادل الاسرى .. واتفاقية السلام في مهب الريح


29-10-2019 11:13 PM

عمون - عبدالله مسمار - استبعد رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب النائب نضال الطعاني، اليوم الثلاثاء، عرض الأردن تبادل الاسرى مع الاحتلال الاسرائيلي للافراج عن المعتقلين الأردنيين هبة اللبدي وعبدالرجمن مرعي.

وأعلنت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين مساء الثلاثاء القاء القبض على "اسرائيلي" تسلل عبر الحدود الشمالية إلى الأردن بطريقة غير مشروعة، كما أعلنت استدعاء السفير الأردني في تل ابيب للتشاور بعد عدم استجابة الاحتلال لطلب الافراجن المعتقلين الأردنيين.

وقال الطعاني في تصريح لـ عمون: "سياسيا لا يمكن طرح فكرة تبادل الاسرى مع الاحتلال الاسرائيلي، وانما يمكن استخدام التحفظ على الاسرائيلي في الأردن كورقة ضغط على الاحتلال".

وأكد الطعاني أنه كان لا بد من استدعاء السفير الأردني في تل ابيب "وذلك يعني أن هناك وضع حرج بين الطرفين".

وبين أن الرأي العام الأردني والفلسطيني اضافة الى ارادة الدولة الأردنية جميعها مقتنعة بضرورة الافراج عن اللبدي ومرعي المعتقلين إداريا دون اسباب، إلا أن الاحتلال الاسرائيلي لا يستجيب للمطالب".

وأوضح رئيس لجنة الشؤون الخارجية النيابية أن استدعاء السفير ضروري ليس لقضية المعتقلين فقط، وانما للضغط على الاحتلال بخصوص استعادة اراضي الباقورة والغمر التي ابلغت المملكة الاحتلال بقرار استعادتهما.

وقال الطعاني إن عملية السلام برمتها باتت في مهب الريح خصوصا اذا قرر الاحتلال ضم اراضي غور الأردن وشمال البحر الميت، وفي حال عدم استعادة اراضي الباقورة والغمر.

واشار الى ان هناك تردد لدى الاحتلال الاسرائيلي بشأن إعادة اراضي الباقورة والغمر للأردن، مبينا ان الاحتلال رفع مذكرات لمنظمات دولية والمحكمة الدولية طالبهم بتمديد تأجير الاراضي الاردنية.

وأكد في ذات الوقت أن الأردن حسم أمره بشأن الأراضي وهو مصر على استعادة الباقورة والغمر وانهاء تأجيرهما، ولذلك هناك تخوفات لدى الاحتلال، وتأبى حكومة اليمين المتطرف اعادة الارض بشكل سلمي، مشيرا الى انه كل هذه ارهاصات قد تتعب الحكومة الأردنية.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :