facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





يا رايحين ع الرمثا


بسام السلمان
15-05-2010 05:00 PM

سالتني ابنة عمان:
لم هذا الارتباط بالرمثا وكأنها المدينة الفاضلة او الفردوس المفقود؟ لماذا يكوّن الرمثاوي عالما آخر؟

بهذه الكلمات خاطبتني فتاة عمانية تسمع عن الرمثا ولا تراها... وقد ذكرتني بشوارع الرمثا قبل سنوات طويلة عندما كان لا يستطيع السير فيها أكثر من شخصين. وذكرتني بمواسم الحصاد والبيدر واللعب على بيادر القمح والقش وصناعة القصل ومواسم الأعراس التي ترتبط بالحصاد ارتباط الحب بالشتاء.

فالعاشق في الرمثا لا يستطيع ممارسة طقوس العشق والغرام والحب إن لم تمطر السماء لانه يعلم علم اليقين ان زفافه من محبوبته لن يتم وسيتأخر. فالعشق ممنوع في أوقات الجدب وقلة المطر. واذا لم تمطر السماء وتخضر الارض وتصفر سنابل القمح فلا حب ولا زواج.
وطالب التوجيهي ينظر في كتابه ساعة وفي السماء ساعات طالبا المطر من مالك الملك حتى يدخل الجامعة والفتيات في البيوت تنتظر البيدر لشراء الثوب النسائي المطرز والبشكير الالماني. ولان المطر غاب وتأخر كثيرا فقد كثرة الهجرة، هجرة شباب الرمثا الى المانيا اوائل القرن الماضي بحثا عن العلم والعمل.

وذكرتني تلك الفتاة العمانية بالقادمين الى الرمثا والحادرين اليها من كل حدب وصوب وفي اذهانهم صبيان صويت وقمح الرمثا والحادي ينشد لهم ويدعو الله ان تمطر على سهول حوران التي كانت تعد اهراءات روما لغزارة انتاج سهولها من القمح حتى يعود القادمين اليها محملين على الجمال بالقمح الرمثاوي الحوراني.

واخبرتها عن جمال الشلالة وخضرتها وعيون الماء فيها وعن قاسم ابو هضيب ( ابو الامين) وفلسفته القائمة على مصطلح - شارك واحتفل - وحبه للقادمين اليه وسهراته مع سُمّاره على ضوء القمر والشاي المصنوع على حطب التين والزيتون والارجيلة وميجنا غازي المياس.
وحدثتها عن حب ابناء الرمثا للوطن وعشقهم للأرض التي يكتبون محبتها ويحفرونها على قلوبهم.

هزت الفتاة العمانية رأسها وقالت:
((يا رايحين ع الرمثا... حبي معاكم راح
يا محملين العنب تحت العنب تفاح
كل من حبيبه معه وانا حبيبي راح.)
basamsalman@yahoo.com




  • 1 15-05-2010 | 05:59 PM

    ((يا رايحين ع الرمثا... حبي معاكم راح
    يا محملين العنب تحت العنب تفاح
    كل من حبيبه معه وانا حبيبي راح.)

    الله يلوم اللي يلومك استاذ بسام على حبك

    انا بروح للرمثا كل ربيع مرة وحده لمدة اسبوعين

    فقط , ومع ذلك حبها بقلبي يدبتش دبيتش


    سلمت يمينك استاذ بسام

  • 2 مغترب 15-05-2010 | 07:27 PM

    تحية معطرة الى الرماثنه

  • 3 15-05-2010 | 09:05 PM

    الله محي الرماثنه

  • 4 RMATHA 15-05-2010 | 09:12 PM

    I LOVE RAMTHA FOR LIFE

  • 5 رمثاوي 15-05-2010 | 10:09 PM

    الرمثا مدينة العز ، مدينة الكرم، : نخوة الرماثنة)

  • 6 سالم فريوان الشرعه-كاليفورنيا 16-05-2010 | 12:11 AM

    ارمثا فصل منير في سفر الوطن الاغلى الاردن الحبيب-تحيه لاهل الرمثا -اهل الكرم والطيب والعز- اذكر باني في احدى المرات اوقفت في احد شوارع الرمثا لاسال عن الطريق الى منزل احد اصدقئي --فرفضوا ان يدلوني--فاستغربت-فسكروا الطريق وقالوا لاندلك الا بعد ان تدخل وتشرب القهوه---ومازلت اذكر الحادثه لكل من اقابل لادلل على طيب واصالة الرماثنه--فان تحدثنا عن السماح فهم اهله وعن الكرم فهم منبعه وعن الشهامه فهي ناموسهم--

    بارك الله بالرمثا وادامها عزيزه فبعزها وعز باقي محافظات الوطن--يبقى الاردن عزيزا

    سالم فريوان الشرعه-كاليفورنيا

  • 7 عزايزه 16-05-2010 | 12:35 AM

    كل الشكر للكاتب

  • 8 عمر الخريف 16-05-2010 | 02:04 AM

    والله ما في احلى من الرمثا وأهل الرمثا


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :