facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





كارثة السلط نتيجة لتردي أخلاقنا العامة


11-04-2010 06:26 AM

يعجبني ان استشهد دائما بقول لأبن خلدون مفاده : ' إن بداية انهيار الأمم في انهيار أخلاقها ' ،، وعليه فلم يعد يفاجئنا أي حادث أو حديث خارج المعقول ، أو متجاوز للعادة ، أو كاسر لقواعد القانون والنظام ، ابتداء من الاعتداء على الأطفال وحتى ضرب الآباء والأمهات ، أو الاعتداء على المعلمين والأطباء ، والشتائم التي تتقافز عبر نوافذ السيارات في الشوارع ، والتهور في قيادة السيارات التي لا نستحق ركوبها ، الى الفساد الذي تغلغل في الحياة الشعبية والرسمية ، واستخدام السلطة في غير محلها ، ثم إدخال العالم بانفتاحه المطلق علينا من خلال نص مطلق وشاشات مطلقة الحرية ، وتقريب الفاسد اللئيم ومحاربة الناصح الكريم .

ومن غير العجيب أننا وعلى مدار الأيام الماضية وفي عطلة نهاية أسبوع غير سعيدة ،نتابع ما يحدث في مدينة السلط وقراها ، مما جرى من أحداث مؤسفة لا نرضاها لأبناء عشائر السلط النشامى وأبناء عشائر عباد الغيارى ، تلك العشائر التي أنجبت خيرة الخيرة من أبناء هذا الوطن الحبيب الذي هو وحده يستحق ان يراق على ترابه الدم الزكي ، .. تلك السلط التي كانت وقبل قيام الدولة منارة علم ومقر السرايا ، ومنبت الكرام من الرعيل الأول ، ثم كانت الحبلى دوما بعد قيام الدولة بالمخلصين لوطنهم ، والمنافحين عن قضايا أمتهم ، الحاملين مشاعل الثقافة والفكر السياسي والعمل الحكومي ،، فما الذي جرى حتى تستباح عاصمة الوسط الأردني ، وكيف يترك العقلاء للأشقياء ثغرة كي يؤججوا نار الفتنة التي تفرح العدو ولا تسر الصديق ، وكيف يفعلها الصغار ويقع فيها الكبار ، في السلط المدينة والسلط العشيرة والأردن الشعب أيضا ، وأعني بالسلط ، البلقاء جميعها ، عبادها مع مدينتها وقراها ،، و فيكم أكثر من رجل رشيد !؟

ما جرى في بلقاء التاريخ ، يشبه تماما ما جرى في جبل عجلون قبله وما جرى في الكرك وتماما ما جرى في قرى الرمثا على مدى سنتين وسحاب وما سيحدث في منطقة أخرى مستقبلا ، ولهذا فالمصيبة ليست عشائرية ولا مدنية ، بل هي وطنية بامتياز ، وما حدث من جريمة قتل منكرة في جامعة البلقاء لم يكن سببا ، بل كان نتيجة ، نتيجة للنهاية غير الحميدة لسنوات عجاف طويلة الأمد استبدل فيها رجالات الوطن الحقيقيين من قيادات عشائرية وشعبية ورسمية الى رجال يشبهون خيال المآتة ، كأنهم نصب من خشب توضع لطرد العصافير ولا تستطيع قتل أفعى تلتف عليها .

ما حدث وما سيحدث في الأيام أو الشهور أو السنين القادمة سيكون متشابه تماما ، لأن القاعدة الأساسية في البناء الاجتماعي ، والإطار الثقافي ، والأرضية الفكرية للمجتمع الأردني تغيرت تماما ، وانحرفت البوصلة الأخلاقية في تربية الأجيال نحو اللا أخلاق ، وعدم احترام الآخر ، وعدم ثقة الحكومات والمجالس الرسمية بضرورة المحافظة على الموروث الشعبي والقيادة الواعية المحافظة على الثوابت الوطنية وحصاد التاريخ الأردني المبني على الأخلاق والتدين والتعليم على بساطته ، فما نراه من تسيب في تربية الأبناء وعدم الاهتمام في مراقبة سلوك النشء ، والوحشية في الانتقام ، والذئبية في افتراس حقوق الآخرين ، واللهث وراء جمع الثروات من خلال الربا والفساد والاتجار بمقدرات الشعب ، هو نتيجة لسياساتنا في الانفتاح المطلق ، وعدم وضع قوانين ضابطة رادعة ، وتزايد إقرار القوانين التي تستبيح أسس التربية الفاضلة ، ففي بلد كالأردن لا يمكن بأي حال من الأحوال القبول بهذا الابتذال والسقوط المريع للأخلاق العامة ، والسكوت عن تفشي عادات سيئة ، جعلت من صبيان وصبايا وكأنهم مسخ يتمايلون كأنهم ملابس داخلية يهزها الهواء على حبل غسيل ، يتعاطون المسكرات والمخدرات ، يقابلهم شباب عاطل معطّل لا هم لهم سوى التدخل في أي مشاجرة لأتفه الأسباب في شوارع الأحياء أو في الجامعات .

أما الجامعات التي باتت كرنفالاً لعروض الأزياء وقصّات الشعر واستعراضات الديّكة والطواويس وقلة الأدبّ ، وقليل من علِّم وأدب ، فقد توجت سياسة تعيين مجالس إدارتها الشاملة خطة إفشال العملية التعليمية والعلمية ، بعد أن أفشلت الخطط الرسمية للمدارس ، العملية التربوية والتعليمية ، التي لم تعد تخرّج طلاب علم ، طلاب أي شيء سوى التعلم والتفقه والتفكير السليم ، إلا الفئة القليلة التي تلقت تربية فاضلة وتأسيس علمي جيد ، وحظيت بعقول أبوية منفتحة تتخاطب فيما بينها للوصول الى انسجام الأجيال لا صراع الأجيال ، وعليه فلن يتوقف العنف في الجامعات ، لسبب بسيط يتلخص في ان الجامعة هي نسخة مبسطة عن المجتمع .

وفي العودة الى البلقاء المحافظة ، فالجميع من أبناءها يعلمون أن ما حدث خطأ فادح ، ومعالجة القضية فورا وتطويقها خير ألف مرة من المراهنة على أصحاب السوابق في تسجيل المواقف ، والمراهنين على المكاسب في مجالس المدينة أو الدولة أو النيابة والذين يكثرون في هذه المناسبات ، وعليه فأن الصلح وإن لا يبدو قريب بين عائلتي الجاني والمجني عليه ، يجب أن يسود بين أبناء الأسرة الواحدة في المدينة ومحيطها ، وأول الحلول العودة للمربع الأول الذي وقعت فيه الجريمة ، حتى تطيب النفوس قليلا .

وعليه فالواجب أن يتم عزل رئيس جامعة البلقاء ، وأي رئيس جامعة تحدث فيها مشاجرة كبرى أو جريمة قتل فيما بعد ، لأن المشكلة بدأت قبل الجريمة بيومين ، وعزل محافظ البلقاء الذي لم يستطع أن يفرض سلطة الدولة الموكولة إليه ، وعزل مدير مستشفى السلط الحكومي الذي لم يسعفه العلم باستحضار الحكمة ، وعزل مدراء الأجهزة الأمنية الثلاثة في المحافظة وخاصة مدير الشرطة الذي انساق في ركب المحافظ فلم يستطع إدارة حماية المدينة وفرض سلطة القانون ، كما يجب أن يعاد النظر عودة الزعامات الشعبية الحقيقية والقوية في المحافظة ، وفي البلاد أيضا ، أما الأضرار المادية التي حدثت فيجب تشكيل لجنة لتقييمها وتغريم المتسببين بكل فلس سولت لهم أنفسهم المساس به ، حتى يتعلم الناس كيف يحكمون العقل في زمن التخاصم .

أما المشهد العام ، ففي سفر رئيس الوزراء اليوم خير دليل على طريقة إدارة شؤون الدولة الأردنية عند الكثيرين من مسئولي الدولة الأردنية ، ولا نخص الرئيس بذلك ، فهو ابن هذه الأسرة الرسمية ، ويجب على المسئولين أن يعملوا درس الواقع الحياتي في قرى المحافظة لمعالجة الاختلالات وخاصة القطاع الشبابي الذين يفطر مع 'عمر العبدللات ' ويتعشى مع ' متعب الصقار ' ويحلم وهو نائم ب'نانسي عجرم'! .

والى لقاء آخر مع جريمة شعبية و مشاجرة وطنية أخرى ، وضحايا أخرّ ، فإنني أذكر الجميع بأن معركة الوطن والتحديات التي تواجهنا ، تتطلب من الجميع الوعي ، ثم الوعي ، ثم الوعي والتفكر في حالنا الذي أصبح مضحكا مبكيا معا ، والعودة الى تعاليم الآباء والأمهات الأوائل بعقلية طالبي العلم لا طالبي القرب من الصبايا .

Royal430@hotmail.com




  • 1 معاوية الوشاح 11-04-2010 | 06:41 AM

    وعليه فالواجب أن يتم عزل رئيس جامعة البلقاء ، وأي رئيس جامعة تحدث فيها مشاجرة كبرى أو جريمة قتل فيما بعد ، لأن المشكلة بدأت قبل الجريمة بيومين ، وعزل محافظ البلقاء الذي لم يستطع أن يفرض سلطة الدولة الموكولة إليه ، وعزل مدير مستشفى السلط الحكومي الذي لم يسعفه العلم باستحضار الحكمة ، وعزل مدراء الأجهزة الأمنية الثلاثة في المحافظة وخاصة مدير الشرطة الذي انساق في ركب المحافظ فلم يستطع إدارة حماية المدينة وفرض سلطة القانون ، كما يجب أن يعاد النظر عودة الزعامات الشعبية الحقيقية والقوية في المحافظة ، وفي البلاد أيضا ، أما الأضرار المادية التي حدثت فيجب تشكيل لجنة لتقييمها وتغريم المتسببين بكل فلس سولت لهم أنفسهم المساس به ، حتى يتعلم الناس كيف يحكمون العقل في زمن التخاصم .

  • 2 العبادي 11-04-2010 | 08:18 AM

    والله مقاااااااااااااال رائع

  • 3 bader naimat 11-04-2010 | 08:22 AM

    اخ فايز انتقدتك لما قرات العنوان .....انا مديونلك بعتذار وانا معك وشكرا"

  • 4 محمود الخليل 11-04-2010 | 08:23 AM

    أما المشهد العام ، ففي سفر رئيس الوزراء اليوم خير دليل على طريقة إدارة شؤون الدولة الأردنية عند الكثيرين من مسئولي الدولة الأردنية ، ولا نخص الرئيس بذلك ، فهو ابن هذه الأسرة الرسمية ، ويجب على المسئولين أن يعملوا درس الواقع الحياتي في قرى المحافظة لمعالجة الاختلالات وخاصة القطاع الشبابي الذين يفطر مع "عمر العبدللات " ويتعشى مع " متعب الصقار " ويحلم وهو نائم ب"نانسي عجرم"! .

  • 5 بلقاوي 11-04-2010 | 10:09 AM

    وضعنا مؤلم مضحك مخزي مبكي والحكومه تبحث عن شريط جديد للمطربه ؟؟ والمطرب ؟؟ وسلامتك

  • 6 Lokman Elkayed/United Nations/Kabul 11-04-2010 | 10:29 AM

    لو كان للعلم من دون التقى شرف ،،، لكان أشرف خلق الله إبليس , و الفاشلون قسمان ! قسم فكر ولم يفعل . وقسم فعل ولم يفكر,
    ,يقول الرافعي :
    إذالم تزد شيئا على الدنيا كنت زائدا فيها .
    ومن العجيب إننا نكره الحق لانه, نتذوق مرارة دوائه..ولا نفكر في حلاوة شفائه
    ونحب الباطل..لاننا نستلذ بطعمه ولا نبالي بسمّه ؟؟؟
    قال تعالى (( وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفوا عن كثير ))

  • 7 لو لم أكن من شعبك الوفي وددت أن أكون 11-04-2010 | 11:27 AM

    اسمعت إذ ناديت حياً ولكن لا حياة لمن تنادي
    ابدعت يا فايز كما انت دوما
    وتعازينا الحارة لأهل المجني عليه ادام الله عليهم طول الصبر وحسن العزاء

  • 8 عجوز أردني متقاعد 11-04-2010 | 11:29 AM

    يا خوي000الحقوا الوطن00العلاج يبدأ بالبستان والروضه00والبيت00والمدرسه00وهيبة الدوله00والناس سواسيه أمام القانون000وإلا البقيه بحياتك يا وطن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    هذا ما يحصل بالجامعه000جيل المستقبل؟؟؟ فكيف نلوم ما يحصل في مواقع أخرى؟؟؟؟000إلحقوا الوطن000وكلنا مسؤولين00أعيدو شعار فلنبن هذا الوطن00ولنخدم هذه الأمه00أعيدو شعار00كلنا أردنيين؟؟؟؟؟؟

  • 9 دراسة التاريخ للإمام 11-04-2010 | 11:29 AM

    الواقع المرير , الماضي . المستقبل ــــــــــــ التصحيح
    يشكر للكاتب ما أثار من من نقاط تشكل المرجع الواجب العمل وفقه للتصحيح في كثير منها

    العنف ينمو لسببين أولهما عدم كفاية العقوبة ,أي عجز التشريع عن معالجة الواقع ــ أنصح الكاتب والقارئ ومن يتصدى لمعالجة هذا الأمر بقرائة كتاب " غياث الأمم في التياث الظلم " للإمام الجويني ـ على أن تكون قراءة متأنية للإفادة . ولا بد من الإشارة هنا إلى أن تعديل التشريعات وإخضاع ذلك للتجريب هو من أهم أسباب تفشي الجريمة والعنف منها .
    أما ثانيهما فهو ثقافة المجمتع ـ ولا يقصد بها التعليم المنجهي فقط ـ وما تنطلق منه هذه الثقافة من عقيدة راسخة سواء سلبا أو إيجابا ووجوب تصحيح معتقدات الأفراد ابتداء .

    أما العشائرية فأرى أن العشائرية أضحت سبة ,وهذا غير صحيح فالعشائرية كانت وما زالت في كثير من الصور والوقائع والأحوال رافد من روافد الأمن المجتمعي ـ بالرغم من أن توجيهها توجيها ردئيا لا بد وأن يؤتي ثمارا مثلها إلا أن توجيهها التوجيه السليم وفقا للسببين اللذين ذكرت .

    وللحديث بقية

  • 10 ديمة الفاعوري 11-04-2010 | 11:36 AM

    اخي فايز هذا الكلام مرفوض ليست الاخلاق هي من ادت الى وقوع هذه المشكلة الاسباب هي العشائرية واسباب تاريخية واسباب اكاديمية وعدم وجود ما يفيد الطلاب في اوقات الفراغ والسلط مش بس الي صار بيها هذه المشكلة فلاننسى مشكلات اخرى ولعشائر اخرى فهل من المعقول ان انعتهم بعدم الاخلاق الرجاء اعيد النظر في مقالك
    ...............................................................
    المحرر : أختنا العزيزة نرجو قراءة المقال بتأني ،
    الكاتب لم يتعرض لأبناء العمومة السلطية وعباد
    بل قال ان تراجع الأخلاق العامة في الوطن هي
    أساس المشاكل التي حدثت في السلط وقبلها
    محافظات اخرى ، والاحترام لرأيك

  • 11 الجنيني 11-04-2010 | 11:42 AM

    كلام فيه الكثير من الحكم , ولكن قد نفقد رؤساء الجامعات في وقت قصير !!!

  • 12 سلطي بلقاوي 11-04-2010 | 11:52 AM

    نحن نحمل الدوله معاك المسؤوليه الاولى وقبل من ذكرت من فرض
    علينا الصوت الواحد الذي فرقنا الى شيع وقبائل

  • 13 ابن طريف 11-04-2010 | 11:52 AM

    ** كارثة السلط نتيجة لتردي أخلاقنا العامة**
    (صدقت)
    كما يجب أن يعاد النظر بعودة الزعامات الشعبية الحقيقية والقوية في المحافظة ، وفي البلاد أيضا ، أما الأضرار المادية التي حدثت فيجب تشكيل لجنة لتقييمها وتغريم المتسببين بكل فلس سولت لهم أنفسهم المساس به ، حتى يتعلم الناس كيف يحكمون العقل في زمن التخاصم .
    (صدقت .. صدقت .. صدقت ..) مخافة الله .. مخافة الله ..مخافة الله ...الوطن .. الوطن ..
    كل الاحترام اخي فايز .

  • 14 بسام الفايز 11-04-2010 | 11:54 AM

    معه كل الحق.. فإن التردي في أخلاقنا والهبوط بمستواها إلى ما هو دون المطلوب يجعل اللبيب حيران، كيف لا وإسلامنا العظيم جعل الأخلاق ركن ركين، وأساس عظيم تقوم عليها الحضارة الإنسانية ، والإسلامية، فكل حريص على دينه وكل غيور على أبناء شعبه، لابد وأن يتألم على أي تردٍ أو هبوط في أخلاقنا، وربما نجهل سبب الانحدار أو الهبوط أو التردي في منظومة القيم والأخلاق لدى بعض أبناء شعبنا فربما يكون السبب هو الأنانية المفرطة، والتقليد الأعمى، والتحاسد والتباغض وعدم فهمنا لديننا الفهم الحقيقي الذي فهمه الصحابة من رسول الله صلى الله عليه وسلم حينما قال لهم ولنا أيضاً: ( إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق ) وعندما جعل عليه الصلاة والسلام مقياس تفاضل الشاب الذي يود الزواج عن غيره بحسن الخلق: ( إن جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد كبير ) .

    إذن لابد من وقفة مع النفس، لابد وأن يخاطب أحدنا نفسه: هل أنا إنسان على خلق ؟؟ .

    وعليه أن يضع نصب عينيه منظومة القيم والأخلاق، ويقوم اعوجاج نفسه بنفسه لماذا؟ لأن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم يقول: ( حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا ) .

    ولو نظرنا إلى مظاهر كثيرة في المجتمع تتناقض مع ديننا، وتختلف مع أخلاقنا، وتبتعد عن تربيتنا، لوجدنا وبكل حسرة وألم، أننا بعيدون عن واجب عظيم يجب أن نكون عليه، وهو واجب القدوة، فبدلاً من أن يقتدي بنا الآخرون في أخلاقنا، وعلومنا، ومثابرتنا، وإخلاصنا، وإنسانيتنا، أصبحنا نقتدي بغيرنا فقط في المجالات التي يندى لها الجبين، وانظروا إخواني القراء الأعزاء ماذا ترون على أرض الواقع في مجتمعاتنا وماذا تشاهدون بأم أعينكم :

    …ألا ترون أن ديننا العظيم يدعونا إلى التسامح والرفق واللين، أليس كذلك ؟؟؟ فلماذا يقسوا بعضنا على بعض ؟ ولماذا يظلم بعضنا بعضا ؟ ولماذا يشعر بعضنا بلذة عظيمة ويتمتع بصورة كبيرة وهو يرى الناس يتجنبونه، ويبتعدون عنه مخافة شره ؟ ولماذا يهدر بعضنا كرامة الآخرين من خلال سبهم، وشتمهم، وتحقيرهم، والسخرية منهم ؟

    ولماذا يستحل بعضنا دماء وأموال وأعراض الآخرين ؟ ولماذا ينتشر الكذب بيننا بشتى صوره وأشكاله؟ (والمصيبة أننا نعلم أولادنا ونربيهم على الكذب، والمصيبة الأعظم أن فضائياتنا تساهم مساهمة كبيرة في تعليم أبنائنا فنون الاحتيال، والغش، والكذب من خلال بعض برامجها ، ومسلسلاتها، وأفلامها، ونشرات أخبارها ) أليست هذه مشاهد نشاهدها بيننا في بيوتنا وفي مجالسنا وفي شوارعنا، ولماذا ولماذا ؟؟؟.

    ولهذا يجب علينا أن نفهم ديننا كما يجب، وأن ندرك أن الأخلاق ليست أمراً بسيطا يسهل علينا التهاون والتفريط فيه ، أو امرأً ثانويا أو تكميلياً ، نتزين به وقتما نزيد وننزعه وقتما نحب ونشاء .

    أخي القارئ وحتى نفهم الموقع الحقيقي للأخلاق علينا أن ندرك التالي :

    ندرك أن الإسلام يرتكز على ثلاث ركائز ودعائم لا يجوز التفريط بها أو بإحداها :-

    أولها: عقائد وحكمها أنها واجبة الإيمان، وثانيها:عبادات ومنها ما هو واجب، ومنها ما هو نافلة، وثالثها: أخلاق وحكمها في الشرع أنها واجبة، و بمعنى آخر فإن الأخلاق مفروضة علينا، فهي ليست نفل أو سنة أو عادة أو هيئة اجتماعية، أو نوع من التباهي، والافتخار بين الناس، إنما هي فرض افترضه الله علينا، والفرض ( فاعله يثاب وتاركه يأثم ) .

    عزيزي القارئ : الكذب حرام، والسرقة حرام، والزنا حرام، وكلها من الرذائل أليس كذلك ؟

    وفي المقابل: الصدق حلال، والأمانة حلال، والعفة حلال، وكلها من الفضائل وهي أخلاق يجب الاتصاف بها، والتخلق بها، وكما يثاب فاعلها، يأثم تاركها إثماً عظيماً، لأن في تركها مفسدة كبيرة، ونصل إلى مفهوم عظيم حول الأخلاق وهو أن( الأخلاق مفروضة على كل مسلم يأثم على تركها ويثاب على فعلها).

  • 15 احمد علي 11-04-2010 | 12:06 PM

    المشكلة وحلها ان نتعامل بوعي مع ما يتعرض لة اي شخص اعتدى على اخر الحل اننا في دولة قانون فالاجهزة الامنية هي المخولة فقط ان تاخذ حق المعتدى علية وان تعاقب المعتدي وفق القانون والا ما دخل ابن عم القاتل مثلا ان يتعرض للقتل (ولا تزر وازرة وزر اخرى)ان النظام العشائري هو السبب في ذلك والا فلا داعي لوجود دولة

  • 16 11-04-2010 | 12:08 PM

    المقال رااااائع ولا يحتاج التعليق عليه

  • 17 محمد ابو خلف الدباس 11-04-2010 | 12:17 PM

    اشكرك جزيل الشكر على هذا المقال لقد وضعت يدك على الجرح

  • 18 مهندسة في الجامعة 11-04-2010 | 12:29 PM

    مقال رائع و اراء حكيمة, و لكن يا اخي ما ذنب رئيس الجامعة ؟ .......... فهل يستطيع رئيس الجامعة تربية الاف الطلبة؟ او الوقوف بينهم و مراقبتهم في تصرفاتهم ؟

  • 19 يعربي 11-04-2010 | 12:32 PM

    الأخ فايز سلمت على هذه الكتابة حقيقة بالنظر لما يحدث حولنا من أحداث يجعلنا نعيد النظر فيما نحن عليه لا أخلاق لا مبادئ لا قيم الكذب منتشر الرشوة الفساد الخيانة الحسد تشكوا من زميلك في العمل و هو يشكي بنظرك سائق التكسي سيئ وصاحب البقالة لعب في الدفاتر و يغش بضاعته وبنظرهم أنت زبون متعال تريد استعبادهم لا تلتزم بدفع ديونك آخر الشهر جارك يزعجك و يضايقك أولاده بلا تربية و لا أخلاق تشاجرت معه عدة مرات أنت سيئ و هو أسوأ ولو لم يكن ذلك لما تشاجرتم الطالب الذي تدرسه سيئ و زميلك المعلم سيئ و مديرك أسوأ وولي أمر الطالب سيئ إذن من هو السيئ أو من هو الشخص الكويس الشريحة التي تحدثت عنها تمثل 99 بالمئة من مجتمعاتنا فهل ياترى مجتمعنا بحق هكذا نعم انه كذلك ومن يحاول أن يقنع نفسه بغير ذلك يكون كمن يضحك على نفسه

  • 20 السلط 11-04-2010 | 12:34 PM

    يجب محاسبة رئيس الجامعة كون الحادثة و قعت داخل اسوار الجامعة ؟ لقد كان رئيس الجامعة على علم بالمشاجرة و لم يحرك ساكنا و علم ان المشاجرة تتفاقم و لم يلتفت لذلك ؟ لم يوعز للجهات المعنية بالتحرك ؟ اليس هذا تقصير بالواجب ؟ نحن نقدر الشهادات العلمية التي يحملها الريماوي لكن لا يملك المهارات الادارية ..هناك العديد من المشاكل اللتي تعانيها جامعة البلقاء و كان اخر حادثة دليل على ما يحدث في الداخل ...اين انتي يا دراة الجامعة ؟ كنتم على علم بالمشاجرة لماذا؟ اين وزارة التعليم العالي ؟ و اتسأل اخيرا هل كان هذا مقصود من رئيس الجامعة ؟

  • 21 ابراهيم كلوب 11-04-2010 | 12:37 PM

    كارثة السلط مسؤول عنها فئة قليلة اساءت التقدير والتصرف وهذا لا يعني ان اخلاق المنطقة في انهيار المشجارات منتشرة في الشمال والجنوب والوسط لكن الحدث بين اثنين لا يعني انهيار الاخلاق ، السلطية والعبابيد تعدادهم اكثر من نصف مليون في الاردن فالاغلبية الساحقة تمتاز بالاخلاق وضبط النفس .

    لكن الاجراءات الادارية واصحاب القرار في المواقع لا يستحقوا هذه المواقع ولا يوجد لديهم القدرة لمعالجة مشكلة بل تصعيدها .

  • 22 ابن العشائر ( الاردنية ) 11-04-2010 | 12:37 PM

    جميع الاردنين يعرفون ماهو السبب في اوضاع البلد ؟
    بس ... ؟؟

  • 23 العشاير 11-04-2010 | 12:38 PM

    اول اشي بالله الكريم انو رئيس الجامعه المسئول هو ومدير وحدة الخدمات الي هو والرئيس مثل لزقة جونسون ..... واذا خلصت الجامعه منهم والله غير تصير افضل جامعه والله المكافئات الي بيوخذها مدير وحدة الخدمات اكثر من راتب اتخن موظف وعلماانو رئيس الجامعه اصدر قرار بمنع الدراسه في اوقات الدوام ومدير الوحده ومدراء اثنين بنفس الوحده بيدرسو علما ان مدير الوحده .... بالله عليكو تنشرو والله العظيم كل اشي صحيح

  • 24 جبلي 11-04-2010 | 12:39 PM

    يسلم ثمك يا اخ فايز الفايز والله حطيت ايدك على الجرح مزبوط بس يا ريت حد يسمع ويعترف بالصحيح اللذي ذكرت ولا استطيع الا ان اثني على كلامك وان ابتهل بالدعاء الى الله عز وجل انا تسمع بضم التاء احد لكن لقد اسمعت لو ناديت حيا ولا حياة لمن تنادي

  • 25 امن الساحات 11-04-2010 | 12:39 PM

    الله يرحم الشاب اسامة ويسكنه فسيح جنانه ويصبر اهله واقرابه واصدقاءه .. انني القي جزء كبير على ادارة الجامعة في تحمل مسؤلية الحادثة .. لان الجامعة على علم تام بالخلاف او المشكلة وان الجامعة وامنها لم يقوموا بواجبهم في التعاطي مع المشكلة فيما ادى الى ما ادت اليه .. مع العلم انه كان باستطاعت الجامعة ان تنشر عدد من الامن الجامعي في مكان الحادث وعدم تواجد الامن هو الذي سهل اندلاع الحادثة المساوية التي وصل اليها الطلبة ( الجهال او المراهقين ) وهذه الحادثة يجب ان تحاسب عليها ادارة الجامعة بدون تساهل معهم لمنع تكرار مثل هذا الحادث الذي خصرنا فيه شباباً اردنيا في مطلع عمره وضفنا الى سجوننا شابا اخر كان من الممكن ان يكون غير ذلك

  • 26 الي المهندسه في الجامعه 11-04-2010 | 12:41 PM

    المشكله انه انت متعلمه وبتحكي هالكلام هذا فما بال الغير متعلمين فماذا يقولون يا بش مهندسه (الراعي مسوول عن رعيته)

  • 27 الى المهندسه في الجامعه 11-04-2010 | 12:43 PM

    عمر بن الخطاب رضي الله عنه كان في المدينه المنوره عندما قال : لو ان بــغــلــة في العراق تعثرت ... لحسبت ان الله سائلني عنها لماذا لم تعبد الطريق يا عمر ..... عمر الريماوي.... ) داخل مكتبه ومن وراء البرادي يراقب والجريمه وقعت على مسافة امتار . الواقع ان مشكله كبيره وقعت قبل ايام في الجامعه ولم يتخذ الريماوي تدابير ولم يشكل مجالس تأديبيه والجريمه البشعه التي وقعت هي امتداد لتلك المشكله ... يعني قمة الاستهتار واللامبالاة والتنصل من المسؤولية ... يعني اذا ما كان الريماوي مسؤول ( بصفته الوظيفيه ) عن الجريمه ... فمن المسؤول .. اكيد البغله في العراق هي المسؤوله ؟؟؟ يا جماعه بكفي فساد ... بدأنا ندفع ثمن الفساد من دماء ابنائنا

  • 28 هاني العوران 11-04-2010 | 12:59 PM

    نجحوا في اختراق المجتمع. نعم نخروا المجتمع بسيطرتهم على اساس العائلة المتين. انها الام التي جعلوها سلعة للذئاب تنهشها في كل مكان. ان اخطر ما اصابنا هو دخول الفتنة علينا لبيوتنا. بعد ان كانت الام مدرسة تخرج ابطالا اصبحت الام مهزلة تخرج اذيالا. نعم الخلل من البيت فان من يريد الاصلاح يبدا من نفسه واهل بيته فانظروا يرحمكم الله كيف تربون ابناءكم وانظروا كيف تختاروا نساءكم. فليس كل النساء تصلح لتربية الابناء. فاين نحن من رسول الله فاظفر بذات الدين تربت يداك

  • 29 ابن معان- السويد 11-04-2010 | 01:01 PM

    كم اتمنى أن تكون افكارك قرارات رسميه ملزمه وواجبة التنفيذ,فلو كانت كذلك لعدت الى وطني الأن دون تفكير
    ولكنها غير ذلك وللاسف الشديد لذا فانا سابقى بعيد انشاء الله.

  • 30 جمال الدين الدويري 11-04-2010 | 01:03 PM

    قلبي عليك أيها العزيز الحزين وكل جوارحي عليك. قلبي عليك أيها الوطن المأزوم المدحور المأسور . قلبي عليك وعلى شمسك التي لا تكاد تشرق حتى تغيب قبل الأوان خلف سحب التخلف والعنجهية السوداء.
    قلبي على بدرك الذي لا يكاد يبدر حتى يعود كالعرجون القديم. قلبي على ناسك الذين يدعون حبك, وهم نفسهم من يطفؤون لك شمسك ويخنقون في سمائك قمرك. ويح قلبي, اذا كانت هذه هي جامعاتك ونخبك وخاصتك, فماذا عسانا أن ننتظر وماذا ينتظرنا من رعاعك وعامتك؟
    ماذا عسانا أن ننتظر ممن يبررون الفساد بسوء الأوضاع الإقتصاديه, ويدرجون السرقة والنصب وتداول الشكات الورقية في خانة الحاجة والضرورات تبيح المحضورات, وماذا عسانا أن ننتظر من أجيال تستعمل مركباتها كأدوات قتل وتكسير وتدمير وهدر للطاقات, لا بل الى سلاح فتاك يقتل النفس والمجتمع دون طرفة رمش أو رادع من ضمير أو خلق أو دين, أو حتى وازع من التزام بالقانون وقواعد السير, بم يطل علينا بعد هذا كله جهبذ سياسي حزبي كبير من على شاشة التلفاز, يطلق لثورته العنان, محتجا مزمجرا كالهزبر, لأن الطريق من عمان الى اربد عليه ثمان دوريات للشرطه لمراقبة مجانين البلد ومنع تهورهم وقتلهم أنفسهم وغيرهم بقيادة غير رشيده لمركباتهم. يصنف هذا الجهبذ نشاط الدوريات الخارجية المشكور بأنه أسلوب غير محمود للجباية وإثقال كاهل المواطن بالغرامات. والحل بسيط جدا برأيي,( لا تسرع, لا تدفع ) .
    ثلاثون عاما ونيف عشتها في ألمانيا, أستعمل فيها الطريق العام مثلي مثل بقية خلق الله, تارة ماشيا وتارة سائقا, لم أغضب ولم أعصب ولم استفز ولم أفقد أعصابي ولم أخرج عن طوري مثلما يحصل لي هنا على شوارعنا الوطنية في ساعة واحدة. وعلى ذلك اقسم وأغلظ القسم.

    وبالعشرة أبصم يا أخي فايز على ما ورد في مقالتك, من أننا نقود مركبات لا نستاهلها. ونتمتع بصناعات وابتكارات من المفروض أن تسهل علينا حياتنا ومهامنا اليومية وأعمالنا, ولكننا حولناها بقدرتنا على الخلق والإبتكار إلى أدوات هدم وتدمير. أسأنا استعمالها ودمرنا ايجابياتها. الخلوي, الإنترنت, المركبات, هي فقط للمثال وليس للحصر.
    كان الله في عون هذا الوطن, وهدانا الله والجميع الى ما فيه رضاه. ولا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم.

  • 31 بنت الجبل 11-04-2010 | 01:40 PM

    "وَالْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ وَالْوِلْدَانِ الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْ هَذِهِ الْقَرْيَةِ الظَّالِمِ أَهْلُهَا وَاجْعَل لَنَا مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا وَاجْعَل لَنَا مِنْ لَدُنْكَ نَصِيرًا" صدق الله العظيم ... آمين يا الله يا كريم .
    مقال رائع ، ولكن هل من مجيب ؟؟؟ لاالشعب ولا الحكومة لا نقرأ او نسمع او نتعلم ... اساس هذا الواقع التعيس انعدام الاخلاق والتربية ، بداية من البيت الى ما بعد الجامعة ، كلنا نلهث وراء ملذات الدنيا الفانية ، لم تعد تعاليم ديننا ولا الضوابط ولا العادات ولا التقاليد تحكمنا ، لم يعد هناك هيبة ولا احترام من رب الاسرة بداية الى اعلى المراتب ، استغفر الله العظيم ،
    والى لقاء آخر مع جريمة شعبية و مشاجرة وطنية أخرى ، وضحايا أخرّ ...

  • 32 سويلم 11-04-2010 | 01:42 PM

    للأسف جامعات اليوم بيدخلها الجاهل ليصبح أجهل.....

  • 33 فيصل الزطيمه - جرش 11-04-2010 | 01:54 PM

    كل الاسى والحزن والاسف على ما حصل بمدينة السلط من اعمال شغب واحداث وانفلات أمني وتخريب في مقدرات الوطن والمواطن الاردني .
    وتعتبر هذه الاعمال ظاهره غير حضاريه ولا انسانيه ولاتليق بالمجتمع الاردني .. واخص مدينة السلط وأهلها والتي تعتبر السلط المناره والمنبع الاول للعلم والثقافه والشؤون الاجتماعيه والعشائريه واصلاح ذات البين .

    وكل الحزن والمواساه لاهل الفقيد رحمه الله والهم ذويه الصبر والسلوان .. والعفوا عند المقدره .. والعفو من شيم الاردنيين الرجال الرجال كاضمين الغيض العافين عن الناس .

    وكل الشكر والتقدير لكل من يسعى بمساعي الخير واصلاح ذات البين ..
    وأخص كاتبنا الملهم بهذه الرساله الاصلاحيه والشافيه .. كاتبنا الملهم بحب الوطن وأهله والغيور على مقدراته .. كيف لا وهو ابن الفايز أهل الخير والاصلاح والطيب والنخوه العربيه كابر عن كابر ..
    والذي تحركت دماءه العربيه المتوارثه بهذه الرساله لتكون بمثابة جاهة اصلاحيه منه وأهله والقراء الكرام و بلسم للطرفين المتنازعين وباقي الاردنيين الغيورين الاحرار ؟.

    دمت يا استاذ فايز ودام قلمك الحر ومداده الذي يسري في شرايين الاردنيين .

  • 34 sawsan 11-04-2010 | 02:03 PM

    مقال رائع والله يرحم الفقيد ويصبر اهله

  • 35 dianasultan@hotmail.com 11-04-2010 | 02:15 PM

    لسه في عنا جهل ومافي مخافة ربنا نسأل الله العفو والعافيه

  • 36 nawal 11-04-2010 | 02:16 PM

    الاخ فايز، لعل هنالك بعض الحقيقة فيما قلت خارج سياق هذه الحادثة المفجعة ولكن الصحيح هو ان الاهل عموما هم المسؤولون عن هذه التربية وهذه التنشئة التي ادت الى هذه الحوادث وبخاصة الام. ف"الام مدرسة اذا اعددتها اعددت شعبا طيب الاعراق".
    اقترح دراسة معمقة للاسرة التي انجبت وربت مشروع قاتل. العصبية وعدم السيطرة على النفس هي قلة تربية بالدرجة الاولى واهم سنوات عمر الانسان هي السنوات الاربعة الاولى وفي هذه السن كان أي قاتل او مقتول في حضن امهما. الانسان يحصد ما يزرع، مع اعتذاري ان هذه الحقيقة قد لا تعجب الكثيرين، بالنهاية نحن مطالبون امام الله وقبل الجميع ان نقول ما نراه حقا.

  • 37 الحياري 11-04-2010 | 02:17 PM

    العزيز الفايز اقتبس منك " ما المشهد العام ، ففي سفر رئيس الوزراء اليوم خير دليل على طريقة إدارة شؤون الدولة الأردنية عند الكثيرين من مسئولي الدولة الأردنية ..."
    اشكرك

  • 38 إلى تعليق رقم 7 11-04-2010 | 02:22 PM

    أختي المهندسة ،،

    ذنب رئيس الجامعة أنه .... ، ففي حين كانت المشاجرات مندلعة على أشدها ،، وقف رئيس الجامعة يخبرنا بكل هدوء أن المصاب بصحة جيدة و أنه لم يتم إطلاق رصاصة واحدة في الجامعة و أن جميع القصة مبالغ فيها و تم تناقلها بأسلوب تهويل (كما هي عادتنا دوماً ) !!!

    ذنبه أختي أنه لم يستطع السيطرة على المشكلة رغم أنها قد بدأت قبل أسبوع كامل من يوم الخميس ، و بعد كل هذا الإهمال و التقصير يتباهى .... و يتنصل من المسؤولية و كأنه لا علاقة له مطلقاً و كأن الراعي ليس مسؤولاً عن رعيته !!!

    *********
    منى

  • 39 بنت الجبل 11-04-2010 | 02:27 PM

    اين التعليق ؟؟؟؟؟؟؟؟

  • 40 يعربي 11-04-2010 | 02:30 PM

    الأخ فايز سلمت على هذه الكتابة حقيقة بالنظر لما يحدث حولنا من أحداث يجعلنا نعيد النظر فيما نحن عليه لا أخلاق لا مبادئ لا قيم الكذب منتشر الرشوة الفساد الخيانة الحسد تشكوا من زميلك في العمل و هو يشكي بنظرك سائق التكسي سيئ وصاحب البقالة لعب في الدفاتر و يغش بضاعته وبنظرهم أنت زبون متعال تريد استعبادهم لا تلتزم بدفع ديونك آخر الشهر جارك يزعجك و يضايقك أولاده بلا تربية و لا أخلاق تشاجرت معه عدة مرات أنت سيئ و هو أسوأ ولو لم يكن ذلك لما تشاجرتم الطالب الذي تدرسه سيئ و زميلك المعلم سيئ و مديرك أسوأ وولي أمر الطالب سيئ إذن من هو السيئ أو من هو الشخص الكويس الشريحة التي تحدثت عنها تمثل 99 بالمئة من مجتمعاتنا فهل ياترى مجتمعنا بحق هكذا نعم انه كذلك ومن يحاول أن يقنع نفسه بغير ذلك يكون كمن يضحك على نفسه للعلم هذه المره الثانية التي أكتب التعليق و لا ينشر يا صوت الأغلبية الصامته

  • 41 كل/ الاردن 11-04-2010 | 02:35 PM

    كل التقدير لكتابتك التي يقرائها ملايين الاردنيين ولكن لايقرائها اي مسوؤل في الدولة الاردنية
    وسبب المشاكل هو الفساد الاخلاقي والمالي والتربوي الاسري
    فاصبح الزنا متعة والمخدرات كيف والرجولة بنطال ساحل وشعر على شكل قرون شيطان وانعدام الغيرة والبطر

  • 42 عادل احمد 11-04-2010 | 02:37 PM

    اشكر الاخ فايز على هذا التشخيص الحقيقي ويجب العوده الى الزعامات الاصليه وليست المارقه وهم كما قال سيدنا محمد عليه السلام اخر الزمان يظهر الرويبضات يجب اعادتهم الى حجمهم الاصلي من قبل كافة المستويات الشعبيه التي صنعتهم بالهزال وصدقوا ذلك ونطلب من الله ان يحفظ الاردن بكافة محافظاته

  • 43 سلطان الخليف 11-04-2010 | 03:08 PM

    احسنت

  • 44 اربد 11-04-2010 | 03:11 PM

    "لسنوات عجاف طويلة الأمد استبدل فيها رجالات الوطن الحقيقيين من قيادات عشائرية وشعبية ورسمية الى رجال يشبهون خيال المآتة " تسلم أخي الكاتب

  • 45 hashem 11-04-2010 | 03:35 PM

    خد هالخبر ابو الفايز جعلت فائزا باليانصيب
    ---------------------------------------------
    عمون - محمد الخوالدة - اقدم شخص صباح الاحد على اطلاق النار على شاب امام مدخل مستشفى الامير علي بن الحسين فارداه قتيلا والاثنان من احدى قرى شمال مدينة الكرك ..

    و تحرك الى موقع الحادث العميد هاني الحياري مدير شرطة الكرك ورئيس الادعاء العام بالمحافظة القاضي مأمون الضمور ومدير مركز طب شرعي الجنوب الدكتور اعوض الطراونة للكشف الاولي على مكان الجريمة ونقل الجثة الى مركز الطب الشرعي لتشريحها ولم ترشح حتى الان اية تفصيلات حول تفاصيل الجريمة وملابساتها .

  • 46 ما في 11-04-2010 | 03:53 PM

    ما في اداره من مره

  • 47 يا عمون 11-04-2010 | 04:08 PM

    اين تعليق عادل

  • 48 جمال المحيسن 11-04-2010 | 04:14 PM

    ياسلام ياسلام ياسلام "اما المشهد العام ففي سفر رئيس الوزراء اليوم ............." ماذا بعد ذلك يا استاذ فايز .. لمن نشكي همومنا اذا كان اصحاب الحل والربط منشغليين عنا بالسفر..لا يوجد حدث في بلدنا يوجب حتى تاجيل السفر..لا يوجد ناصح لهذا المسافر بان يوْجل سفرة..

  • 49 زمن الخزاعلة 11-04-2010 | 04:20 PM

    والله مقال رائع استاذنا الكاتب فايز الفايز

  • 50 مشردين في بلادهم 11-04-2010 | 04:50 PM

    حنا الارادنه جبناء وبنخاف من .... ,لذالك بنفش غلنا بعض ,مشان ما تزعل الدولة

  • 51 11-04-2010 | 04:52 PM

    في الوطن ... ,كل شيء ممكن وبصير

  • 52 د. محمود الحبيس 11-04-2010 | 05:00 PM

    ارجو من ابناء البلقاء جميعا من عشائر عباد والسلطية ان يعودوا اخوة كما كانو .. وانا اتحدث من خلال محبتهم لي جميعا وهم يعرفونني انني اقف بوسطهم جميعا .. انتم الشباب الذي احبهم جميعا .. وما حدث مؤسف ..ورحمة الله على الفقيد

  • 53 اشرف البنا 11-04-2010 | 05:02 PM

    مقال رائع جدا من للكاتب فايز

    وانا اؤيد مقترحات معاوية وشاح 100%

  • 54 منذر 11-04-2010 | 05:15 PM

    مع كل التعازي لأهل الفقيد، يثور التسائل الجريء: من الجاني ومن المجني عليه؟ بكل صراحة أقولها: الجاني هم أولا .... ثم المجتمع بعاداته وتقاليده البالية ثم الدولة ككل.
    أما المجني عليه: فهو الوطن والتقدم وأجيال المستقبل التي ستولد وتتربى في هكذا بيئة ملوثة بكل ما هو عصبية جاهلية بدون رادع ديني أو أخلاقي أو أسري أو مجتمعي، وفي ظل دولة وقوانين لن نقول عنها مشجعة ولكنها غاضة للبصر لا يهمها الانحدار الأخلاقي الذي وصلنا إليه بقدر ما يهمها ما يأتي من الخارج.

  • 55 11-04-2010 | 05:16 PM

    فرض الامن والنظام يا اختي اقل شي ممكن يعمله رئيس الجامعه واحتواء الازمه قبل لا تتحول الى كارثه .. متل ما ذكر الكاتب هذه المشكله من يومين قبل الجريمه لماذا ننتظر حتى تحدث الجريمه وممكن احتوائها قبل حدوثها .. اذا لم يستطع رئيس جامعه احتواء ازمه وضبط النظام حتى يتمكن الطلاب من اخد محاضراتهم ما هو عملهم اذن !!

  • 56 الطفيلي 11-04-2010 | 05:56 PM

    الصحيح يا استاذ فايز انه لازم نوقف الحكي عن الديمقراطيه ونفهم الناس اخلاقنا واخلاق اباتنا وجدودنا لأني شايف الناس فهمانه الديمقراطيه انه كل واحد يسحب سلاحه ويهجم على الثاني والله يرحم ايام زمان يوم ما كان شاويش المخفر يلم نص البلد وسلامه تسلمكوا.

  • 57 مدنى 11-04-2010 | 06:00 PM

    لا ليس "وحده الذى يستحق ان يراق على ترابه الدم الزكي" مع إحترامى

  • 58 11-04-2010 | 06:09 PM

    الدكاترة كمان .............

  • 59 سلطي عبد المحيد الدرادكه 11-04-2010 | 06:12 PM

    مقال رائع ما منقدر نحكي غير الله يلعن الشيطان والله يرحم اسامه يجعل مثواه الجنه

  • 60 طاهر ألأول 11-04-2010 | 06:38 PM

    استاذ فايز لافظ فوك ولا انقفعت سلامات اصابعك ولا انكسر قلمك الذي دائمآ يسطر بحروف المعرفه وجمل العز والفخار الذي يعيدنا جميعآ الى ايام الرجوله والكلمه الصادقه والهدف الوطني النبيل الذي يضم جميع ابناء الوطن بكل اطيافه وطبقاته والذي يعيدنا الى ايام الرجال الرجال الذين اذا قالوا استمع الجميع لقولهم وطأطأوا رؤوسهم لمنطق العقل والمصلحه العامه التي تهم الجميع .

    أخي فايز اني اوافقك الرأي في عزل رئيس الجامعه وليس فقط بل وأن يمثل امام اصحاب الحقوق لأنه لم يتصرف التصرف اللائق برئيس جامعه ولم يستعمل صلاحياته الاداريه وألأكاديميه لتطويق هذه ألأزمه في حقيقة ألأمر أنا لا ألومه لأنه يعلم ماهي محصلة هذه المشاجره الطلابيه وما ستؤول اليه من نتائج سلبيه على الطرفين وما سينتج عنها من آثآر سلبيه على الوطن وما سينعكس من سمعة سيئه على منابر العلم في وطننا الذي نفخر به

  • 61 تابع طاهر ألأول 11-04-2010 | 06:56 PM

    أما اذا كان يعلم فانه شريك ... لأن هذا ليس من تعليم ديننا السمح ولامن اخلاق امتنا المجيده .
    لكنني لااعلم في الحقيقه ماذا يريد وما هو الهدف من وراء تلكؤه في حل هذه المشكله أهو كما اسلفنا سوء اداره ام هو رد اعتبار له يريد ان يأخذ به لاتقطعن ذنب ألأفعى وترسلها عار عليك اذا فعلت عظيم ..

    اخيرآ اخوتي في بلقاء العز والكرامه والرجوله حكموا العقل ولا تذعنوا لمن يريد الفتنه واتساع هوة الخلاف فالطرفين لهم شراكة النسب والدماء وهؤلاء الشارب وهؤلاء الذقن والعكس صحيح ثم ندعو الله قائلين سوية اللهم سلم الجميع وانزل المحبة والوئام فيما بينهم اللهم آمين

  • 62 11-04-2010 | 06:59 PM

    بعد أن أفشلت الخطط الرسمية للمدارس ، العملية التربوية والتعليمية ، التي لم تعد تخرّج طلاب علم ، طلاب أي شيء سوى التعلم والتفقه والتفكير

    ففي سفر رئيس الوزراء اليوم خير دليل على طريقة إدارة شؤون الدولة الأردنية عند الكثيرين من مسئولي الدولة الأردنية

    (يتركو البلد وسافروا وهذا اهم شيء عندهم (البلد كعكه))

  • 63 موسى العبادي 11-04-2010 | 07:10 PM

    الحكومة، رئيس الوزراء والوزراء المعنيون دون تسمية، عليهم مسؤولية كبيرة في مثل هذه الاحداث، فالحكومة لها الولاية العامة وادارة شؤون البلد. ماذا عمل رئيس الوزراء و.......
    سافر االله يسهل امرك.

  • 64 بنت الجامعة الأردنية زمان 11-04-2010 | 07:17 PM

    عندما درست في اواخر السبعينات بالجامعة الأردنية كانت منارة للعلم والبحث وكنا نخرج من المحاضرة الى محاضرة للشيخ فلان او حضور مبارزة شعرية أو حضور مسرحية يعني كنا في غاية الانضباط والوعي والاحساس بالمسئولية وما عندنا وقت لناكل او نذهب الى الكافتيريا او المكتبة نتباحث في الدروس -
    اما اليوم لا نعرف ما الذي حصل لشبابنا وشو اللي تغير ؟ اعتقد ان الطالب يجب أن يكون طالبا بمعنى الكلمة رايح يدرس مش رايح يهاوش وشكرا للكاتب المحترم فأنا اؤيده بكل ما قال

  • 65 العمري 11-04-2010 | 07:27 PM

    كلامك صحيح 100% , احنا ولاد بلد واحد واخوان واللي صار لا يرضى به عدو ولا صديق ... وكل شي بالقانون يا اخوان و بيكفي نعمل رجال على بعض ....

  • 66 احمد الحراسيس 11-04-2010 | 07:31 PM

    هل فقدت الدولة هيبتها ؟
    ام هل افقدوها الهيبة ؟
    سياتي اليوم الذي يصبح الاردن هو الاردن

    حفظ الله الوطن

  • 67 اردني حزين 11-04-2010 | 08:04 PM

    متى حكيتولي الانتخابات البرلمانية؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ولا ما حدا بعرف؟؟؟
    اين النخب الحقيقية امثال ليث شبيلات واحمد عبيدات والنخب الاكاديمية امثال الدكتور العجلوني والبخيت وغيرهم اما ان ان تدرك الدولة ان الاستمرار بهذا الفراغ السياسي الاجتماعي سيصدع اركان الدولة ويجلب لنا الدمار دعونا لمرة ننظر للصورة الكبيرة الحل ليس امني والله ليس امني الحل سياسي اجتماعي ولمرة بس لمرة انشر يا محترم

  • 68 نصر 11-04-2010 | 08:21 PM

    هذه هي نتائج النظام العشائري والتعصب الاعمي وكذلك انصر اخاك ظالما ام مظلوما .
    ما حصل سابقا في عجلون يعاد المشهد في السلط لا احد يبحث عن الحقيقه ويميز الصح من الخطاء وانما انصروا ابن العشيره بغض الطرف هل هو مسبب المشكاه ام لا .
    هذه هي ثقافه التعصب العشائري البغيضه والمتجذره فينا حتي النخاع .
    لم نتعلم حتي الان التفكير المنطقي مازلنا نعيش في العصر الجاهلي نفكر في الخطاء قبل الصواب متي سنصبح في مصاف الدول المتقدمه في الفكر وفي المعرفه.
    علي الله تعود فرحتنا

  • 69 احمد جميل القبيلات ـ بني حميدة 11-04-2010 | 08:30 PM

    أخي فايز كم أعجبني هذا المقال حقيقة كدت ان أدمع لما فيه من عبارات تدل على أن الأردن متوجه إلى الانحدار للأسف ،بسبب انحلال الأخلاق عند هذا الجيل الشباب الذين لا بفكرون بما يعملون ولا يحسبون حسابا لا للوطن ولا للأهل ولا للمجتمع الذي ينخرط في مشاكلهم عنوة ، فإلى متى يكون الوعي التام عند شبابنا وطلاب جامعاتنا لنتخلص من هذه المصيبة كلما تخمد يأتي من يثيرها ، نسأل الله العفو والعافية وحسن الختام

  • 70 منذر العلاونة ./كاتب صحفي 11-04-2010 | 09:04 PM

    اكرر هنا ما قلناه سابقا من خلال مقالة في العرب اليوم ..ان هناك لوبي (تابع لبعض الحكومات الاخيره (؟لتدمير العشيره الاردنيه وطمس معالمها وبدفع من بعض الذين استلموا مناصب رفيعه. في الاردن .خاصة بعد خروجهم من المناصب التي جعلت من بعظهم مخرب .اكثر من تخريب الموساد الصهيوني في داخل اردننا ..وكانت هذه النتيجه التي نشاهدها .كل يوم وفي جميع المناطق ..وكانها (حرب اهليه !!! بين الاهل والعشيره الواحده ..ولكن العيب لم بقع وحده عليهم ..بقدر ما يقع (على من صنعهم وجعل منهم (فاشل يتحكم بكل مناحي الحياه ..وهو ..لا يفهم ولا يعلم بالامر شيئا ( والمياه البارده والساخنه تمشي من تحت قدميه ولا يحس بها للحظه ..

  • 71 فارووووق 11-04-2010 | 09:05 PM

    علينا ان نفعل ان الاردن هو دولة مؤسسات وقانون وان المواطن الاردني متساوي في اداء الحقوق والواجبات ولا فضل احد على احد الا بمقدار انجازه ونجاحه في هذا الوطن..

    وغير هيك كل يغني على ليلاه..

  • 72 العـــبادي 11-04-2010 | 09:50 PM

    يالله مااروع هذا المقال يافايز نتمنى معالجة الاخطاء ليبقى الاردن سالما من الشوائب والمنغصات

  • 73 رامز 11-04-2010 | 09:52 PM

    يسلم قلمك على هالمقال يا استاذ

  • 74 محمد سند المسلم 11-04-2010 | 10:08 PM

    فايز الفايز 0لله درك ما اروعك 00لقد اصبت عين الحقيقة -لذا وصل هؤلاء الناس في بلدنا الى انه لم يعد هناك شيء يخشون عليه0 وفي هذا الوقت الواجب على على كل الشرفاء في وطنناالحبيب قول كلمة الخير لتهدئة النفوس فوالله انا تالمنا لاخواننا العبابيد بمصابهم الجلل واخواننا ابو هزيم بمصيبتهم ايضاً نسأل الله العظيم العون لهم جميعا

  • 75 مواطن حزين 11-04-2010 | 10:35 PM

    انا معك يااستاذ فايز احترم رأيك ولكن ما ذنب رئيس الجامعة لماذا نضع اللوم على الاخرين وننسى العشائرية الضيقة والانحدار الاخلاقي وتغلغل الفساد والنفخ في العنصرية والاقليمية لنكن واقعيين هناك كارثة حقيقية يتحمل مسؤوليتها الدولة والاسرة والمجتمع والابتعاد عن الدين ما يحصل في الجامعات هو ثمرة وامتداد ما يحصل في المدارس من تطاول على المعلمين وانفلات اخلاقي رهيب فعجبا والله ان نرى طلاب جامعات يخربون ويحرقون ممتلكات الجامعة دون وازع من خلق او انتماء

  • 76 جمال 11-04-2010 | 11:12 PM

    اخي فايز الا تعتقد معي ان لعبة الجامعات في بلادنا اصبحت (محراك شر) من الذي اسس لهذة اللعبة ؟وهل من احد يستطيع ان يوقف هذة المهزلة بحق ابنانا وبلدنا ,الموضوع ليس بيد رئيس اومادونة من كل المسولين الموضوع اصبح موضوع شعب باكملة ومن اسس لهذا الموضوع خطط لة بعناية..., العنف الطلابي كما سماة الاعلام اومن ارادوا لة هذا الاسم اصبح في كل الجامعات الاردنية.... لايوجد في الاردن طوائف واعراق وقوميات وهذا من حظ الاردنيين والالحمنا بعضنا البعض ...من الذي غرس في اذهان طلابنا هذة الجهوية البغيضة من الذي انتظر الطلاب الجدد على بوابات الجامعات ليحدد الهوية العشائريةانت من بني ...وانت من بني .... لقد بحثت في اغلب المشاكل التى حدثت من عشر سنوات تقريبا ولم اجد ان سبب المشكلة لا سمح اللة بسبب تفوق هذا الطالب او ذاك اواختلاف بين الطلاب على مستوى الخدمات التى تقدمها الجامعة اوحتى على موقف يرفع الراس ...في دول افريقيا الناية لم تتحول الجامعة الى مضارب تقام في مقاصفها عطوات وصلحات عشائرية الكل يعرف سبب القتال الدامي في جامعاتنا ..
    .اخي فايز بعد مقتل الشاب اسامة رحمة اللة ينطبق علينا المثل الشعبي (مجنون رمى حجر في بير مية عاقل ما طالوة )علينا جميعا في هذا البلد الغالي ان نتصدى جميعا لهذة الكارثة قبل ما نندم اكثر من هيك ...ولك مني كل الاحترام

  • 77 مراقب صاحي 11-04-2010 | 11:24 PM

    سلمت يا اخي فايز الفايز / نعم يجب عزل رئيس الجامعة الذي يظن ان اخترع طريقة جديدة في الادارة ........

  • 78 أو طارق 11-04-2010 | 11:59 PM

    مقال جميل - الصوت الواحد هو أحد أسباب تفريق الناس وتقسيمهم.

  • 79 كريم 12-04-2010 | 12:24 AM

    الفايز في حرب الشوارع:-
    1-قوات الدرك
    2-الامن العام
    3-امن الدولة

  • 80 رد عل المهندسة 12-04-2010 | 12:41 AM

    الى المهندسة من جامعة البلقاء : رئيس الجامعة لا يستطيع تربية الابناء . ولكن يستطيع ان يضع الرجل المناسب في المكان المناسب . من الذي يدير الجامعة يا اختنا المهندسة ، من هم اللويحه الذين يقودون الدبكة ويعزفون على الدربكة في الجامعة . من هم المقربون من رئيس الجامعه غير السحيجة ، والاكيله اللي دايرين على بطونهم وناسيين الجامعة/ الجامعة بدها نفض من الرئيس .

  • 81 بنت بلد 12-04-2010 | 11:12 AM

    صح لسانك يا أصيل

  • 82 بنت بلد 12-04-2010 | 11:12 AM

    صح لسانك يا أصيل

  • 83 د.عمر الحميدي 12-04-2010 | 01:03 PM

    نعم :إنما الامم الاخلاق ما بقيت............

  • 84 ابراهيم هلال الحنيطي 12-04-2010 | 01:17 PM

    الى تعليق رقم واحد معاويه الوشاح ايش رأيك اروح المسؤولين كلها

  • 85 سلطي 12-04-2010 | 01:42 PM

    ارجو الا يكون كلامك شعارات وارجو ان يكون الصخور اول من يلتزم بما تدعو له...شكراً

  • 86 المهندس جلال الدباس 12-04-2010 | 01:56 PM

    شكرا للأخ فايز الفايز .....
    السلطية والعبابيد ابناء منطقه واحدة ومتشاركين مع بعض في طل المناسبات وصلة النسب التي تجمعهم هؤلاء اخوال اولاد هؤلاء وهكذا لسنا من طوائف مختلفه اننا اخوة ومسلمين ما حصل قضاء الله وقدرة الله يجبر على اهل المرحوم ويدخله جنات النعيم اننا يجب ان نكون كما كنا لا تفرقنا الأحداث يجب ان نبقى متتماسكين لأنه لا يستغني العبادي عن السلط ومشاركة اهل السلط مناسباتهم والسلطي كذلك اللهم اجعل الصلح والوئام فيما بينهم وشكرا للأخ فايز

  • 87 المهندس جلال الدباس 12-04-2010 | 01:57 PM

    شكرا للأخ فايز الفايز .....
    السلطية والعبابيد ابناء منطقه واحدة ومتشاركين مع بعض في طل المناسبات وصلة النسب التي تجمعهم هؤلاء اخوال اولاد هؤلاء وهكذا لسنا من طوائف مختلفه اننا اخوة ومسلمين ما حصل قضاء الله وقدرة الله يجبر على اهل المرحوم ويدخله جنات النعيم اننا يجب ان نكون كما كنا لا تفرقنا الأحداث يجب ان نبقى متتماسكين لأنه لا يستغني العبادي عن السلط ومشاركة اهل السلط مناسباتهم والسلطي كذلك اللهم اجعل الصلح والوئام فيما بينهم وشكرا للأخ فايز

  • 88 علاء الدباس 12-04-2010 | 02:16 PM

    اشكرك اخي فايز على هذا المقال الجميل. اخي الفايز انا طالب سنة رابعة في جامعة البلقاء التطبيقية ولقد شهدت من المشاكل من الطلاب الكثير والكثير , ان مهمة الحفاظ على النظام والامن داخل حرم الجامعة هو من اختصاص الامن الجامعي اللذين لا حول لهم ولا قوة فأكثرهم قد اتمو الستين من عمرهم لا يستطيعون الحوؤل دون المشاكل فأنا اطالب بلساني ولسان جميع الطلاب والطالبات في جامعة البلقاء تغيير الامن الجامعي برجال اشداء وفق معايير محددة ليش وفق معايير الواسطة والقرابة

  • 89 ابن البلد 12-04-2010 | 02:26 PM

    نعتذر

  • 90 الســـــــــــلط الابيـــــــــــــــــــــــــــــه 20-04-2010 | 04:28 PM

    الصوت الواحد هو أحد أسباب تفريق الناس وتقسيمهم.


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :