facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الشباب في غياب .. فأين أصحاب الألباب ؟!!!!


أكرم جروان
10-01-2020 09:26 AM

نعم أيها الرئيس ، ما زلت وسأبقى أكتب من أجل الوطن وشبابه ، فالشباب عماد الوطن، بُناة الغد المشرق وأمل المستقبل والأُمة، ماذا حققتا لهم ؟!!!.

كم من مؤتمر حصل؟!!، وندوة كانت ؟!!، من أجل الشباب وتمكينهم !!، وعلى أرض الواقع لا نجد شيئاً !!، حيوية الحياة وديناميكيتها هي الشباب،

فهل نجد الشباب إرتقوا بحياتهم والوطن درجة ؟!!، هل تم تسليمهم إدارات ومناصب قيادية عُليا ؟!!!.

هل تم دمج المؤسسات والهيئات الشبابية للعمل تحت مظلة واحدة ؟!!، لتوحيد الجهود والأهداف !!.

هل تم تنفيذ توصيات - ولو لمؤتمر واحد- من أجل الشباب وتمكينهم ؟!!!.

هل حققت الحكومة طموح الشباب ؟!!.

مضى عام ونصف من عمر الحكومة ، ماذا حققت للشباب؟!!، هل تراجعت نسبة البطالة - التعطل عن العمل بينهم - عما كانت عليه ؟!!!.
ولو طلبتُ إنجازات الحكومة للشباب ، لوجدت مجلدات !!!، وعلى أرض الواقع لا أرى ذلك !!، فالتنظير كثير والفعل قليل !!، وهذا في حق الوطن وشبابه ليس صحيحاً !!!.

الغزو الفكري قد غزا شباب الوطن ، وبوسائل كثيرة ، فماذا فعلنا غير تحصينهم من خلال المحاضرات والندوات ؟!!، هل أشغلنا وقت فراغهم بما يفيدهم والوطن ؟!!، فإذا لم نعمل على إستثمار طاقاتهم وفراغهم بِمَا يعود بالفائدة عليهم والوطن ، ما فائدة تلك المحاضرات والندوات ؟!!.
وهكذا بالنسبة لتحصينهم ضد الفكر الظلامي ، الإرهابي !!.

القادم ليس سهلاً، والتسويف ليس مفيداً !!، ويجب علينا البدء بالعمل الجاد من أجل الشباب، فالشباب هم رِفعَة الوطن وقوته ، وهم أمل الأمة ومجدها....




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :