facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





حماس حركة محظوظة ام ملائكية .. ؟!!


رجا طلب
01-03-2010 12:06 PM

ربما لو اقدم فصيل سياسي فلسطيني او غير فلسطيني على ما اقدمت عليه حماس خلال السنوات الثلاث الماضية، لهلكته وسائل الاعلام والرأي العام العربي والاسلامي، وبخاصة انقلابها على الشرعية الفلسطينية عام 2007 ورفضها تجديد الهدنة وتسهيلها فرصة الحرب الاسرائيلية على غزة.

ما دفعني الى ذكر هذه المقدمة هو مضمون الرد الرسمي الذي سلمته حماس ردا على رسالة المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة حول توصيات تقرير لجنة غولدستون بشأن الحرب الإسرائيلية على غزة حيث تضمن هذا الرد جملة من المواقف والتوجهات تظهر تناقضا سياسيا واضحا في رؤية الحركة.

ومن ابرز القضايا التى يمكن التوقف عندها في رد حماس ان الرد جاء على ورق مروس باسم السلطة الوطنية الفلسطينية ولكنه موقع باسم حكومة غزة ومن وزير العدل في حكومة حماس محمد فرج الغول وتم استخدام المصطلح التالي « الحكومة الفلسطينية في غزة «، وهذا يعني ان حماس تغطت باسم السلطة الفلسطينية التى عمليا لا تعترف بها وخرجت عن شرعيتها وفي نفس الوقت كرست في ردها ان هناك حكومة في غزة لا علاقة لها بحكومة رام الله وهو اخطر ما يؤذي مشروع قيام دولة فلسطينية على حدود الرابع من حزيران.

كما اود الاشارة الى النقاط الاخرى التي اثيرت ولم ترد عليها حركة حماس الى اللحظة وهي : في صفحة رقم 51 «حماس تأسف لما قد يكون أصاب أي مدني إسرائيلي».. وهو الاسف الذي طالما رفضت سماعه على لسان عرفات و ابو مازن وغيرهما ، كما ان مثل هذا الاسف لم يقدم للشعب الفلسطيني على استباحة الدم الفلسطيني في غزة.

في صفحة 50 « فقرة ( 5 ) حماس تعتبر الصواريخ « تحدياً سياسياً « وليست وسيلة وحيدة لتحرير فلسطين كما كانت تعلن ليلا نهارا.

في صفحة 50 فقرة ( 4 ) «حماس تعترف أن صواريخها بدائية وغير فعالة ولا مؤثرة « والسؤال لماذا كانت تطلق هذه الصواريخ ولماذا التمسك بها ورفض تجديد الهدنة اذا كانت هكذا .

في صفحة 19 تستخدم حماس الجملة التالية « حدود قطاع غزة المجاورة لإسرائيل « وهي جملة تؤكد اعتراف واضح باسرائيل بالاضافة الى تحديد الحدود معها .

في صفحة 28 يقول رد حماس ما نصه « إن اختطاف نواب الشعب الفلسطيني مخالفة للاتفاقية الموقعة بين منظمة التحرير وإسرائيل في 28/9/1995 « وهي عبارة غريبة وعجيبة، فمنذ متى تعترف حماس باوسلو ومنذ متى تلتزم بها لكي تحاسب اسرائيل على اساسها ولماذا لا تعلن ذلك علنا للشعب الفلسطيني ان كان هذا هو موقف جديد لحماس من اوسلو؟؟.

في صفحة 35 « ذكرت حماس أنها ضد استهداف المدنيين الإسرائيليين لأسباب دينية» واستشهدت بسورة الاسراء الاية 70 « وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا « صدق الله العظيم وسؤالي هنا هل هذا التزام سياسي لحماس منذ الان فصاعدا في موضوع قتل المدنيين الاسرائيليين بعد ان كانت تدين كل من يدين قتلهم، ام هي مناورة سياسية استخدم فيها الدين كما هي عادة فصائل الاسلام السياسي التي تستخدم الدين استخدامات سياسية ؟؟ كل هذه النقاط وغيرها مرت من دون تحميص او نقد او حتى لفت انتباه من قبل الاعلام ومن قبل سياسيي الفضائيات، فهل نحن امام ظاهرة تنظيم ملائكي لا يخطئ او لا يجوز نقده ان اخطأ ام امام ظاهرة تنظيم محظوظ ولاسباب نجهلها ؟؟

rajatalab@hotmail.com
عن الراي.




  • 1 كويتي 01-03-2010 | 12:14 PM

    كلام براسماله

  • 2 فهمان 01-03-2010 | 12:22 PM

    لا تغطي الشمس با الغربال

  • 3 الاصلي 01-03-2010 | 12:38 PM

    لا يقدر احد على انتقاد حماس خوفا من تكفيره او تخوينه حماس حركه مثل باقي الحركات المناضله قد يوجد بها فاسدون وجهله وعملاء ايضا ولكن المشكله ان حماس لم تعترف ولو لمره واحده انها ممكن ان تخطيء

  • 4 نادر 01-03-2010 | 01:18 PM

    متى سيتوقف اسلوب التحامل على حماس وتفسيراتكم !!
    لو اردت الرد على كل نقطة من النقاط التي وردت في مقالك لفعلت ولكني مللت .

  • 5 متابع 01-03-2010 | 01:53 PM

    حماس حركة مقاومة إسلامية وصلت الى ما وصلت إلية بإرادة الله أولا ومن ثم بدعم جماعة الإخوان المسلمين "عالميا" لها وبتعاطف الشعوب مع القضية الفلسطينية. حماس تتعامل مع الأمور بإسلوب براغماتي، فهي إنقلبت على الجماعة الأم "الإخوان المسلمين" وتتعامل مع الأمور بعيدا عن ثوابتها، إن ما تقوم بة من دعم مادي لقيادات في العمل الإسلامي والشعب والصحافة لو قام به غيرها لتم إعتبارة أنه رشاوي، لكن عندما تقوم بة حماس يتم إعتبارة على أنة دعم للقضية الفلسطينية وباب من أبواب الجهاد حتى لو أدى إلى شق صف جماعة الإخوان وقيام حرب طائفية فإنة يبقى جهادا!!! حماس ليست محظوظة وإنما خدع بها الناس وعلينا أن نفرق بين حماس المجاهدين الصابرين في فلسطين وبين الصاعدين على أكتافهم في دول العالم.حماس تعترف بإسرائيل كما هو الحال بالنسبة لفتح.

  • 6 متابع 01-03-2010 | 02:09 PM

    بس استاذ طلب يمكن تكون نسيت ان حماس هي الحكومة الشرعية لفلسطين وجاءو الى السلطة عبر صناديق الانتخابات وهو امر نادر ولا حرج ان يمثلو كل فلسطيني الداخل تحت اي مسمى

  • 7 ابو زيد 01-03-2010 | 02:09 PM

    بعيدا عن حماس وفتح وغيره...

  • 8 غزاله 01-03-2010 | 03:39 PM

    الى متابع هادا الي طلع معك بعد قراءة المقال .مهي الانتخابات السلطه عملتها وابو مازن اشرف عليها ,بكفي اصحو بكفي ,حماس قرارها مش بايدها ,عمتهم ايران بالمصاري .والدليل مكتوب بالمقال للاخ المتابع ,اقرأ المقال بتمعن ,وتجرد , رح تعرف شو بتحكي حماس ,

  • 9 محمود 01-03-2010 | 03:50 PM

    رجا طلب ..بدعت

  • 10 فلسطين 01-03-2010 | 05:49 PM

    يا أستاذ رجا ... الواضح انك متحامل على حماس جدا:
    1- حماس هي الحكومة الشرعية لفلسطين وجاءوا الى السلطة عبر صناديق الانتخابات و بذلك هي حكومة شرعية أكثر من كل الحكومات العربية

    2- عندما تقول حماس انها تأسف أو انها لا تريد اصابة اي مدني شخص بسبب دينه. فان ذلك ليس تناقضا لان حماس كما الشعوب العربية لا تؤمن بوجود أي مدني على ارض فلسطين 48 و 67 ... لان كل يهودي يعيش على ارض فلسطين انما هو محارب لانه محتل

  • 11 قرفان 01-03-2010 | 06:08 PM

    استاذ طلب ارجو ان توضح للقراء من هي الحكومه الشرعيه التي جاءت الى الحكم بناءا على ما افرزته صناديق الاقتراع المهم هو الانتقاد لارضاء اعداء الامه يكفينا مافينا

  • 12 ماجد الماجد 01-03-2010 | 06:15 PM

    العجيب ان هؤلاء لايعرفون ان من فاز بالاغلبيه هم حماس والشرعيه هي حماس وانها استبقت الخطه الدايتونيه التي تطبق الان في الضفه بالحسم وهذا ما ازعجهم وازعج حلفاؤهم ومحبيهم فاصبحت حماس غير شرعيه بنظرهم ولتذهب صناديق الاقتراع الى الجحيم عجبي على المنطق الاعوج

  • 13 شغل مصاري 01-03-2010 | 06:19 PM

    فاشلين في الحرب والسياسة

  • 14 متابع 01-03-2010 | 07:45 PM

    أستغرب ...

  • 15 مجد الاردن 01-03-2010 | 09:46 PM

    من ...

  • 16 كاتب 01-03-2010 | 11:44 PM

    تحليل بدائي

  • 17 احمد كنعان 02-03-2010 | 03:43 AM

    تحية للاستاذ رجا

  • 18 abu faris 02-03-2010 | 03:46 AM

    نعتذر


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :