facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





نعم دولة الرئيس .. استراتيجية وطنية شاملة


د. صالح السعد
14-07-2020 01:59 PM

طالعنا دولة الأستاذ فيصل الفايز رئيس مجلس الأعيان يوم أمس بمبادرة جميلة تدعو إلى وضع استراتيجية وطنية شاملة لكافة القطاعات السياسية والإقتصادية والإجتماعية ، وترجمتها على أرض الواقع وتكون متعاقبة للحكومات، وذلك في حديثه إلى إذاعة حياة اف ام ، ضمن برنامج صالون حياة الذي يقدمه الإعلامي محمد سلامة .

نعم دولة الرئيس ، نحن بأمس الحاجة إلى مثل هذه الإستراتيجية الوطنية الشاملة ، والتي ستكون بلا شك مستلهمة أهدافها ومجالاتها ومقوماتها من روح الأوراق النقاشية الملكية ورؤيتها الثاقبة في إرساء خارطةطريق واضحة ومعززة للإصلاح الشامل في جميع المجالات ، وبناء القدرات البشرية وتطوير التعليم بخطى إبداعية ابتكارية لتحقيق نهضة وطنية شاملة ، وتحضرنا هنا مقولة الفيلسوف الفرنسي فولتير " إذا لم يكن لديك استراتيجية فأنت تخطط للفشل" .

وسنستعرض بكل تواضع مقترح لآليات العمل والتنفيذ الفعلي للإستراتيجية الوطنية الشاملة، من خلال الرؤى التالية:

1 . إعداد استراتيجية وطنية شاملة بأفكار وطروحات إبداعية ابتكارية ، تتضمن المبررات ، الأهداف ، المجالات ، المقومات وآليات التنفيذ والتقييم ولكافة القطاعات السياسية ، الإقتصادية، الإجتماعية ، البيئية ، السياحية ، المائية وغيرها ، مع تشكيل مجلس أعلى لمتابعة تنفيذ الإستراتيجية الوطنية الشاملة ، والإستراتيجيات القطاعية المنبثقة عنها .

2. اعتماد فلسفة الإبداع والإبتكار في إعداد الإستراتيجية الشاملة والإستراتيجيات القطاعية وخططها التنفيذية ، مع الحذر من الإعتماد على الأطر التقليدية والروتينية المألوفة في الدول النامية إلا بقدر محدود من التطوير والتحديث.

3 . إعداد استراتيجية لكل قطاع من القطاعات المذكورة برئاسة رئيس القطاع وعضوية المسؤولين عن التنفيذ.

4 . إعداد خطة مرحلية تنفيذية مدتها ثلاث سنوات لكل استراتيجية قطاعية ، تجدد تلقائياً لمدة مماثلة ، وهكذا .

5 . يعقد مؤتمر سنوي لكل قطاع لمناقشة برامج الخطة المرحلية التنفيذية الأولى ، ومستويات التنفيذ والإيجابيات وسبل تطويرها والسلبيات وآليات التغلب عليها ، وهكذا في السنة الثانية ، وفي نهاية السنة الثالثة ، يتم اعتماد خطة مرحلية جديدة وهكذا .

6 . يفترض أن تراعي الإستراتيجية الوطنية الشاملة ، وكل استراتيجية قطاعية وخططها المرحلية المعطيات التالية :
1 . أهداف واضحة واقعية محددة ومرنة ، وقابلة للتنفيذ.
2 . خبرات وكفاءات متخصصة فاعلة ومبدعة في جميع مراحل الإعداد والتنفيذ والتقييم .
3 . موارد مالية مقبولة وموازنات مدروسة بدقة وغير مبالغ فيها سلفاً .
4 . اتباع مركزية القرار ولا مركزية التنفيذ .
5 . الإنعكاس الإيجابي الملموس والسريع قدر الإمكان على جميع فئات المجتمع ، وخصوصاً الفئات المعوزة .
6 . مراعاة الأولويات في التنفيذ قدر الإمكان .
7 . تحديد مستويات الإنجاز أولاً بأول .
8 . أن تكون مبنية على دراسات علمية بحثية تطويرية حديثة ، ولا ضير من التركيز على استقطاب كفاءات بحثية من مراكز البحوث والتطوير المتميزة من دول سبقتنا في هذا المجال ، وحققت قيمة إنتاجية مضافة .
9 . مد البصر نحو تعزيز ثقافة التعلم في جميع مجالات الإنتاج والتصنيع والتطوير ، والبدء بها من المرحلة الأساسية ، مما يتيح التوظيف الأمثل للموارد البشرية الماهرة والمؤهلة ، والحد من البطالة والفقر في آن واحد.
10 . مراعاة التنبه للمحاذير والتحديات التي ستواجه عمليات التنفيذ ، والتحوط لها سلفاً بإجراءات رصينة وآليات محسوبة ومبرمجة للتعامل معها .

لا سيما وأن الدراسات العالمية تشير بأن سبب فشل الاستراتيجيات في الدول النامية بنسبة تقارب ( 80‎%‎ ) يكمن في عدم تطبيق المعطيات المذكورة .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :