facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





شباب الفيس بوك ..


بشرى الرزي الزعبي
08-02-2011 10:27 PM

تراهم في بدلهم السوداء ذات السراويل الشامره و الضيقة من ( ماسيمودوتي ) أو ( زارا ) وربطات عنقهم الرفيعة الداكنة ، وتصفيفه شعرهم الغريبة فلا تكاد تثق بهم خلف مكاتبهم أو حول الطاولات المستديرة في اجتماعات العمل ، ولكن عندما يقدم لك احدهم إيجازا ( برزنتيشين حسب تعبيرهم ) عن وضع الشركة أو تقوم إحدى صباياهم بشرح عروض اورانج لك أو يقوم احدهم بلملمة موازنة شركتك وتقديمها لك على ( يو اس بي ) فانك تعيد النظر إليهم مرة أخرى ولكن الشكوك لا تفارقك فلا يكادون ينهون مهمتهم معك حتى تعود رؤوسهم من جديد إلى داخل ( اللاب توب ) أو يعودون للتكبيس على جهاز ( البلاك بيري ) بين أيديهم وبسرعة فائقة فيتركونك في حيرة هل هم يلعبون إل ( الجيمز ) أو مشغولون بال ( تشاتنك ) أو مستغرقون بحسابهم على ( الفيس بوك ) .

كنت أشعر بإحباط شديد وأنا أسأل بناتي وأصدقائهم عن ( عائشة ) أم المؤمنين فيجيبون بعفوية أنها ( فيرست وايف أوف رسول محمد ) فاهرع إلى زوجي طالبة تغيير مدرستهم وقد تملكني خوف شديد فيقول لي انتظري رمضان فأتذكر كيف يتحولون إلى ملائكة بملابس الصلاة البيضاء وهم يقيمون الليل مع صديقاتهم في إحدى زوايا المسجد بكل خشوع وكيف يجتهدون بالنهار بجمع المعونات وتوزيعها على العائلات المستورة في عمان وخارجها وكأنك كلفتهم ب ( هوم وورك ) وأتذكر الكبرى وقد عملت مع صديقتها في تنظيف روث الخيول في احد الإسطبلات لتوافر بعض النقود لمشروعهم التطوعي وان إحدى صديقاتهم سافرت لمدة شهر في عطلتهم الصيفية إلى مناطق اندونيسيا الريفية لتعليم الأطفال الانجليزية وبعض العربية ما أقصده أنهم يعشقون المهمات ويستخرجون لك المعلومة بكل كفاءة من الانترنت أو بإجراء الدراسة اللازمة بدون أدنى عواطف أو مشاعر وبحيادية تامة بعيدة كل البعد عن أرائهم الشخصية لدرجة أنك تتخيل أنهم بلا مشاعر وبلا عواطف وبلا أحلام وكأنهم ( روبوتات).

ما فاجأني بهم هو ما رأيته منهم على شاشات الجزيرة وال ( بي بي سي ) في ميدان التحرير في القاهرة فاذا بهم يفيضون بحب بلدهم وعروبتهم واذا هم مسكونون بالخوف على مصير شعوبهم وأجيالهم وإذا بهم حالمون تواقون إلى العروبة ونهضة الأمة وإذا هم مصممون على العمل بجد وكفاءة بعيدون عن الكلام والاستعراض وتسجيل البطولات الكرتونية فعندها تسأل الناشطة ( سالي شعبان ) : من يتحدث باسمكم ؟! تقول أنه : وائل غنيم المفقود ، ابحثوا عنه وتحدثوا إليه ؟! وعندما يتم الإفراج عن وائل غنيم يهرع إليهم المراسلون فيستوقفهم بيده ويقول : لا تسلطوا الأضواء علي فانا لم أفعل شيئا في 12 يوما السابقة حيث كنت معتقلا ومعصوب العينين اذهبوا إلى الشباب في ميدان التحرير فهم من حققوا الانجاز .

نعم لقد تعرفنا عليهم في ميدان التحرير أنهم أبناءنا خريجو إل ( إي تي ) وال ( ميديا ) وال ( جرافيك ديزاين ) أنهم جيل المدارس المختلطة وبرامج البكالوريا وهم الذين أتو من الجامعات الأمريكية .. وخبروا الغرب بلغته وأسراره وأدواته فإذا بدولهم تدير لهم ظهرها وإذا بهم في وسط جيل كامل من المهمشين فلا يجدون بين أيديهم سوى ما صنعوا من اجله : بان يحضروا درسهم جيدا'ويستعملوا التكنولوجيا التي أتقنوها ويباشروا بالعمل الجاد دون ضوضاء آو كثير كلام ليسقطوا النظام ..(إنهم جيل التكنوقراط ) ..(إنهم ثوار الفيس بوك ) .

ملاحظة : تكنوقراط هي من أصل يوناني وتكتب ( TECHNOCRATI )
والأصل : حرفه/مهنة TEKHNE = SKILL
نظام / حكومة KRATOS = POWER / RULE





  • 1 facebook 08-02-2011 | 11:08 PM

    لا.لا.لا

  • 2 هاشم ضراغمه 08-02-2011 | 11:14 PM

    يجب ان نتوقف عن الحكم على الناس بحسب ملابسهم او اشكالهم هناك دائما محتوى يجب البحث عنه وتقبل الاخر بعيدا عن الايدولوجيات

  • 3 واحد .. 08-02-2011 | 11:33 PM

    .. ما بدي احكي

  • 4 توفيق ابوسماقة 08-02-2011 | 11:39 PM

    الشباب ثورة وطاقة لا تنضب أبدا,كالشمس تماما !

  • 5 بلال العمريين 08-02-2011 | 11:41 PM

    شيء رائع وغاية في التعبير والجمال وكل الشكر للكاتبه

  • 6 همسة 09-02-2011 | 12:12 AM

    نعتذر

  • 7 AYMAN HYARI 09-02-2011 | 12:51 AM

    كلام حلو ومعبر ولازم من زمان تكتبي لانك متمكنة وانا بتوقعلك مستقبل باهر بخلال السنتين الجايين

  • 8 محمد رسول الزعبي 09-02-2011 | 01:13 AM

    أحسنت يا( ابنت عم) فهذا الجيل الجديد جيل الفيس بوك الجيل الصاعد المتحزم بالعلم والايمان لا غلو ولا تهاون يحملون همومهم ويعاجون قضاياهم بالفكر النير والعقل المستنير .
    ولكن للأسف ثمة فئة منهم عايش بلا هدف تمضي جل وقتها في المولات واكوفي شوبات وكأن الامر لايعنيهم .. أصلح الله الجميع لخدمة اردننا الغالي في ظل قائدنا الباني .

  • 9 محمد رسول الزعبي 09-02-2011 | 01:13 AM

    أحسنت يا( ابنت عم) فهذا الجيل الجديد جيل الفيس بوك الجيل الصاعد المتحزم بالعلم والايمان لا غلو ولا تهاون يحملون همومهم ويعاجون قضاياهم بالفكر النير والعقل المستنير .
    ولكن للأسف ثمة فئة منهم عايش بلا هدف تمضي جل وقتها في المولات واكوفي شوبات وكأن الامر لايعنيهم .. أصلح الله الجميع لخدمة اردننا الغالي في ظل قائدنا الباني .

  • 10 م.مازن رحاحلة 09-02-2011 | 01:16 AM

    مقال رائع وحقيقة واقعية نراها أمامنا يوميا من جيل الفيس بوك المسيطر علي عقول الصغار والكبار....شكرا مدام بشري علي هذا المقال المميز ونتمني أن نراكي في مقال أخرررر مع تمنياتي بالتوفيق.

  • 11 سلطان عبيدات 09-02-2011 | 01:22 AM

    عظيم المقال

  • 12 معاني 09-02-2011 | 02:15 AM

    مقال رائع لفت نظري الى قضية مهمة وهي ان تواجدهم في معان قليل لا ادري ما السبب يمكن لا نهم لا يستطيعوا ان يشتروا كمبيوتر او تليفون غالي الثمن ويمكن لا يملكون ثمن الاشتراك في النت واعتقد ان ما اقوله ينطبق على كل محافظات الاردن باستثناء عمان العاصمة
    ممكن يتاح هذا الامر ونجدهم في حال تطبيق اللامركزية يا سيده بشرى

  • 13 مأمون الحر العبادي 09-02-2011 | 02:17 AM

    دائما متألقه بكلامك المعبر أيتها الرائعه والى الأمام لأنك بكل صدق وشفافيه أقولها تستحقي أكثر فأكثر من ذلك ونحن دوما معك بكل مشاعر صادقه فسيري والله الموفق وابشري ولنكن على يمناكي ...

  • 14 مأمون الحر العبادي 09-02-2011 | 02:18 AM

    دائما متألقه بكلامك المعبر أيتها الرائعه والى الأمام لأنك بكل صدق وشفافيه أقولها تستحقي أكثر فأكثر من ذلك ونحن دوما معك بكل مشاعر صادقه فسيري والله الموفق وابشري ولنكن على يمناكي ...

  • 15 مواطن 09-02-2011 | 06:52 AM

    شو رجعك عالساحة زمان عنك

  • 16 راكان 09-02-2011 | 08:11 AM

    انا حقا منهم وتنطبق على كل هذه الصفات. IT , English , Slight presentation . بس ا..

  • 17 المهندس عطاالله بني خالد 09-02-2011 | 08:45 AM

    حلو الكلام .

  • 18 حالمة.... 09-02-2011 | 10:40 AM

    اتمنى لو ان كل شبابنا وبناتنا من جيل الفيس بوك من هذه النخبة..

  • 19 مواطن أردني 09-02-2011 | 10:45 AM

    مقال رائع سيدتي
    لكن للفائدة
    هل عائشة ام المؤمنين هي اول زوجة للرسول محمد ص؟

  • 20 مواطن أردني 09-02-2011 | 10:47 AM

    فقط للفائدة وليس الانتقاد

  • 21 بصراحه 09-02-2011 | 10:51 AM

    الاحرى ان تشيري الى النساء ..

  • 22 ابو جانتي الصريحي 09-02-2011 | 10:58 AM

    أوافقك على ما تقدمت به بخصوص ثورة العولمة الإيجابية.. ولكن أخالفك في أن الذي يصنع كل ذلك يكمن في الإرادة الحقيقية النابعة من داخل النفس البشرية.. فعلى سبيل المثال لا الحصر اقتناء دابة؛كما كان يسمونها أجدادنا عليهم الرحمة، وإجلال(الذي يوضع على ضهر الدابة؛ الفرش المخملي) وخرج(كذلك يوضع على ضهر الدابة فهو بمثابة البكب توضع فيه الأشياء) وشوية حطب(قرامي وقراطيات) بتمشي الأمور وبعدها يستطيع الإنسان التكيف والعيش برغد وسلام وطمأنينة بعيدا عن الميادين العربية تلك المشاهد أعيت الغرب وأصبح يشفق ويئن على حالنا وأوضاعنا المأساوية ليس حبا فينا ولكنها أخذت تهدد أمنه واستقراره فقد اعتبر وتلقن درسا في العراق وستأتي العبر أكثر في الأيام القادمة لأن الأوان قد حان.

  • 23 د نجوى خوري 09-02-2011 | 11:05 AM

    مقال في وقتة و في مكانة فكم عانينا من الافكار المسبقة و الحكم المتسرع و اجتهدنا في سبل الفرقة المقيتة والتفريق حتى تبعثرت جهودنا و لحق بنا الركب و نحن نعود الى الوراء
    نعم شعرت بالفخر و انتابني الامل الذي قدت افقدة حين رايت الجميع من الشباب في صف واحد يعملون لهدف واحد و هو رفعة الوطن

    د نجوى خوري
    عميد البحث العلمي
    الجامعة الاردنية

  • 24 ايهم 09-02-2011 | 11:13 AM

    يا سيدتي احنا منهم

    احنا من شباب فيس بوك و عملنا قروب جمع اكثر من خمس
    الاف شخص يطالبون رئيس الحكومة بتعين ايهاب الذيب وزيرا للتنمية الا جتماعية لما ما في هذا الشخص من كفاءة و قدرة على التغير , ولكن للاسف الهوة ما بين رئيس الحكومة و جيلنا كبيرة جدا

  • 25 أسرة المختبرات 09-02-2011 | 11:15 AM

    أجمل التهاني للزميل راكان الضمور بمناسبة حصوله على درجة الماجستيرمن زملائك:لبنى الطراونة ،انعام العدوان ،بسام الخلايلة ومنها للي أعلى منها ياأبو ضمور

  • 26 الدهامشة 09-02-2011 | 11:18 AM

    اول مره اقرأ مقال لك ايتها الرائعه
    ...

  • 27 عموشي وافتخر 09-02-2011 | 11:32 AM

    مقال رائع جداااااااااااااااا كل الشكر للكاتبه

  • 28 سلطي 09-02-2011 | 11:54 AM

    ............ يا سيدتي ابدعتي في مقالك

  • 29 خالد حياري 09-02-2011 | 11:56 AM

    مقال راءع ولكن هل هناك فجوه بين الجيلين؟

  • 30 خالصة 09-02-2011 | 12:22 PM

    الي بدري بدري والي مابدري بقول كف عدس ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ها ها ها ها ها ها ها

  • 31 بلال 09-02-2011 | 12:25 PM

    بصراحه اول مره اقرأ لك ايتها الرائعه
    ابدعت بكل صدق

  • 32 فلاح الخلايلة بني حسن 09-02-2011 | 12:29 PM

    الناشطة الاجتماعية والسياسية0وعضو مجلس امانة عمان0 توقعت ان تكوني في تشكيل حكومة البخيت وزيره للتنمية الاجتماعية0وانت من بنات الحراثين0يمكن غيرو نيتهم بدهم حصادين0يوكلو الاخضر واليابس0

  • 33 ميراااا بنت السلط 09-02-2011 | 12:52 PM

    أتعلمين؟

    عندما رايت عنوان المقال قلت من هي التي تكتب عن جيل الفيس بوك اعتقدتك بانك ستهاجمين الشباب المرتبطين بالفيس بوك اكثر من عائلاتهم

    اعتقدت انك ستشنين حربا عليهم لانني دائما اقول ان هذا الجيل جيل العروبة والنضال ولكن بعقل وتطور كبير

    ابدعت
    وابدع وائل غنيم

    وانشاءالله نكون كلنا بروح وبكرامة وائل غنيم
    رايت فيكي العشق والعروبه هل انتي دائما هكذا مبدعه والله ان ليدنا نسأً نفخر بهن كونهن امهات وامعلمات اجيال اهكذا انتي دائما والله احببتك بكل ما قلتي

  • 34 صراحة 09-02-2011 | 12:59 PM

    معك

  • 35 علي الشياب 09-02-2011 | 01:04 PM

    تحياتي الى المبدعة ونصيرة المساكين السيدة بشرى الزعبي
    لا استغرب من انك تفاجئت من الشباب والصبيا فكل العالم استغرب ما حصل وذالك للاسباب التالية
    *الجوع كافر
    *الضغط يولد الانفجار
    *التفاوت الاجتماعي والطبقي
    *التعالي على الطبقات المسحوقة من قبل (الزناقيل).
    تحياتي

  • 36 someone who knows you 09-02-2011 | 01:04 PM

    Dear Mrs. Bushra

  • 37 م. حمزة الزعبي 09-02-2011 | 01:12 PM

    اشكر الكاتبه على المقال.وتحليل الموضوع من بيئتها ولمعرفتها ما يدور بداخله .فنحن بحاجه لمعرفه ما يدور في اذهان ابناءنا وطريقة تفكيرهم .فنحن نشك بانهم بلا احساس او اهتمام بما يدور من حولهم علما بانهم يعلمون ما يريدون من الحياة.

  • 38 ماهر ابوصبحي 09-02-2011 | 01:17 PM

    يسعد مساكي مدام بشرى انتي زوق ومقالتق زووووووووووووق جدا ياريت نعمل كلنا بما قرانه حتى نعرف الصحيح. الى الامام يا مدام بشرى المتألقة

  • 39 غيث الغيث 09-02-2011 | 01:18 PM

    اشكرك بداية على هذا المقال الرائع والمعبر والذي به لفتات اظنها صادقة حتى لو لم تحدث يكفينا ان نتمنى انها تحدث . ان الثورة في مصر وان اطلق عليها كثير من الالقاب فهي ثورة بحق , ليس الجوع السبب الرئيسي وان كان سببا مهما ولكن برأيي ان المتواضع ان الاهانة هي السبب الرئيسي والمهم . اختي الفاضلة بشرى وانا اعرفك حق المعرفة بالجرأة والشهامة والعاطفة الجياشة لمساعدة الناس بالسر والعلن اقول لك ليس شرطا ان يصبح شبابنا شباب فيس بوك حتى يستطيعوا ان يثوروا على الظلم والظالمين ولكن شرطا عليهم ان يعودا الى ربهم ودينهم ليشعروا بأن المرء عزيز بقدر قربه من ربه وغيرته على دينه ووطنه . كل الشكر والاحترام والتقدير وارجوا منك دوام المشاركة ليس في عمون فقط بل في كل المواقع والصحف الصادقة .

  • 40 د.محمد ناجي عمايرة 09-02-2011 | 01:34 PM

    كنت اتمنى لو ان الكاتبة المحترمة تكتب بلغة عربية سليمة فهي تتحدث عن بناتها وصديقاتهن بلغة الجمع المذكر السالم بدلا من المؤنث السالم ولولا اشارتها الى التزام من تتحدث عنهن بإعجاب وحماسة لظننت انها تقصد ابناءها الذكور وليس يناتها الإناث .وفي نفس الوقت هي تنتقد لغة الشياب والفتيات كونهم وكونهن لايجيدون الا الانجليزية ومصطلحات الانترنت بها . اما مضمون المقال فهو جيد وخلاصته الاعجاب بثورة الشباب والشابات في مصر العزيزة.

  • 41 صحفي 09-02-2011 | 01:36 PM

    شباب غير مثقف وغير واعي لديه إرادة التغيير لكن ليس لديه الثقافة الكافية في اختيار البديل المناسب فما الفائدة؟

    ليأتي من يأتي بعد مبارك فالحال واحد ولن نكسب من الثورة سوى الخراب وستبقى السياسة كما هي عليه الآن.

  • 42 مأمون 09-02-2011 | 01:46 PM

    مقال جيد ولكن لتصحيح المعلومة فإن السيدة عائشة- رضي الله عنها- ليست أول زوجة للرسول صلى الله عليه وسلم.. بل أول زوجة هي السيدة خديجة بنت خويلد رضي الله عنها..
    كما أتمنى من الكاتبة ومن جميع المسلمين أن يريوا أبنائهم على أن يكونوا عبادا لله وليسوا عبادا لرمضان.. فرب رمضان هو رب شعبان وشوال ورب كل الشهور.. فلا ننتظر رمضان حتى نعبد الله حق العبادة

  • 43 ماهر ابو صبحي 09-02-2011 | 01:56 PM

    كيفك مدام بشرى ؟ كلام جميل وحلوى يا ريت القرأة يعمل فية لانة كلام موزون صح. الله يوفقك يا مدام

  • 44 وجهة نظر 09-02-2011 | 02:13 PM

    حقيقة الافكار المطروحة في هذا المقال فيها الكثير من المتناقضات وفيها تبرير لبعض العادات والسلوكيات الدخيلة على مجتمعنا الاسلامي

  • 45 سارة 09-02-2011 | 02:19 PM

    نشكرك على المقال الرائع

  • 46 fadia 09-02-2011 | 02:26 PM

    مقال واقعي جدا و يعكس حقيقة اهمية الشبكه العنكبوتيه و تأثيرها في حياة ابنائنا,الشكر الجزيل للكاتبه.

  • 47 احمد موسى الغويري/الرياض 09-02-2011 | 02:49 PM

    اخت بشرى مقالة جميلة وتستحق القراءة والاخذ بها وانت دائماً مبدعه

  • 48 09-02-2011 | 02:49 PM

    مبدعه

  • 49 احمد موسى الغويري/الرياض 09-02-2011 | 02:49 PM

    اخت بشرى مقالة جميلة وتستحق القراءة والاخذ بها وانت دائماً مبدعه

  • 50 احمد موسى الغويري/الرياض 09-02-2011 | 02:49 PM

    اخت بشرى مقالة جميلة وتستحق القراءة والاخذ بها وانت دائماً مبدعه

  • 51 ام احمد 09-02-2011 | 02:52 PM

    مقال رائع واعجبني , بس يا ريت شباب الفيس بوك يتسلحوا بالدين الاسلامي بكل ما جاء فية حتى تستغل مهاراتهم صح.....

  • 52 يوسف الدبوبي 09-02-2011 | 03:13 PM

    مقاله جميله من كاتبه اجمل
    اردت ان انوه ان ما يحدث يحدث وما حدث حث
    ولو فكر شباب مصر في قضيتهم لم تغيرت بعض الاحداث الدراميه في هذا المسلس والذي كان من المفروض ان يكون فلم وثائقي وليس فلم اكشن مع بعض الدرامه والرومنسيه قليل من الاغاني الموسيقيه
    اشعر بأن هنالك مخرج ومنتج لما يحدث هناك
    واضنه برنامج ما يطلبه المشاهدين وليس ما يطلبه شباب مصر
    واما من عفويت كاتبتنا والتي كتبت ما بين القوسين
    لغه انجليزيه
    فهاذا حال العالم العربي مااختطل فهو اختلط وما سبقه من تغير بالعادات والتصرفات لدى شباب العربي ولعدم تمسكهم بما يجب ان يتمسكو به
    ولن اضيف على هذه النقطه
    واما من اراد ان يصحح معلومة
    اضن انهالم تقول ان سيدتنا عائشه هي اول زوجه لسيدنا محمد صل الله عليه وسلم
    بل المدرسه هي من علمتهم وبثت لهم هذه المعلومه
    فلا حرج في هذه النقطه
    واما عن مقالتك سيدتي
    احببتها وتمتعت بقرائتها واحسست ان هذه رساله لأشخاص معينين وليست مجرد مقاله لكي نبدأبالتعليق عليها
    سيدتي اتمنى ان اقرألك ماهوا جديد ومفيد لعلا وعسا ان نشعر ما يجول بداخل الشارع العربي عامه والشارع الاردني خاصه

  • 53 نور الحميدي 09-02-2011 | 03:23 PM

    ابدعتي

  • 54 نوال احمد 09-02-2011 | 03:23 PM

    تمزجين بين الامومه والسياسه بطريقه صادقه نعم كلنا امهات وشغولات بمصير ابنائنا وفي ذات الوقت نسعى الى التغيير

  • 55 نوال احمد 09-02-2011 | 03:23 PM

    تمزجين بين الامومه والسياسه بطريقه صادقه نعم كلنا امهات وشغولات بمصير ابنائنا وفي ذات الوقت نسعى الى التغيير

  • 56 ايمان 09-02-2011 | 03:32 PM

    مقاله مليانه بالتناقضات واهمها انه مش هيك مواصفات شباب الفيس بوك وياريت نحسن اختيار مدارس ابنائنا

  • 57 ايمان 09-02-2011 | 03:35 PM

    ... مش هيك مواصفات شباب الفيس بوك وياريت نحسن اختيار مدارس ابنائنا

  • 58 اردني مراقب 09-02-2011 | 03:36 PM

    ارجو سعة الصدر اولا ولكن الكلام في ظاهره جميل وفي باطنة عقيم :
    اولا لا يمكن لنا ان ننكر حق اي انسان في العيش الكريم
    ولكننا لا ننكر اان هناك رسالة محمدية رسالة من خير خلق الله اجمعين وهو افضل من جاء بالحرية والديمقراطيهالمنظبطه المسؤوله فلا خلوة لرجل مع امراءه ولو كان يعلمها القرءان : شباب الفيس بوك بالمنظر الي بتحكي عنهم وتبرجهم ينادون بالديمقراطيه المفتوحه والتقليد الغربي التام بالديمقراطيه يعني يا ايتها الكاتبه العزيزة بعد ثورة الفيس بوك رح يجي البوي فرند لعندك على البيت وما رح تقدري تتكلمي حرف الثورة على الظلم مباركه لكن ثورة محوكه بالشريعه الاسلاميه استغرب كيف يثور رجل على قلة راتبه ولا يثور ان ابنته طالعه على المظاهر وهي عاريه تماما ان النظره التي ننظر اليها الى الحياة نظره مسؤوله وبعيده المدى والديمقراطيه الغربية نهايتها مأساوية للجميع بارك الله في كل من رد الظلم وبارك الله في كل من حفظ بيت اهله من السؤ وبارك الله في كل من قال كلمة الحق

  • 59 إلى الرائعة ام سارة 09-02-2011 | 03:38 PM

    اعرف ويعرف متلي كثيرون انك من القلائل اللواتي حدن واحتفظن بسحر عماني اصيل تفردن به وسط افتقادنا لبنات عمان ايام زمان , ام سارة التي تتجاوز حدود العمل الاجتماعي الى السياسي حين تكتب عن سياسة الاعلام وثورة التكنولوجيا , تخط بذلك نسق الامي لصبية فاتنة في سحر كلماتها وذاتها ونشاطها الذيتعجز الكلمات الا عن وصفه بخلية نحل لا تقف عند رحيق اطيب من ريح الزور التي تتفرد ام سارة بتنسيقها كل صباح لتبيعها لعشاق ون وعشاق قلوب لا تنبض الى ببه .
    اكتب هه الكلمات لسيدة تنقلت بخطوات اخف من الري وادق من نبضات القلب بين حواري عمان وسبع جبالها تبحث عن ارواح تلتئم جراحها متى شعرت ان هناك من يسئل عنهم, تلك العمانية الرائعة تكتب اليوم عن شباب احوج للتوجه وتكنولوجيا لا يحكمها الا معيار استلالها , وعل مقالها الرائع حمل رسائل يجب ان تلتقطها مجساتنا حباً للوطن شبابه وخوفاً عليهم .
    شكراً ام سارة فأنت كتبتي كام لشابات بعمر الرد وكإعلامية تحمل رسالة وكعمانية تسمو بهم وطني ... سلمتي وسلم قلمك

  • 60 فارس 09-02-2011 | 03:42 PM

    نعم اصبح لدينا جيل جديد مليء بالتناقضات ولقد نجحت الاخت بشرى بالاشاره اليها بصدق الامومه علينا ان نقرأ هذا الجيل جيدا بلا املاءات وبروح العصر ونحن الذين وضعناهم حيث هم بالنهايه فهل هذا ما اردناه لهم؟

  • 61 اردني مراقب 09-02-2011 | 03:45 PM

    ارجو سعة الصدر اولا ولكن الكلام في ظاهره جميل وفي باطنة مهم :
    اولا لا يمكن لنا ان ننكر حق اي انسان في العيش الكريم
    ولكننا لا ننكر اان هناك رسالة محمدية رسالة من خير خلق الله اجمعين وهو افضل من جاء بالحرية والديمقراطيهالمنظبطه المسؤوله فلا خلوة لرجل مع امراءه ولو كان يعلمها القرءان : شباب الفيس بوك بالمنظر الي بتحكي عنهم وتبرجهم ينادون بالديمقراطيه المفتوحه والتقليد الغربي التام بالديمقراطيه يعني يا ايتها الكاتبه العزيزة بعد ثورة الفيس بوك رح يجي البوي فرند لعندك على البيت وما رح تقدري تتكلمي حرف الثورة على الظلم مباركه لكن ثورة محوكه بالشريعه الاسلاميه استغرب كيف يثور رجل على قلة راتبه ولا يثور ان ابنته طالعه على المظاهر وهي عاريه تماما ان النظره التي ننظر اليها الى الحياة نظره مسؤوله وبعيده المدى والديمقراطيه الغربية نهايتها مأساوية للجميع بارك الله في كل من رد الظلم وبارك الله في كل من حفظ بيت اهله من السؤ وبارك الله في كل من قال كلمة الحق

  • 62 النجار 09-02-2011 | 04:05 PM

    مقال رائع جداااااااااااااااا كل الشكر للكاتبه

  • 63 محامي 09-02-2011 | 04:09 PM

    مع جل الاحترام لصاحبة القلم ....
    الا اني اجد اني اخالفها الراي على شكل متواز مع مما ورد في مقالها محل التعليق ..
    حيث ان من تصفهم بطالبي الحريه ومن فاضو على حدتعبيرها عروبة ووطنيه لم يخبرو عجاج فقر المجتمع ولم تؤلمهم بطنوهم جوعا وفقرا ولم يغرقو في الفيس بوك او التويتر بحثا عن الثقافة واو المعلومه الصادقه
    انهم جيل اقل ما يمكن ان يقال عنهم انه توصيف دقيق لحالة الانتحار القيمي والاخلاقي التي تعيشها المجتمعات العربيه جلها فماهم الا ولاده ممسوخه لتعاليم تبعد كل البعد عن قيمنا اخلاقنا
    وعلى صعيد اخر فان من الاجحاف ان نختزل ثورة جياع مصر بعدة نماذج امنت بقيم الغرب وثقافته وانطلقو من قواعد عنكبوتيه ومن تعاليم نشات من ثقافة الجينز والجل والواكس
    فلا تكون الاتوره ولا تنشا الا من كوخ الخشب او من بيت الصفيح الذي يعرف تمام المعرفه ماهو الجوع والفقر والعوز والفاقه
    فلا اجدني منحاز لمثل هؤلاء انما اجد نفسي مستمتعا بحوار ثلاثة جنود قد جاءو من اجازة من العسكر بعدما ارهقو في حراسة سور شركات الاتصالات كي ينعم رجل الفيس بوك بمتصفح امن لحسابه الشخصي
    فكبير احلامهعم هؤلاء العسكر ان يمضيهذا الشهر عليهم دون ان يقترضو اجرة وسيلة النقل كي يصلو الى المعسكر

  • 64 محمد الرزي ( ابو زيد ) 09-02-2011 | 05:57 PM

    مقال رائع بتمنى من الجميع
    ان ياخذ العبره منه
    ولا يفهمه بشكل خاطى
    واشكرك على اهتمامك بابناء المجتمع
    كاام لهم وتوجيههم

  • 65 ع. الحنيطي 09-02-2011 | 07:39 PM

    اين تعليقي ارجو نشره والا سوف يكون الاعتقاد انكم تختارو مايريده الكاتب فقط – والمصداقيه وقبول النقد هي اساس الصحافه مع الشكر

  • 66 ع. الحنيطي 09-02-2011 | 07:42 PM

    – هؤلاء شباب
    لافكر لهم ولا استراتيجيه – ان التكنولوجيا اختزلت الامور وقصرت المسافات وجمعت الناس وهذه حقيقه
    وهم شباب اطلعو على التكنولوجيا وهذه طبيعه الامور كما اطلعنا نحن وانت على الوسائل التعليميه
    ايام زمان عندما كانت تكتب على الكرتون الابيض – راس روس – استنفروا لطلبات وضد شخص بهذا الكم الهائل من المحتجين ولم يستنفروا بهذا القدر عندما شتم واستهزء برسولنا الكريم وبفكره الذي هو اهم من بطون الذين يتظاهرون الان – ان شباب الفيس بوك شباب رائع بما كسبه من مهارات ويسجل لهم انهم استطاعوا ان يفعلو مافعلو ولكن هذا لايكفي ابدا – اتعرفين في القديم كم كان عمر اسامه بن زيد عندما وصل الصين هو والشباب الذين كانو معه –ثمانية عشر عاما – اقتاتو حشائش الارض وجاعوا ولم يكن هذا همهم ياسيدتي – كان همهم الفكر الذي حملوه - لاتنبهري كثيرا فالموضوع ابعد مما تتصوريه واخطر – فلا نريد لاردننا ان يسوقه عامة الناس من هؤلاء – حمى الله ابا الحسين والاردن بالفكر الهاشمي الذي يقوم على العداله ورعاية الرعيه وايده بمسؤؤلين يعونوه على حكل هم المواطنين بصدق وامانه

  • 67 أمل أبو شندي 09-02-2011 | 08:51 PM

    كلام جميل جداً بشرى... هؤلاء الشباب هم من سينير طريقنا للمستقبل, ما يجب علينا هو إعطاءهم الفرص لإثبات أنفسهم... الله ينور طريقهم...
    شكراً مجدداً بشرى

  • 68 geek 09-02-2011 | 09:30 PM

    "نعم لقد تعرفنا عليهم في ميدان التحرير أنهم أبناءنا خريجو إل ( إي تي ) وال ( ميديا ) وال ( جرافيك ديزاين ) أنهم جيل المدارس المختلطة وبرامج البكالوريا وهم الذين أتو من الجامعات الأمريكية .. وخبروا الغرب بلغته وأسراره وأدواته "

    آر يو شور مدام؟

  • 69 هالة 09-02-2011 | 09:35 PM

    شكراً لك أخت بشرى على المقالة الجميلة. لقد عبرتي عن ما يدور في أذهان الكثير من جيل الأباء والأمهات. أوافق السيد فارس على ما قاله من اننا نحن الذين وضعنا أبنانا في هذا القالب. نسال الله العلي القدير أن يوفقهم جميعاً لكل الخير لهم وللأردن الحبيب.

  • 70 اردنية 09-02-2011 | 09:43 PM

    نعتذر

  • 71 يوسف 10-02-2011 | 12:17 AM

    كنت اول من ارسل تعليق يا عمون اين هو
    قال حرية النشر ها

  • 72 10-02-2011 | 02:03 AM

    ام المؤمنين عائشه مش فيرست وايف اوم رسوك محمد ..

  • 73 ع. الحنيطي 10-02-2011 | 02:20 AM

    لم يرد النص الكامل لما اردت قوله في تعليقي - وانني اؤؤكد للسيده بشرى ان الشعوب التي تحركها بطونها ليست بشعوب ولا تظاهرتهم تسمى بالثوره اصلا – فلا تسمي الامور بغير مسمياتها -

  • 74 محمود 10-02-2011 | 02:29 AM

    ... ارجو النشر يا محرر

  • 75 د. واصف 10-02-2011 | 02:34 AM

    اعجبني ما ذهب اليه صاحب التعليق رقم 53 الذي ينم عن نظره لاينظرها الا النخبه من الناس واشكره على ماكتب وشكرا

  • 76 مصطفى المعاني 10-02-2011 | 10:48 AM

    غير صحيح اطلاقا ما تفضلتي به او انك غير متابعه للاحداث فعلا الشباب اول من بدأ الثوره في مصر عن طريق الفيس بوك ولكن انظري الان الى المتظاهرين فكل اطياف المجتمع المصري كبارا وصغارا..........

  • 77 اردنية 10-02-2011 | 11:27 AM

    يا سيدتي الجميلة يجب انت تحترمي الاسلام ولا تقولي ما يرددن بناتك (الفيرست وايف اول سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام ) ولا تذكري الصلاة على سيدنا محمد؟؟؟

    وليست عائشة رضي الله عنها هي اول زوجة ؟؟
    هذا هو الفيس بوك الذي تتحدثين عنه ؟؟؟

  • 78 منتصر ملكاوي 10-02-2011 | 11:55 AM

    مقال يستحق التقدير وكاتبة تسحق الاحترام
    فالكلمات المكتوبة باللغة العربية وهي انجليزية لفتت انتباهي وفعلا لم اعرف قراءتها ...ولكن وبصراحة اقولها ان العلم سلاح فعال في كل الاحوال والضروف وفي كل المغامرات ...وما اراه في الجيل الصاعد هو العلم الفارغ وهو مصلح جديد على الواقع فترى اشخاصا بشهادات عليا ولكن لا يعلمون شيئا الا ما تعلموه ...فجميع التقنيات الموجودة في عالمنا يجب ان تكرس لخدمة الامم ...فهذا منطقي اما اذا استعملت بطريقة ضوضاء علمي فأكيد ستكون ذات مردود سلبي ...فعندما ترى اشخاصا في غاية السرعة في لعب ال(بليستيشن)وتراه في غاية الدقة في كتابة (المسجات)فهل هذا متعلم عفوا مثقف ...اما هي مجرد تعويد اليد على شيء معين وتكتسب خبرة ذات فترة محدودة ...ولكن لو طلبت منه اجراء عفوا استطلاع او الدخول الى موقع معين فتراه يزرق لونه ويصبح بنطاله الضيق واسعا جدا ...فما علاقة الشعر الكنفوش واللبس الضيق المفضوح والكلام المفتون بالعلم ...
    واخيرا لتعليقي الذي اصبح اكبر حجما من المقال اخذات افكارا ورؤى من المقال وتعلمت اكثر من الذي بين السطور ...واقصى ما اتمناه ان يكون العلم المكتسب هو العلم الحقيقي, فالعلم يجب ان يخدم الواقع ويجب ان يكون هناك تطوير وانجاز وشيء يسمى اختراع ليتسنى لهذا العلم الذي نعتبره ضيفا قاسيا على كثير من الاشخاص ...
    *رأيي هذا جاء نتيجة خبرتي المتواضعة 16 وماجستير في مجالات ال(اي تي)فخريج الجامعة يحتاج الى دورات ذات مستويات قد تكون متوسطة تكفي ليفهم ويتعلم ما تعلمه في مرحلة البكالوريوس حتى لو كان من الاوائل ...ورأيي لا ينطبق الا على فئة اقل من القليلة وللجميع احترامي ...

  • 79 الى ام سارة 10-02-2011 | 12:25 PM

    اعرف ويعرف متلي كثيرون انك من القلائل اللواتي احتفظن بسحر عماني اصيل تفردن به وسط افتقادنا لبنات عمان ايام زمان , ام سارة التي تتجاوز حدود العمل الاجتماعي الى السياسي حين تكتب عن سياسة الاعلام وثورة التكنولوجيا , تخط بذلك نسق الام لصبية فاتنة في سحر كلماتها وذاتها ونشاطها الذي تعجز الكلمات الا عن وصفه بخلية نحل لا تقف عند رحيق اطيب من ريح الزهور التي تتفرد ام سارة بتنسيقها كل صباح لتبيعها لعشاق وطن وعشاق قلوب لا تنبض الى بحبه .اكتب هذه الكلمات لسيدة تنقلت بخطوات اخف من النسيم وادق من نبضات القلب بين حواري عمان وسبع جبالها تبحث عن ارواح تلتئم جراحها متى شعرت ان هناك من يسئل عنهم, تلك العمانية الرائعة تكتب اليوم عن شباب احوج للتوجيه وتكنولوجيا لا يحكمها الا معيار استعمالها , ولعل مقالها الرائع حمل رسائل يجب ان تلتقطها مجساتنا حباً للوطن وشبابه وخوفاً عليهم . شكراً ام سارة فأنت كتبتي كأم لشابات بعمر الورد وكإعلامية تحمل رسالة وكعمانية تسمو بهم وطني ... سلمتي وسلم قلمك

  • 80 نور هاشم 10-02-2011 | 01:18 PM

    ممتاز هذا الصحيح..

  • 81 منصور الحسن 10-02-2011 | 01:58 PM

    لك التقدير والاحترام على فكرك الطيب..

  • 82 يحي 10-02-2011 | 01:58 PM

    من متى يا ام ساره ..؟

  • 83 stella 10-02-2011 | 02:57 PM

    Cool Article...
    للعلم فقط.... بدأت الثورة من شباب الفيس بوك... لكن انتشارها هم كل المصريين (الفيسبوكيين والبلوغرز والمصريين الحافيين اللي ما الهم دخل بالتكنولوجيا) لذلك... من باب الدقة.. الشباب عطو الشرارة.. لكن الشعب بكل أطيافه هو صاحب هذه الثورة.. وثورة بدون ثقافة وبدون نظرة واعية للبديل لا تجلب إلا الخروج من أزمة إلى الدخول للأزمة التالية... لذلك ،اسف أنو يكون هذا الشباب فاهم الغرب ومستثمر التكنولوجيا وقائد للتغيير ولكن ليس كلهم (كي لا نعمم) ليس كلهم على قدر حماية ثقافتنا وعروبتنا التي اختفت واصبحنا نشعر بالغربة إذا كشفنا عن حتى عربية ألسنتنا

  • 84 ناصر ابوعلي 10-02-2011 | 03:51 PM

    طرح رائع وعميق ولنبتعد عن الخطاب الايدلوجي القديم قدم الكتب الصفراء وحده القران الكتاب الدي ارسله الله لنا وبالعربيه الواضحه كما نفهمها دون وسيط ولنرتقي بالخطاب مع هدا الجيل الجديد فالواضح انه لا يقبل الخزعبلات ولكنه مؤمن بالفطره نشكر للكاتبه اثارتها للموضوع بهدا الصدق

  • 85 زياد الحموري 10-02-2011 | 04:19 PM

    كل الاحترام والتقدير للاستاذه القديرة مدام بشرى

  • 86 نوفان 10-02-2011 | 04:31 PM

    كل الاحترام والتقدير للاستاذه المبدعه بشرى الرزي بس اتمنى من سعادتك الاتصال في لاحدثك عن مواضيع تهم قطاع كبير من موظفي امانة عمان

  • 87 ابوفا د ي 28-09-2011 | 10:02 PM

    بشاره للروح وبشرى منهاالاماني ا

  • 88 ابو فا د ي 28-09-2011 | 10:25 PM

    بشاره لروح وبشرى منها الاماني

  • 89 ابو فا د ي 02-10-2011 | 02:26 AM

    اراك يابشرى من بين اوراق الورد زهره متفتحه يفوح اريجك بعطر المحبه والموده ياسوسنه القمر الحالم

  • 90 ابو فا د ي 02-10-2011 | 02:36 AM

    انت روعه

  • 91 حسين العراقي الرسام 18-07-2012 | 03:11 AM

    كدها وكدود مدام بشرى تحليلك بمحله والنقد بناء معنى ذلك ان الفكرةواضحة وصريحة تمنياتي لكي بالموفقية والرخاء(لكل النقاد انا عراقي ولي معرفة جليلة بام سارة انها كدها واكتر من هيك سلامي لعمان الجميلة مدام بشرى

  • 92 حسين العراقي الرسام 18-07-2012 | 03:23 AM

    يسلم فمك ام سارة تحياتي الك ياجميلة


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :