facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





مأكولات لم تعد شعبية !!


عصام قضماني
13-02-2010 02:07 AM

أعطى تصنيف متفق عليه بعض المأكولات صفة ط المأكولات الشعبية « تبعا لأسعارها المنخفضة التي يجب أن تكون في متناول اليد , مثل الحمص والفول والفلافل , فهل هي كذلك ؟. تسعيرة هذه المأكولات متفق عليها بين نقابة أصحاب المطاعم الشعبية ووزارة الصناعة والتجارة , وتلتزم المطاعم باعلان الاسعار على لوحة تعلق في مكان بارز لاطلاع الزبائن , فهل تلتزم المطاعم بها فعلا ؟ بعض المطاعم تحايلت على الأسعار , وذهبت حدا بعيدا في ابتكار تصنيفات لأطباق الحمص والفول ولسندويش الفلافل , ومن ذلك إضافة كلمة « سوبر « لتبرير السعر المرتفع للسندويش , وتسميات عدة لتبرير الأسعار المرتفعة للأطباق , وذهبت حدا بعيدا في المبالغة بالأسعار تبعا لموقع المطعم , وأشكال الأطباق والعلب التي تستخدمها , حتى أنها إعتبرت الزيادة في « حب الحمص « على الطبق إضافة نوعية تستحق سعرا مختلفا . بعض المطاعم التي تقدم وجبات الحمص والفول , وهي مأكولات شعبية , أعطت لنفسها تصنيفات لم تعد معها تعتبر نفسها شعبية , ومنها فئة سياحي أو خمس نجوم , ولا أعرف في الحقيقة كيف تصبح وجبة الحمص والفول وجبات سياحية أو وجبات خمس نجوم , وكل ذلك لتبرير الأسعار المرتفعة التي تضاهي في معدلاتها وجبات الدجاج , واللحوم أحيانا !!.

أسعار الحمص والفول , وصلت في بعض مطاعم عمان الى 850 فلسا لأدنى سعر و3 دنانير لأعلى سعر , وبين مطعم وآخر ثمة فرق ملحوظ , فان إنتقلت من طرف الى طرفه المقابل فان فرق سعر علبة الحمص مثلا يتراوح بين 100 الى 250 فلسا ولا تعرف السبب . اللافت أن نقابة أصحاب المطاعم الشعبية , تدب الصوت عاليا كلما ارتفعت أسعار الحبوب , لرفع الأسعار لكنها لا تفعل ذلك عندما تتراجع , فالارتفاع الحاد في أسعار المواد الأولية الداخلة في هذه الخدمة الشعبية دفع أسعار منتجاتها صعودا بينما لم تكترث للهبوط الحاد الذي حصل على أسعار تلك المواد في بلدان المنشأ , وهي إن لم تتمسك بالأسعار عند مستواها المرتفع , فقد رفعتها بدعوى الكلف أيضا .

qadmaniisam@yahoo.com

الرأي




  • 1 د. عبدالله عقروق \فلوريدا 13-02-2010 | 09:39 AM

    واجب المواطنون هو الذهاب الى المطاعم التي تبيع صحن الفول أو الجمص 850 فلسا ..وتقاطع قطعيا المحلات التي تبيعه ب 3 دنانير .زوهذا ما سافعله عندما أحضر الى عمان هذه االصيفية...في الصيفية الماضية طلبت من كافة رفاقي وأهلي من دعوتي لأكل حمص وفول وفلفل ومتتبعاتهما بدلا من أن يعزموني في المطاعم الأستقراطية اللي بتخرب بيت الجميع ..وهذه السنة سأطلب منهم دعوتي على مطاعم الفول والحمص التي تبيع 850 فلسا الصحن

  • 2 د . هايل ودعان الدعجة 13-02-2010 | 11:42 AM

    والله يا اخي عصام اذا بقينا نترك مصير السوق الاردني بايدي بعض التجار الجشعين فربما لا يجد بعض المواطنين شيئا يأكله ويتحولوا الى مشكلة اجتماعية ( وامنية ) نحن دولة من دول العالم الثالث هذه حقيقة ولغة السوق الحر والانفتاح الاقتصادي ليست لنا بدليل نوعية تاجرنا الذي لا يرحم المستهلك ولا يعرف شيء اسمه تخفيض اسعار . اعتقد ان ضبط السوق من قبل الحكومة يردع هذه الفئة الجشعة وربما لا المواطن خاصة الموظف البسيط بالمطالبة بتحسين الرواتب .. اضبطوا السوق ولا تحسنوا الرواتب هذا افضل وكفى دلال رسمي للتجار بحجة تشجيع الاستثمار الذي كرس الاستغلال والجشع وتكدست عوائده بايدي وجيوب الجشعين .. على سرة الحمص والفول بعض المطاعم في عمان الغربية تبيعك صحن الفول او الحمص بسعر اغلى من اللحمة في اسعارها الحالية الخيالية وكاسة الماء ( وليس الزجاجة ) بدينار او دينار ونصف مثل هذا البعض كيف يتركون يسرحون ويمرحون بقوت الناس ويسيئوا الى الاردن من خلال مساهمتهم بتصنيف الاردن على انه اغلى دول المنطقة ثم نتحدث ونطالب بتشجيع السياحة .. ماذا ابقى هذا البعض المجرم من التجار للسياحة حتى نشجعها .


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :