facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





شتوة تشرين ..


احمد حسن الزعبي
11-10-2010 04:13 AM


تذكّرنا شتوة تشرين بكل شيء منسي مرمي على قارعة الروتين، متروك على حافة الصيف الطويل، والسهر الجميل، والعتمة المشغولة بالكلام والضحكات..فنركض ملبّين طائعين..

تجبرنا شتوة تشرين..أن نغطي أكياس الاسمنت المرتبة كقطع البسكويت، وتأمرنا أن نرمي الخرق على بقايا «قلاب رمل» مركون قرب الجدار،وندخل كيس البصل «الموّاني» الى بيت الدرج، وألعاب الأولاد عن سطح البيت،وفرشة «عبود» عن البلكونة المكشوفة، والأرجيلة المطفأة منذ ليلتين، نلملم محتويات حبل الغسيل من قمصان مصلوبة وبناطيل مقلوبة، نغلق الشبابيك المتثائبة منذ آب..

تذكّرنا شتوة تشرين ان مسّاحة السيارة بحاجة الى تبديل منذ شباط الماضي، وأن غرفة الجلوس بحاجة الى صوبة جديدة بعد حين، وأن الليل لا يتسع لأكثر من مرور، وأن تلك النقط النابتة على الزجاج في أول زخة ما هي الاّ قشعريرة الوقت..

في شتوة تشرين يغتسل الرمان على الشجر، فيتوهّج كراتٍ من نحاس ..في شتوة تشرين تغتسل السكينة تحت الجفن..فتصبح عناقيد من نعاس ...في تشرين يفتح الأطفال أفواههم الصغيرة كعصافير الحقول يستسقون من السماء رذاذاً..يرتدون الطواقي الملوّنة فينكسر في دفئها غروب تشرين البرتقالي ..في شتوة تشرين،تنشغل الأمهات بترتيب الغسيل وبري أقلام «الواجب» وتطييب القلوب..

آه لو تطول قليلاً شتوة تشرين..لأغسل قلبي جيداً وانشره على شرفة التفاصيل...

ahmedalzoubi@hotmail.com

الرأي




  • 1 11-10-2010 | 10:32 AM

    يا سلام كلام حلو كتير
    شكرا

  • 2 مفرقاويه 11-10-2010 | 01:02 PM

    لايمكن وصف مقالك يا احمدالا بالرائع بل قمة الروعه وكأني بك قد دخلت كل البيوت الاردنيه وخبرت كل ما يدورفيها وقرأت مايدور بخلد كل اردني اتمنى لك مزيد من التوفيق

  • 3 عمار التلاوي 15-10-2010 | 11:09 PM

    دائما الكلام الجميل يخرج من الشخص الجميل


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :