facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





يا تلفزيون .. يا

14-07-2007 03:00 AM

وأخيرا وجد التلفزيون الأردني الفرصة لجمع الأردنيين قاطبة حول شاشته في السابع من تموز، وبصراحة توقعنا أن يعمل مدير عام التلفزيون عطوفة فيصل الشبول على تحضير برنامج غير اعتيادي يعيد زمن الوصل بين الجمهور الأردني و التلفزيون، ولكن ما حدث تمثل في عقوبة جماعية وأصبحت الاحتفالية التي احتضنتها البتراء بمثابة وصلة في ملهى درجة ثالثة لا ترقي لطموح الجمهور ولا حتى لكوابيسه. الفقرات كانت مملة ومكررة و استضافت مجموعة من الفنانين لا يوجد شخص واحد في المملكة يعرفهم جميعهم، بمن فيهم نقيب الفنانين نفسه، وبدلا من أن يرسل التلفزيون فريقا للتغطية المباشرة من لشبونة وبخاصة أن فوز البتراء كان في حكم المؤكد نتيجة الالتفاف الشعبي حولها و ما بذله الأردنيون من جهود لتتويجها ضمن عجائب الدنيا السبعة،

بالتأكيد التكلفة كانت ستكون أقل كثيرا من أمسية البتراء التي لم تغن ولم تسمن من جوع، وكانت ستتيح للجمهور الأردني أن يتعرف على وقائع الاحتفالية بصورة أكبر، خصوصا أن كثير من الخدمات تم توفيرها عن طريق شركات خاصة مثل الإضاءة التي لا نعرف تكلفتها على التلفزيون الممول من الضريبة أساسا وحتى هذه الخدمات أتت دون المتوقع بكثير

ثم لماذا قام التلفزيون بقطع بثه بعد إعلان فوز البتراء مباشرة، هل الشعب الأردني لا يستحق أن يعرف بقية العجائب لأنه محلي حتى النخاع مثل تلفزيونه، ولماذا اضطررنا للانتظار حتى الصباح لنعرف بقية العجائب؟

هل ذلك كله لأن التلفزيون أصبح يسير بحسب الأهواء و المزاجيات والحسابات الشخصية؟ كنا نعتقد أن فيصل الشبول معذور ولكن الحقيقة تمثلت في أنه يجب أن يتحمل مسؤوليته وبعترف بشجاعة بفشله في مهمته في أكبر احتفالية غطاها التلفزيون منذ أن تولى فيصل منصبه الحالي.

ألف مبروك للبتراء و عليه العوض في التلفزيون.

M_ABUOBAID@YAHOO.COM




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :