facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





هذا الصيف برعاية «العطش» !!


احمد حسن الزعبي
26-08-2010 03:49 AM


في ظل ازمة المياه التي تجتاح عجلون وجرش والعاصمة..بدأ المواطنون يطلبون من المشايخ إصدار فتاوى تبيح لهم التيمم..

عظيم!! وأخيراً .. بدأت تبرز أسئلة جديدة «معاصرة» تستوجب فتاوى قريبة من واقع الشح المؤلم..

***

سيناريو (1)

المذيع يقاطع سماحة الشيخ، ويأخذ اتصالاً:

المذيع: تفضّل يا أخي!!

المتصل1 : حبيت اسأل سماحة الشيخ،ما حكم الخلوة بقنينة مية صحة ام الـ 30 قرشاً؟

المذيع: طيب رح تسمع الإجابة !! معانا اتصال آخر.

المتصل 2: سيدي الكهربا دايماً بتقطع عنّا..وبطلنا نميز الخيط الأبيض من الخيط الأسود.. الوضع دائماً عندنا اسود..

المذيع :سؤالك!!

المتصل 2:سؤالي،الايام اللي افطرناها بالغلط، احنا لازم نقضيها والا مدير شركة الكهربا؟

المذيع: ان شاء الله سماحته رح يجيب على الأسئلة، اتصال قبل أخير

المتصل3: في ظل شح المياه،هل يجوز الاغتسال «بمزيل» عرق، مع العلم انه مزيل عرق رجالي سيدي..؟

المذيع: حاضر، اتصال أخير!!

المتصل 4: سيدي انا شوفير تكسي، احياناً بجيب معي دزينة مي من اربد لجرش وانا مروّح..بصير اشيلها معي بدون محرم من السُّلطة؟...

المذيع: طيب نسمع الإجابة من سماحة الشيخ..

وفي نهاية البرنامج يكتب :هذا البرنامج برعاية وزارة المياه..

***

سيناريو (2)

اذا اشتدّت أزمة المياه أسبوعا آخر .. سألبس عمامتي واقود جملي وأطفالي، لنبحث عن الماء حفاة في الصحراء.. ستنهك الشمس صغيرتي، فأطلب من العاملة «براميلا» ان تحملها عن «ام العبد»..في الطريق اضحّي بماء قربتي وأرش ما تبقى منها على رأس إعرابي سقط على طريق القوافل، يصحو الإعرابي من غيبوته ثم يومئ لي نحو الطريق ويموت...أمضي ببطء شديد والغبار يتخلل لحيتي مع موسيقى حزينة ممزوجة بنقر الدفوف، زوجتي وأولادي يغرزون في الرمل، ثم تصيح بي ام العيال « يا ابا العبد» رفقاً بنا، لقد هلكنا ورب الكعبة»..اسقط على ركبتي والعطش يشقق شفتي ّ..ثم اضع يدي على عيني لأرى الأفق.. و اذا «بتنك سلطة المياه يقترب منا»...ثم يتجاوزنا ذاهباً الى المدينة الصناعية...

كت/ تنتهي الحلقة الأولى من مسلسل (الهجرة نحو ابريق الوضو)

وبعد ان يظهر اسم المخرج والمحرج ومدير سلطة المياه وموزّع أدوار الشرب ورئيس قسم الصيانة موظف المحبس الرئيس، يكتب : هذا المسلسل برعاية «طرقِع للمياه المعدنية»..الوكيل الحصري والوحيد.. واصل ماسورة وأولاده.

***

الحمد لله: ((ها قد رجعنا الى ترشيح الماء بالأكف..وتوليد النار بقدح الصوان...

ahmedalzoubi@hotmail.com

الرأي




  • 1 مي 26-08-2010 | 05:00 AM

    شر البلية ما يضحك للأسف

  • 2 26-08-2010 | 06:01 AM

    بابي انت وامي يا حليوة عالوجع والله

  • 3 النايم 26-08-2010 | 11:19 AM

    يا ابو الزعاب اذا في شح ماء في الاردن ترى سببه المواطن لأنه مسرف جدا في استخدام الماء وهذا هو السبب الحقيقي وكل من يقول ان تأجير ماء الديسي لرجل اعمال هو السبب فهو غلطان ومغرض ومندس. نعم المواطن هو المسؤول الاول عن ازمة الماء، لماذا يتحمم المواطن في ظل الشوب كل اسبوع مرة خلوها كل اسبوعين واسبحوا بالعرق لان العرق مفيد. وكذلك مش لازم الغسيل كل اسبوع يا عمي روحوا على البالة واشتروا اواعي كثير وخلوا الغسيل كل شهر مثلا/ والسيارة بلاش نغسلها خلوها دراي كلين (حلوة فكرة دراي كلين للسيارات بتكون صرعة الموسن وما بكون في حدا سبق الاردن فيها على حد علمي).
    يعني بالله عليكم بصير المواطن يتبطر بالمي ومعالي رئيس الوزراء والوزراء يموتوا من العطش وبعدين ما يقدروا يشربوا مية افيان ما بصير، الشعب لازم يضحي منشان راحة اصحاب المعالي العاملين والمتقاعدين.
    انا بالنسبة الي مشروع الديسي شيبني ومش قادر افهم الموضوع يعني كيف شخص بستاجر ثروات شعب والله عجيبة وعمرها ما صارت الا في افريقيا
    يعني بصير ثروات الشعب الاردني تُنهب لعشرات السنين ونحن نموت من العطش، مشان الله فهموني. وسلامتكم

  • 4 الكبير قوي 26-08-2010 | 12:04 PM

    يا الهي شو رائع

    ذو مخيله خصبه وعالوجع يا استاذ

  • 5 ابو الأياييد 26-08-2010 | 02:20 PM

    المشكله ريقي ناشف مش قادر اعلق !


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :