facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





«حنّا ديمقراطي» ..


احمد حسن الزعبي
08-11-2010 02:34 AM

بما أن غداً هو العرس الديمقراطي فأن اليوم بالضرورة هو»الحنّا الديمقراطي»...

هذه الليلة سيكون المنظّمون أكثر من المدعوين في المقرّات، لذا ستمتد ساعات السهر وتزداد وتيرة الحماسة حتى الصباح، شباب يدخنون بشراهة، وأطفال ينامون على أكتاف أمهاتهم ،وعجائز يختمن أكثر من «صمدية» في «قفا» المقر الانتخابي ، كما لن يقصر بعض الحكماء وذوي خبرة في إزجاء النصيحة «للعريس» الديمقراطي ماذا يفعل غداً وكيف سيدير يومه !! رجل ذو شارب لامع وكثيف..يمسك المرشح من ذراعه ويلوذ به خلف المقر ،ليقول له: « انت روح نام وريّح حالك وراك يوم طويل»!! فيهز الأخير رأسه ويطنّش النصيحة..فعلا رجل ديمقراطي!!!...

***

ماذا عنّي؟

أنا ايضاً لدي برنامج حافل في الممارسة الديمقراطية غداً ..عند الثامنة صباحاً سأحمل بين يدي صحنين؛ الأول مسطّح «للحمص» والآخر عميق» للفول»..ثم استفتي العائلة مخيراً :بدكو «حمص» ولا «فول»؟ فإن اختاروا الحمص أحضرت «الفول» واذا اختاروا الفول فضّلت «الحمّص»..

عند الظهيرة سأحضر دجاجتين «مجمّدتين» مدعّمتين بدلو شنينة وضمة بقدونس..وبأجواء ديمقراطية سأستشير العيال ثانية: «بدكوا منسف ع جاج» ولا «مقلوبة»..ومهما كان الجواب ..فإن «منسف الدجاج» أمر واقع والموافقة عليه تحصيل حاصل...

بعدها سأنصب «أرجيلتي» في «بلكونتي» لأراقب جموع المتحمسين المصرّخين المجاهدين المسارعين الحاشدين المتوترين الممارسين لفعل»دبّ الصوت «..سأبدّل الرؤوس المحترقة الرأس تلو رأس وانفث فيها كلما تغير طعمها ..إلى ان ينفخ في «صور» النجاح في أولى ساعات الصباح ..عندها لن اسأل عن الأسماء ، بل سأضع رأسي على مخدتي الدافئة وأغفو ما تيسر لي ...

***

كلمة أخيرة:

يا أيها الناخبون..

..مارسوا ديمقراطيتكم أنى شئتم، لكن إياكم ان تمارسوا «الفوضى»، الحماس المفرط قد يتحوّل الى هيجان مفرط فتضيعوا وتضيعونا ..لا تسلّموا المراهقين والصبيان والزعران سيارات «الكيا» و» الأفانتي» ليمارسوا جنونهم ويكملوا نقصهم و ينفسّوا ضغوطهم ويفردوا عضلاتهم على العباد...يوم الانتخاب يوم التزام وليس واقعة أو»حرب» او فلتان..

يا ايها الناخبون كراسي ومناصب الدنيا كلها لا تعادل قطرة دم أو قطرة دمع من ام أو أب..أو لحظة حزن تجلس على كرسي القلب..

***

ربنا يمضي اليوم على خير إن شاء الله.

(الرأي)




  • 1 حسان القضاة 08-11-2010 | 08:13 AM

    مبدع وجميل ،

  • 2 د.أمجد لطايفة الرياض 08-11-2010 | 08:59 AM

    اشكرك بداية على المقال الرائع, والله فتحت الشهيئة لصحن الحمص والمسبحة, وكذلك منسف الدجاج الذي كنا ننتظره كل نهاية اسبوع من والدتي الغالية, وليلة الحنا التي كنا نجتمع فيها كل أهل القرية لنردد غنلوه يا بنات عمه, مثل الدجاج العاقد على المكمورة , شطبنا اسمك يا عريس من دفتر العزوبية , وهنا سنردد في هذه الليلة شطبنا اسمك مرشح من دفتر النواب, وعسى أن يرجع هذا المترشح الى اهله وقريته وعشيرته ليقف معهم كما لو كان في المجلس.

  • 3 امين القضاة 08-11-2010 | 11:42 AM

    اعجبتني ديمقراطيتك في البيت ، مبدع استاذ احمد

  • 4 علاء الذنيبات 08-11-2010 | 02:47 PM

    كلاااااااااااااااااااام رائع

  • 5 هاني العوران 08-11-2010 | 03:24 PM

    عقبال ما نشهد تكريمك فكم نقصر في حقوق ابنائنا واخواننا المبدعين. ولكن احتسبها عند الله وما عند الله خير وابقى

  • 6 طارق ابو شقرا 08-11-2010 | 03:52 PM

    هذا كلام جميل استاذ احمد ...... واتمنى على كل الاردنيين ان يقفوا وقفة رجل ديمقراطي بعيدا عن كل المهاترات فمجلس النواب هو مرآة لشعب ديمقراطي متحضر ونحن كذلك انشاء الله .......

  • 7 الى الاستاذ احمد الزعبي 08-11-2010 | 04:44 PM

    انا معجبة جدا بمقالاتك الرائعة ... والف تحية لحظرتك
    بس تعليق بسيط ليش دايما نحكي عن الي عندو كيا انهم زعران ؟؟؟ بهذه النظر الى سيارة الكيا اصبحت مكروه بين الشعب وبالتالي انا امراة املك كيا وين بدي اروح بسيارتي ؟؟ ياريت تقرا التعليق ويكون هناك رد

  • 8 ابنة الشهيد 08-11-2010 | 07:50 PM

    كلامك من القلب الى القلب

  • 9 ابنة الشهيد 08-11-2010 | 07:51 PM

    كلامك من القلب الى القلب

  • 10 ابنة الشهيد 08-11-2010 | 07:51 PM

    كلامك من القلب الى القلب

  • 11 ابنة الشهيد 08-11-2010 | 07:51 PM

    كلامك من القلب الى القلب

  • 12 ابنة الشهيد 08-11-2010 | 07:51 PM

    كلامك من القلب الى القلب

  • 13 خالد 08-11-2010 | 08:54 PM

    فعلا هي هيك حمص او فول يامنسف دجاج او مقلوبه
    صح لسانك استاذ زعبي


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :