facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





كيف تتعلم الوطنية بدون معلم


فايز الفايز
10-07-2007 03:00 AM

حدثت هذه القصة لأربعة أشخاص هم :
( كل شخص ) ، ( أي شخص ) ، ( شخص ما ) ، ( لا أحـد )
كان هناك عمل مهم جداً لا بد من تنفيذه : ( كل شخص ) كان يعرف أن ( شخص ما ) سوف يعمله بكل تأكيد لأن ( أي شخص ) يمكنه تنفيذه ، وطالما أن ( أي شخص ) يمكنه ذلك فإن ( شخص ما ) سوف يعمله لكن ( لا أحـد ) عمل العمل 0
( شخص ما ) غضب جداً لأن هذا العمل في الحقيقة من مسئولية ( كل شخص )
و ( كل شخص ) ظن أن ( أي شخص ) سوف يعمله لكن ( لا أحـد ) اعتقد أن ( كل شخص ) لن ينفذ ذلك العمل 0
وفي النهاية كان ( كل شخص ) ( يلوم ) ( شخص ما ) عندما ( لا أحـد ) عمل عملاً من المفروض أن ( أي شخص ) هو الذي يعمله 0
هنا .. أعلم إنني سرقت وقت ( أي شخص ) لقراءة ، أفكار نظرية نفكر بها بصوت مقروء .. ولكن دعوني أضرب أمثلة حكواتية عن مثل الوطنية ، والتي لا تقتصر على فرد أو فئة أو معتقد أو جنس ، فتعليم الوطنية يأتي نظريا من خلال الإرتياح الداخلي للبيت الذي يظن الفرد فينا أنه أهم شيء عنده .
فلو سألت ( شخص ما ) سؤال مفاده :
لو جاء لص وحاول الدخول الى بيتك ليسرقه أو يسرق شيء فيه ، فهل تقبل ؟
سيجيبك ( كل شخص ) بإنه لا ولن يقبل أبدا بهذا .
ولو سألت ( أي شخص ) هل تقبل أن تمر " جرافات القوم " لهدم بيتك الذي جمعت فيه سنين عمرك الثمين ؟
سيجيبك ( كل شخص ) أبدا أبدا أبدا .. بل سأموت دون ذلك .
ولو سألت ( أحد ما ) هل تقبل بأن يقتل ( شخص ما ) أبنك ؟
سيجيبك ( أي شخص ) بلا ، كبيرة ،عنيفة ، مزعجة !
ثم تسأل ( كل شخص ) لو وجدت بيتا بلا أبواب ولا نوافذ ولا هواء نقي ولا خبز نظيف ، ولا نظافة تغنيك عن زيارة الطبيب أو المقبرة ، أو بيت لا يتعدى كونه سجن متعدد الغرف ، محاط بأسوار عالية ، القاذورات تملأ فناءه ، والأفاعي تتربص بأهله ، والعقارب تبحث لها عن بصيص دخول ،، فهل تقبل ان يكون بيتك ؟
سيجيبك ( كل شخص ) ان ( لا أحد ) يقبل بهذا أبدا !

إذا .. كيف نتعلم الوطنية ، دون ان يأخذنا أستاذ ، ويضربنا مؤدب صبيان ، ويمنعنا " قبضاي الحارة " ليجبروننا على الإنصياع لأوامر الإنتماء والولاء .
متى يعرف ( شخص ما ) إننا نعرف إنتماءنا لأرضنا وترابنا وأسماءنا وقرانا ومدننا ، ومساجدنا ، وكنائسنا ، ومن هذا " العرف " تعلمنا كيف تكون الوطنية فعل وصبر على المكاره ، وليس إنتظار المكاسب والمناصب .

royal430@hotmail.com





  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :