facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





احتكار تمويل وكالات الإنماء الدولية


عصام قضماني
28-04-2010 06:15 PM


مهمة وكالات التنمية والتمويل المعلنة , جهات حكومية تعمل بصفة مستقلة , وهي سخية في مد المجتمعات النامية والفقيرة بالمساعدات عبر مؤسسات مجتمع مدني متعددة الأنشطة .لكنها نشطت مؤخرا في أوساط رجال الأعمال من أصحاب الأفكار المبتكرة .

يقوم مبدأ التمويل من جانب هذه المؤسسات على قناعتها بفكرة المشروع وأهميته شعبيا , وقد ظلت مؤسسات القطاع العام غائبة عن إستقطاب المال الكثير المتدفق من حكومات الدول الصناعية عبر أذرعها التنموية وهي الوكالات , الى أن تنبهت وزارة التخطيط بحكم إتصالاتها الدولية وهي من مهماتها لأهمية هذا التمويل , فكانت عشرات العناوين التي طرحت على شكل مبادرات وبرامج تنموية ذات صبغة إقتصادية وإجتماعية تستهدف لفت إنتباه هذه الوكالات , وهو ما حصل فعلا خلال الفترة الماضية , وقد جنت المبادرات بعضا من فوائد هذا التمويل وأخفقت في بعضها وبعضها إستمر وكثير منها توقف إما لتبدل قناعة الممولين وإما لفشل هذه البرامج في تحقيق أهدافها , بل على العكس فإن بعضها كان في موضع تساؤل وألقى بنتائج عكسية على الممولين الذين تهمهم صورتهم الشعبية .

المشهد يتكرر اليوم , ولكن عبر رجال الأعمال ومؤسسات القطاع الخاص فعدد من رجال الأعمال لفتوا فعلا إنتباه هذه الوكالات عبر عناوين براقة لمؤسسات مدنية أنشئت على عجل , ونجح بعض رجال الأعمال ممن إرتبطوا مع هذه المؤسسات التمويلية بعلاقات شخصية , أو تسنى لهم عبر توليهم لمناصب حكومية رفيعة الاطلاع على أسلوب عمل هذه الوكالات والمشاريع والأفكار المستقبلية التي تحظى بتركيزها , وإن كانوا لم يتمكنوا أو أنهم لم يرغبوا في التعامل معها من موقع المسؤولية في العمل العام إما لأن المؤسسات كانت تحظر التعامل المباشر مع هذه الوكالات , أو تعاني صعوبة في الحصول على منحها لأسباب تتعلق بالبيروقراطية أو الحساسية التقليدية المرتبطة بالعمل العام أو لأسباب أخرى , فقد ذهبوا اليها فيما بعد كرجال أعمال مطلعين .

كل ما سبق لا يقع في باب المحظور كما أنه لا يثير أية شبهات أو تساؤلات , بل على العكس ينبغي تشجيع رجال الأعمال عبر مؤسساتهم وليس كأفراد للحصول على تمويل من هذه الوكالات لمصلحة الاقتصاد , والقطاع الخاص كما قلنا سابقا هو الأقدر على طرح الأفكار المبتكرة بلا قيود وهو الأكثر مرونة للتعامل مع هذا النوع من التمويل ما دام يخدم مصلحة إقتصادية , لكن الأمر يختلف كثيرا عندما يعمل بعض رجال أعمال بأسلوب إحتكار هذا النوع من التمويل بحكم العلاقات الخاصة التي تربطهم بالممولين , أو عبر تقديم أنفسهم باعتبار أنهم الأكثر أهلية والأكثر كفاءة وقدرة والأكثر شفافية ومصداقية دون غيرهم .

التمويل مهم لكن ما هو أكثر أهمية هي الجهات التي تستفيد من التمويل المتاح , والتي تختارها الوكالات نفسها خصوصا إن كانت لا تخضع للرقابة والتدقيق كما تخضع الوزارات والمؤسسات الحكومية , لذلك فان المال الذي تحصل عليه هو مال سهل لمشاريع وأفكار براقة , لا ترمي الا الى إحتكار التعامل مع مؤسسات التمويل لأغراض خاصة .



qadmaniisam@yahoo.com

الراي




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :