كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





ما أروعك يا جلالة الملك


د. عبد الحكيم أخوارشيده
24-05-2020 04:18 PM

كم انت رائع يا سيد الملوك وكم انت عظيم بقدر انسانيتك, وكم انت كبير يا سليل أعرق النسب وأنبله, وأنتم يا سيدي وولي عهدكم المفدى تجوبون أرجاء الأردن, تطمئنون على أحوال شعبه ألوفي للراية الهاشمية ألخفاقّة وتتابعون كل صغيرة وكبيرة لضمان ديمومة الحياة وديمومة عمل أجهزة الدولة المعنية بأحتياجات المواطنين المعيشية واستدامة تقديم كل اشكال الرعاية الصحية والاجتماعية لكل المواطنين والمقيمين على أرض هذا الحمى العربي الهاشمي المصان برعاية ربّ السموات والأرض.
يا أيها الملك الأعزّ بين الزعماء أيها الأنسان بكل ما تعنيه هذه الصفة من سمو في الصفات والخصال, كم لامستم شغاف قلوب الاردنيين في تلبيتكم لنداء جندي من جنود الوطن لمتابعة علاجه من مرض ألم به ولنداء طفلة تتلمس العلاج كذلك. ياسيد الحمى, تعجز مقالة عن سرد مواقفكم الأنسانية العظيمة والتي لا يكاد يوم من ايامكم الخالدة بعون الله يخلو منها, تعجز الكلمات عن وصفكم عندما لبيتم مناشدة أردنيين تقطعت بهم السبل في بلاد الأغتراب بسبب جائحة كورونا لأعادتهم لحضن الوطن الأردني الهاشمي الدافيء. كم انتم يا رائعون يا سيدي وانتم تتفقدون ابنائكم الجنود الأبطال في خلال وظائفهم على مفترقات الطرق, تطمئنون عليهم وعلى أحوالهم وبمعيتكم ولي العهد المحبوب, تطمئنون على كل صغيرة وكبيرة وتبادلونهم الحديث, حديث الأب والأخ الحنون على أبنائه وأخوته رفاق السلاح, لا فرق عندك أيها الملك الأنسان بينهم وبين الحسن وهاشم حفظك الله وحفظهما برعايته وعينه التي لا تنام.
الله الله أيها الملك الأنسان, كلك خير وعطف على ابنائك, ابناء الأردن الهاشمي العزيز بأذن الله. عندما يكون الانسان عطوفا" على الضعيف بلا منة ولا رياء فهنا تتجلى الأنسانية الحقيقية. فهذا ليس بغريب على سيدنا, فهو ديدنكم يا سيد الوطن وعميده.
دوما" نقول وسنبقى نردد, أن الأردن قوي وراسخ البنيان, وهذا ليس من فراغ لأن وطنا" ملكه وولي عهده بهذه الانسانية وبهذا الحب لأبناء شعبه وبهذا التواضع العظيم, سيبقى بعون الله قويا" عزيزا" وسيبقى عصيا" على الحاقدين للنيل منه ومن مقدراته وانجازاته مهما اختلقوا من افعال او أقوال وبأي الوسائل التي يستخدمونها.
دمت يا أبا الحسين, سيدنا المعظم ودمت يا ولي العهد المحبوب للوطن وأهله ودمتم للأردن وشعبه مظلة يستظل بها كل الأردنيين ودمتم للخير رواده, وللأنسانية عنوانها, وللعطاء نبراسه.
ما أروعكم ايها الهواشم, فهنيئا" لنا بكم ملوكا", تحميكم عناية الله وتفديكم المهج والأرواح وترنو اليكم عيون ابناء الأردن من اقصاه الى أقصاه..




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :