facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





ضم وعناق اجمل من الفوز


ايمن حياصات
07-01-2011 09:49 PM

ضم وعناق اجمل من الفوز ، نعم ذلك ان لحظات اعلان نتيجة فوز صاحب السمو الملكي الامير علي بن الحسين بمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي الفيفا / عن قارة آسيا ، لم تكن سعيدة لنا فحسب بل كانت تحمل في طياتها مشاهدات في غاية الجمال والروعة تكاد تكون بالفعل أروع واجمل من الفوز نفسه .

ما دفعني الى الكتابة حول هذه النقظة بالذات ، من ابجدية الفوز الاحلى والاجمل للأردن على المستوى القاري والعالمي ، تلك المشاهده التي توقفت عندها عيناي وعيون كل الاردنيين ، الذين انتظروا هذا اليوم بفارغ الصبر ، فما أن اعلنت النتيجة حتى هرولت الأقدام متسارعة ، لتعلن بوضوح ليس عليه غبار ، وبألق جميل لعله اذهل الأسيويون ، أننا ما زلنا عرب أخوان في زمن اعتقدوا به انه فقدنا اخوتنا وعروبتنا ، كان عناق العرب وتهنئتهم ليس للأمير فقط ، بل أيضاً لبعضهم البعض وكأن كل واحد فيهم قد فاز يهنئون انفسهم ويتبادلون العناق والقبل في مشهد تعجز الكلمات عن وصفه وتقدير مدى روعته ، فالمشهد كبير كبر حبهم للأردن والأردنيين والهاشمين أعز قبيلة وعشيرا احفاد عبد المطلب وحمزة وعلي والمصطفى المختار ، مشهد فيه من العبر والدلالات مما يستوجب التوقف عنده ملياً ، فقد انعش ارواحنا وقلوبنا وأضفى على النفس رعشة اعتزاز وفخر كبير .

وقد أذهلني ذاك العربي الأصيل الذي لا اريد ان اعرف من هو ولم اسعى لذلك رغم سهولة الأمر ، فقد أذهلني كيف إذ يضم ويعانق الامير مهنئاً اياه بالفوز ، في لقطة لو كنتم تشاركوني الرأي في ذلك ، انها مما لم ترى عيناي من تعبير صادق وعفوي أصيل ، ينبع من قلب عربي يشع بياضاً نقياً صافياً ، لم اعرف من هو ولكني عرفته من كوفيته الحمراء ومن طيب وطهر آصالته وفروسيته العربيه ، أتعمق اكثر في طريقة ضمه وعناقه للأمير فأعجز تقدير سعادته وشعوره الغامر بالفرحة بفوز الامير وحبه له و للاردن ، انظر فيها اكثر فاقف حائراً في مدى روعتها سلمت وتسلم يداك التي ضمت وعانقت الأمير ايها العربي الأصيل ، وسلام الى الأم التي انجبتك ، سلمت ويسلم وطنك وأهللك ، سلمت وتسلم العروبة الآصيلة التي عرفتنا بك وانجبت رجالاً مثلك ، وسلمتم ايها العرب النشامى ننحني احتراماً وتقديراً لك واحد فيكم ، ولا نملك الكثير لنقوله لكم ، ولكننا نعلم علم اليقين بأننا نحبكم ،،، نحب فيكم دفئكم وحنانكم ،،، نحب فيكم أخوتكم لنا وحبكم لنا ،،، نحب فيكم عروبتكم وآصالتكم ، نحب فيكم الشيخ طلال الفهد الصباح والأميرسلطان بن فهد آل سعود والشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة وسعادة محمد خلفان الرميثي ، نحبكم جميعاً ونقول لكم قلوبنا معكم وعين الله ترعاكم أنشاءلله ، ليس في خواطري كلمات تليق بسمو قدركم وشأنكم ومكانتكم حتى أعبر لكل واحد فيكم عن عميق شكري وتقديري البالغين على اخوتكم ودعمكم ووقوفكم مع اميرنا المحبوب ، ولكني بحق ارفع اليكم أسمى عبارات الأمتنان والعرفان ، فلكم من الحب مالا تستطيعون تخيله ولكم من الأحترام والتقدير ما ليس له حدود أو تصل اليه الكلمات والأرقام ، وهي سادتي اصحاب السمو والسعادة كلمات من القلب لسادة الحب وأمراء الكلمة والقول الشجاع .

هذا مع خالص الحب والتقدير لشخصكم جميعاً




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :