facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الأردن اضطراب لا ثورة ولتظاهر والاعتصام والمسيرات عادة اردنية !!


عاصم العابد
08-02-2011 04:28 AM

الجزيرة نت: الأردن اضطراب لا ثورة
التظاهر والاعتصام والمسيرات عادة اردنية !!

الاخوة هيئة تحرير "عمّون"
تحية طيبة وبعد،،

فارجو التكرم بنشر الرد المرفق الذي ارسلته الى الجزيرة نت بعنوان :" نيويورك تايمز: الأردن اضطراب لا ثورة".


1- بداية يتوجب ان نلاحظ ان لصحيفة ال "نيويورك تايمز" ارتباطاتها واتصالاتها وعلاقاتها المتشعبة باللوبي اليهودي ودوائر المخابرات الامريكية والاسرائيلية مما ينفي عنها صفة الحيادية والموضوعية عندما يتعلق الامر بالعرب عموما وبالدول المحيطة بإسرائيل خصوصا.

2- لا يقوم المقال على قاعدة او اعمدة من التحليل الموضوعي و لا يحتوي على معلومات وبيانات علمية تمكن كاتبه من استنتاج ما استنتجه وايراد العبارات المليئة بالمغالطات والضدية التي وردت في المقال على نحو شبيه بالشتائم والاتهامات الخالية من المهنية.

3- نحن ضد الطغاة والمستبدين في كل مكان، ضد الطغاة في اميركا اللاتينية كالجنرال بينوشيت الذي حصل على دعم المخابرات الأمريكية مما مكنه من اغتيال سلفادور اليندي والانقضاض على الشرعية وابادة نحو 50 ألف معارض في ستاد سانتياغو !!

ونحن مع ان يتمتع الشعب العربي في اقطاره كافة بالكرامة الانسانية والحريات العامة والبنى الدستورية الكفيلة باقرار الشفافية ومنع الفساد من ان يتغول فيقود الثورات والى هلاك الفاسدين ودمار المجتمعات. وتصنيف كل الدول العربية وفق مقياس الديمقراطية معروف وعلى جميع الحكام العرب ان يدققوا فيه وان يتعظوا منه.

4- لو استعرضتم منسوب الحريات وخاصة حرية التظاهر والاعتصام لقررتم ان الشعب العربي الاردني، بالاضافة الى الشعب المغربي الشقيق، هو من اكثر الشعوب العربية تظاهرا واعتصاما ومسيرات في كل المسائل السياسية والاقتصادية ومسائل الحريات العامة عموما، لدرجة يمكن القول معها ان التظاهر والاعتصام والمسيرات هي عادة اردنية معتمدة. ولم يحصل ان حدث شغب في المسيرات او ان المشاركين كسروا لوح زجاج.

والاردنيون يعبرون عن سخطهم بكل حرية وكرامة. ويشارك المعارضون الاردنيون بحرية وأمن في كل المناسبات والمؤتمرات التي يدعون اليها دون ان يمنع اي واحد من السفر والاردنيون من اكثر العرب تحدثا في السياسة ومشاركة في الاحزاب السياسية القومية والوطنية واليسارية والاسلامية.

5- يعرف الملك الهاشمي المعارضة الاردنية وهم يعرفون ابواب القصر الملكي وابواب رئاسة الوزراء و لا حجاب اطلاقا بين المعارضة وبين العرش والمعارضة الاردنية معارضة راشدة وهي معارضة بناءة خلافها الاول والاخير مع الحكومات وليس مع الحكم، وعلى سبيل المثال فالاخوان المسلمون في الاردن يرفعون شعار: " الدفاع عن الاردن عقيدة ".

6- لا احد يدعي اننا في حالة كمال، لكننا في حالة نضج ووعي بالمخاطر المحدقة بالاقليم وبالمشروعات والمخططات الصهيونية التي تستهدف الاردن، والاصلاح الواسع الشامل قادم وهو احد ابرز ركائز كتاب التكليف الملكي لرئيس الحكومة الجديد الدكتور معروف البخيت.

7- لم يشهد الاردن عسفا واستبداد وعنفا واغتيال معارضين وقتل متظاهرين في الشوارع وظل التسامح والقانون والرحمة ديدن الملوك الهاشميين الذين لم تحمل ايديهم دم معارض سياسي على امتداد حكمهم المبارك للاردن الممتد منذ عام 1921. والعالم كله يعرف حكاية الملك الحسين تغمده الله برحمته مع المعارض البارز الاستاذ ليث الشبيلات، عندما اخرجه من السجن وحمله بسيارته الى منزله.

8- الاردن بخير وسيكون بالمزيد من الخير عندما تدور عجلة الاصلاحات السياسية والاقتصادية والادارية التي كلف الملك الحكومة الجديدة باجرائها والتي صرح رئيسها انه يحتاج الى 90 يوما للبدء فيها.

شكرا لكم على اهتمامك بالاردن املا ان يرى المهتمون بالشأن الاردني نصفي الكأس من اجل المهنية والموضوعية والانصاف.

مع الاحترام والشكر

عاصم العابد
Assema.alabed@gmail.com




  • 1 محمد الجابري 08-02-2011 | 09:16 AM

    نطقت بلسان كل اردني يغار على وطنه ويؤمن ان الموالاة والمعارضة هما من نسيج الوطن.

  • 2 عقاب الطفيلي 08-02-2011 | 10:03 AM

    الجزيرة تبحث عن كل ما يسيء الى الاردن ، ليش ؟؟

  • 3 منتصر عبد الحق 08-02-2011 | 11:35 AM

    ملوك بني هاشم الأماجد ، هم ملوك العدل والحق والمروءة والرحمة، ادامهم الله وحمى الاردن عزيزا كريم الاهل.

  • 4 08-02-2011 | 11:45 AM

    رائع جدا جدا

  • 5 احمد عرابي 08-02-2011 | 04:31 PM

    صح السانك والله


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :