facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





%46 مخصصات قطاع التربية بموازنة الطفيلة


14-11-2019 03:00 PM

عمون - محمد الخوالدة - قال رئيس مجلس محافظة الطفيلة الدكتور محمد الخصة ان نهج اللامركزية الذي عزز دور المواطن في صنع القرار الرسمي منجز وطني تنبغي ادامته والحفاظ عليه، مشيرا الى ان هذا النهج ورغم قصر المدة حقق الكثير من المنافع التي تصب في مصلحة المواطنين والمجتمعات المحلية بشكل عام، مشيرا الى انه حقق العدالة والشفافية لما يعتمده هذا النظام من اسس وقواعد اتاحت توزيع مكاسب التنمية بين مختلف مناطق المملكة بمراعاة النسب السكانية والمساحات.

وبين الدكتور الخصبة الذي كان يتحدث في ندوة اقيمت ببلدة بصيرا (عاصمة الثقافة الاردنية) للعام الحالي ان مجلس محافظة الطفيلة يراعي في تخصيصاته المالية في موازنة المحافظة اولوية المشاريع الخدمية والتنموية المطلوبة في المحافظة، موضحا ان المجلس وضع احتياجات قطاع التربية والتعليم على رأس الاولويات، ادراكا من المجلس بان البيئة التربوية المناسبة تحفز العملية التعليمية لتكون مخرجاتها بالصورة المثلى، مشيرا الى ان نسبة حصة هذا القطاع في موازنة المحافظة للعام القادم وقيمتها زهاء (15) مليون دينار بلغت (46 بالمئة).

وبحسب الدكتور الخصبة ان من ابرز مشاريع قطاع التربية والتعليم التي اقرها المجلس في موازنة المحافظة المقبلة المشاريع المتعلقة باقامة ابنية مدرسية لتكون بديلا للابنية المدرسية المستأجرة التي تفتقر في اكثرها الى المواصفات التي تؤهلها لتشغل كمدارس سواء من حيث الموقع او مساحاته او من حيث افتقاره للشروط الصحية والمرافق التي تساعد في انجاح سير العملية التعليمية وتوفر للطلبة المناخات المناسبة للدرس والتحصيل، هذا بالاضافة الى صيانة الابنية المدرسية الحكومية القائمة وتدفئتها بما يلائم برودة الطقس التي تتميز بها بعض مناطق المحافظة.

وتاليا ياتي وفق اولويات مجلس محافظة الطفيلة كما قال الدكتور الخصبة مشاريع الاشغال العامة والمتمثلة في صيانة وتحديث الطرق الرئيسية والفرعية المحتاجة، اضافة الى الطرق الزراعية التي بين انها لاتقل اهمية عن غيرها من الطرق كونها تساعد في خدمة العمل الزراعي الذي قال انه سمة اساسية في مجمل النشاط الاقتصادي في محافظة الطفيلة.

فيما لايغفل المجلس بحسب الدكتور الخطبة باقي القطاعات الحيوية في المحافظة ومنها القطاع الصحي من حيث تطوير المراكز الصحية وتزويدها بحاجتها من التجهيزات والمعدات، اضافة الى الاهتمام بقطاع الشباب وهو كما قال من القطاعات البارزة التي تهتم بتربية النشء وتحفيز طاقاتهم وابداعاتهم، وابرز مافي هذا الجانب الملاعب الرياضية والخدمات الشبابية المختلفة، كما يولي المجالس ايضا قطاعي المياه والبيئة اهتماما جادا لحيوية هذين القطاعين المهمين بالنسبة للمواطنين.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :