facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





اعادة زياره للسيرة العطرة لرجال الخير والعطاء


أ.د. سعد ابو دية
25-05-2010 05:19 AM

عندما تحدثت عن شهادات حية بحق مديرية الأمن العام كان التركيز على الراحلين تحسين شردم ومحمد ماجد العيطان ولكن في الجعبة كثير من الذكريات عن الأخلاقيات العظيمة للمؤسسات الوطنية العظيمة قواتنا المسلحة والأمن العام.
عادت بي ذكريات للعمل الدبلوماسي وكنت قنصلاً في القاهرة وجاءت مجموعة من ضباط الأمن العام لإكمال الدراسة يومها وكانت إجراءات الحكومة المصرية صعبة فتعطل القبول وتدخلت وأنهيت المشكلة مع المسؤول في رئاسة الجمهورية الأخ صلاح مصطفى وتم قبول الضباط. لم تنته الأمور هنا إذ لفت انتباهي تقدير ضباط الأمن العظيم لذلك والصداقة التي تكونت واستمرت ولا أنسى احد أولئك الضباط العميد المتقاعد احمد العمرات الذي حافظ على تلك الصلة إثناء عمله مديراً للأكاديمية والعلاقات العامة وكانت صداقته مميزه كان يقول لي دائما القول البدوي المأثور( راعي الاوله ما ينلحق).
ولاحقاً تعرفت على رجل مميز في الأمن وهو مديره نصوح مرزوقه هذا الرجل لا يوجد له مثيل في الادارة يتذكر المعاصرون لاحداث عام 1996 والمظاهرات التي حصلت بعد رفع أسعار الخبز والشئ الذي يدعو للفخر ان احدً لم يجرح هل تتصور أن الامن العام استوعب كل الاحداث دون ان يجرح مواطن وفي احداث معان 1998م كان له تصرفاً مميزاً يومها كان الاخ بشير المجالي مديراً للشرطة وساهم كل واحد على قدر سلطاته وبالنسبة للاخ بشير خفف التوتر بعد ان تصاعد الموقف سوءا من مخالفات سير تلت الاحداث ووترت الامور .تصرف بشير بحكمه وزال التوتر وبحكمة مدير الأمن في عمان تم استيعاب ردود فعل مقتل الشاب محمد الكاتب ويومها روى التلفزيون الأردني ماجرى بطريقة استفزازية وللاسف غير صحيحة وكادت الامور أن تتعقد ولكن الحكمة في تصرف مدير الامن ساهمت في حل الامور ومنذ ذلك الوقت توطدت صداقتي مع الرجل صاحب العقلية العلمية المنظمة فهو الذي رتب دائرة الجوازات والاحوال المدنية وهو وراء فكرة الرقم الوطني إذ أن تشابه الاسماء كان يحرج أبرياء احياناً وهو الذي حسن إجراءات العمل في الجوازات وادخل الكمبيوتر إلى مديرية الامن وسابق الزمن إذ أن استخدام الاجهزة يحتاج لثلاثة سنوات وقام هو بعمل (شفتات) وهكذا في عام واحد فانه عمل مايعمل في ثلاث سنوات بنفسه كان نصوح مميزاً جداً إذ كان يكافئ رجال الشرطه اصحاب الرتب غير العالية فإذا القي القبض على مجرم في وسط البلد او قريه كان يسأل عن الذي القى القبض عليه حتى يصرف له مكافاه.
ونصوح صاحب اسلوب سهل ممتنع فهو الذي استفاد من معلومات بسيطة جداً لا استطيع أن اذكر تفاصيلها في القاء القبض على من عمل جريمة الرابية وهو الذي عاقب رجل شرطة لأنه اجتهد اجتهاداً خاطئاً مع سيدة واعتذر لها وكانت المكافئة ان السيدة في المستقبل قدمت طوعاً معلومات عن احد الجرائم المغلقة وكانت اشد كرماً مع الامن.
ونصوح الذي استخدم معلومة بسيطة حصل عليها من طفل شاهد عملية اغتيال قام بها دبلوماسي في مجمع السفريات الخارجية العبدلي وتوصل بسرعة للقاتل .
ونصوح من مدرسة المواطن وشعاره اعط المواطن يعطيك اكثر وفي الجعبة شئ من سيرة عبدالرحمن العدوان الذي ربطتني به صداقة كان مديراً لشرطة اربد ثم مديراً للامن ولا زلت اذكر حديثه الحكيم لي كيف كان رجال عشبره العدوان يكسرون البنادق إذا وقع خلاف او مشاجرة حتى لا يستخدموها وتهرق الدماء وهذا تصرف في منتهى الحكمة ولا زالت اذكر حديثة لي انه لم يأخذ صورة مع شخص دون أن يكون ملتفت اليه بشكل كامل احتراماً له.
هذا بعض ماهو في الجعبه والحديث ذو شجون وفي الجعبة حديث طويل عن العلاقات العلمية التي بداتها مع مؤسستنا العسكرية وتحديداً مع الثقافة العسكرية في عهد اللواء عبدالمجيد مهدي وفي عهود مختلفة مع التوجيه المعنوي بدات مع عدنان الداغستاني ثم عدنان الكيلاني ثم قاسم محمد صالح ثم عدنان عبيدات وبلغت ذروتها في عهد قاسم محمد صالح واسفرت هذه العلاقات عن عشرة كتب في تاريخ الأردن والجيش والنهضة العربية.واخيرا اذكر للقاريء ان ماذكرته هو نمط من أخلاقيات موئساتنا الوطنيه العظيمة ودورها ومعينها الذي لاينضب باذن الله وسيرتها الزكيه ورسالتها رسالة الحب والخير والعطاء




  • 1 خلف السكارنة 25-05-2010 | 12:25 PM

    الاستاذ الكبير اتمنى عليك ان تجمع تلك المعلومات القيمة بكتاب تسمية ان شئت( رجالات الاردن) او (نماذج يحتذى بها) او ما شئت........حيث ان هذه القيم الاخلاقية وصفات الرجولية يجب ان نعلمها أبناءنا والاجيال القادمة

  • 2 خلف السكارنة 25-05-2010 | 12:26 PM

    الاستاذ الكبير اتمنى عليك ان تجمع تلك المعلومات القيمة بكتاب تسمية ان شئت( رجالات الاردن) او (نماذج يحتذى بها) او ما شئت........حيث ان هذه القيم الاخلاقية وصفات الرجولية يجب ان نعلمها أبناءنا والاجيال القادمة

  • 3 25-05-2010 | 02:16 PM

    مستوى رائع من الكتابات

  • 4 صخري حر 25-05-2010 | 04:40 PM

    نعتذر

  • 5 مجدي الريالات 25-05-2010 | 06:34 PM

    نشكر الدكتور سعد على هذة المعلومات القيمه التي
    يزودنا بها ونتمنى المزيد منها

  • 6 25-05-2010 | 07:33 PM

    لا نقد للدكتور سعد كلامه صحيح و اؤيد كلامه

  • 7 طالب 25-05-2010 | 10:30 PM

    تاريخا و ثقافة يا دكتور اطال الله في عمرك

  • 8 rouba 25-05-2010 | 11:45 PM

    لقد اعجبت بالمقال جدا.الله يعطك العافية .انت مثالنا الاعلى

  • 9 سردي 26-05-2010 | 12:06 AM

    لا تعليق يليق في هذا الموضوع الرائع

  • 10 صقر ماجد الفايز 26-05-2010 | 02:02 AM

    ياسلام يا دكتور سعد على هذه الكلمات الجميله والحلوه ... مشكووووووووور. يا دكتور .

  • 11 محمد 26-05-2010 | 02:46 AM

    استاذي الفاضل...اسعد الله اوقاتك بكل الخير..وكل عام والشعب الاردني بخير..بهذه المناسبة العزيزة...الذي سعد بها الوطن بهمة ابنتءه امثالكم وامثال الرجال الذين تكتب عنهم بابداع...هولاء هم رجال الوطن الذي احب الوطن واحبهم...فكان وطنا منيعا عظيما...لقد احتفتنا يا دكتور بالذكر الطيب لمثل هولاء...عبر عمون...التي اصبحت تتميز بهذه المقالات..عن ابناء هولاؤ الوطن..لنا رجاء من استاذنا الفاضل ومن عمون ...التي احببناها..ان تخصص زاوية ...للدكتور سعد..يحتفما بها كل ما جاد علينا بعلمه الذي لا ينضب ان تكون مخصصة لاحد رجالات الوطن...وهم كثر ..وحسب متابعتي لمقالات استاذي العالم..ارى ان جعبنه مليئة بالاحاديت الطيبة عن ابناء هذا الوطن...وهي مصادر تعتمد على الخبرة الشخصية والعلاقات الطيبة..لا على الروايات...ياحبذا ان بلقى رجائنا هذا صدى لدى الجميع...كل الشكر لعمون ولابن الوطن...الاستاذ المبدع الدكتور سعد..

  • 12 عمر بدر البطاينه 26-05-2010 | 02:53 AM

    تحيه احترام الى استاذنا الفاضل الذي لا يترك مناسبه الا ويقدم لنا دروسا في اخلاقيات التعامل وكيفية تقديم الخدمه من قبل المسؤول الا ان المقربين من استاذنا الفاضل يتعلموا اكثر من ذلك واهم وهو من هو الاردن وكيف تم بناؤه وماذا قدم الهاشميون حتى يصلوا بالاردن الى ما هو عليه الان وايضا يعلم تاريخ الاردن السياسي وكيف كتب وكيف يجب ان نقراه للدكتور سعد الذي يعمل دائما في تعزيز معاني الولاء والانتماءللوطن وقائد الوطن حفظه الله ورعاه

  • 13 26-05-2010 | 04:18 AM

    رائع رائع رائع رائع

  • 14 فاروق 26-05-2010 | 12:48 PM

    الله عليك يا دكتور ما اجمل والذ كتاباتك

  • 15 سند 26-05-2010 | 02:00 PM

    نعم يادكتور صدقت بما قلت عن الكثير من هولاء الرجال وهناك الكثير من الاساليب لتذليل وتخفيف المشاكل ليس ضعفاً بل قوه وبحنكة المسؤول .

    اعجبني بالامس بعض تصرفات رجال الامن حول توزيع بعض الحلوى والتهنئه بمناسبة عيد الاستقلال ... .الخ

  • 16 انها أمانة 26-05-2010 | 02:16 PM

    شكرا دكتور سعد والحمد لله ان هناك من يذكر ويتذكر بالخير بعض الشخصيات التي خدمت الوطن بكل اخلاص متمنيا ان تكون سيرة تلك الشخصيات العطرة عامل تشجيع وحث للمسئولين الحاليين على بذل المزيد واخلاص النية في العمل العام .

  • 17 الصحراوي 26-05-2010 | 04:15 PM

    نبع لا ينضب من المعلومات التاريخية مشكور يا دكتور

  • 18 26-05-2010 | 10:17 PM

    عمون + الدكتور لكم جزيل الشكر


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :