facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





هل نسعى لأصلاح يرضي الزوجين ؟


د. محمد حسن الديري
14-03-2011 01:13 PM

علاقة الحكومة بالمعارضة كعلاقة الزوج الحردان بزوجته الحردانة فكلنا يعرف قصة الزوج الحردان الذي لا يكلم زوجته وفي نفس الوقت يريدها ان توقظه عند السادسة صباحا فيقوم بكتابة ورقة يكتب عليها ( أيقظيني غداً الساعة السادسة صباحاً ) ويضع هذه الورقة عند رأس زوجته النائمة .

و في اليوم التالي يستيقظ الزوج عند الساعة العاشرة صباحاً فيضرب اخماساً بأسداس لتأخره بالنوم فيذهب ليؤنب زوجته على عدم ايقاظه عند الساعة السادسة ويقول لها: "لقد كتبت لك ورقة عند رأسك اثناء نومك لتوقظيني الساعة السادسة فلما لم تفعلي؟" فتجيبه زوجته " وأنا قد كتبت لك ورقة عند الساعة السادسة صباحاً مكتوب عليها ( استيقظ الساعة الان السادسة صباحا) ووضعتها عند رأسك اثناء نومك فلما لم تستيقظ ؟!".

فالاصل في أي علاقة الثقة والوضوح والحوار... الحوار ... الحوار... فكل هذه الاعتصامات لها ما يبررها ولكن أين النتائج ... اكثر من مئة وعشرين اعتصاما ... حتى طلاب المدارس سيعتصمون ... فبالله عليكم ألا توافقوني ان اكثر هذه الاعتصامات سوف تُفرّغ المطالب السياسية من مضامينها ؟؟

لنجلس ولنتكلم ولنتحاور ... ومن ثم ننطلق بحوار جاد هدفه الاصلاح .

نرى المسيرات ونتعاطف معها ونرى الاعتصامات ومطالبها ولكن لماذا لا نتحاور ... لماذا لا نجلس على طاولة ونتناقش بهدف مصلحة الوطن.

الاخوان مصرون على "الاصلاح قبل الحوار " فكيف يكون ذلك واصلاح ماذا اذا لم نناقش ما هو المطلوب والية تنفيذه ..؟؟ الحوار يجر الاصلاح كالحصان يجر العربة فلا نستطيع وضع العربة أمام الحصان وبذلك لا نستطيع وضع اصلاح قبل الحوار .

في أي مسيرة قادمة مطالبة للاصلاح سيكون لها نقطة بداية ونقطة نهاية ... أنا أُطالب دولة رئيس الوزراء بأن يصطحب معه مجموعة من الوزراء المعنيين بالاصلاح والتنمية السياسية والتوجه الى خط نهاية المسيرة والجلوس على الطاولة ليكونوا في استقبال المسيرة عند وصولها ولسان حال الرئيس ووزرائه يقول " ها نحن أتيناكم لنناقش في الهواء الطلق مطالبكم التي ترفعون فاجلسوا ولنتناقش " .

كما و اطلب من الرئيس بأن يقوم بعد ذلك وبعد سماع مطالب الشعب باستدعاء كل من استلم منصب سيادي اصلاحي تنموي في السابق وكان له يد بالاصلاح ولم يُصلح واصطحابهم الى الصحراء للتأمل والتفكر وليقول لهم دولة الرئيس " لن نرجع الى بيوتنا حتى تعطوني حلولا اصلاحية جذرية تُلبّي مطالب الشعب فأنتم من خلال مناصبكم على مدى عقد من الزمن قد دمرتم الكثير فأتوني بحل عاجل وسريع ووافي الان " .

الشعب ... المواطنون ... جميع فئات المجتمع ... كل الاطياف ... مختلف المنابت والمشارب ... كله رفع ويرفع مطالبه بعد ان ُأغلق في وجهه كل ابواب التعبير الديمقراطي عبر "منابر الشعب" وذلك بعد ان وُصفوا باوصاف عدة .. رفع الشعب مطالبه على يافطات ورقية مخطوطة باليد لانه لم يعد هناك ثقة حتى بالقلم الذي يكتب .

كتب الشعب مطالبه وبدأها بطلب تحسين اوضاعه المادية والاجتماعية ... ولم يكن هناك من مُجيب فصرخ الشعب بعدها ... بعد ان أيقن انه ليس هناك من مُجيب وأن حكومته مدعوة للانقاذ ... فرفع الشعب سقف مطالبه بعد ان جُرحت كرامته وردد "ليس بالخبز وحده تحيا الشعوب" ... وهكذا كان ... فأصبح المتظاهرون ينتصرون لكرامتهم المجروحة برفع سقف الشعارات بعد ان أمسوا مطالبين بلقمة العيش وحفظ ما تبقى من كرامتهم التي ُأهينت على يدي "سامعين الصوت" !!

هناك فراغ واسع يكاد يُقاس بسنوات "ضوئية" بين الشعب واطياف الواقع الاردني .. فالشعب طالب بداية بإصلاحات اقتصادية ذات سقف معقول ومقبول تطور الى المطالبة بإصلاحات سياسية ذات سقف قابل للتنفيذ خلال اسابيع إن لم يكن ايام ... فلماذا الانتظار ... يا "سامعين الصوت" ؟ أتنتظرون الشعب ان يرفع سقف المطالب أكثر لتصل الى نقطة اللاعودة حتى تقولوا ما تقولوا ؟؟ ام هي تحدي قوة واستماع لنصائح تدعو لعدم الانصات لصوت الشعب ؟!

الشعوب تنتصر ... هكذا سجّل التاريخ وهذا ما سيثبته المستقبل...!! يجب الانصات لصوت الشعب والجلوس مع ممثليه ... ومع الشعب كله من خلال استفتاء عند الضرورة ...!

فمع كل الاحترام حزب هنا وحزب هناك وصالون سياسي هنا وصالون سياسي هناك وأكاديمي هنا وابن عشيرة هناك كلهم أبناء الشعب ولكنهم ليسوا الشعب كله. يجب فتح قنوات حوار على عدة محاور وفي مناطق جغرافية مختلفة من شمال وشرق وغرب وجنوب البلاد في المدارس والجامعات والمؤسسات وحتى عبر الاذاعة والتلفزيون لتوعية الناس بحقوقهم وحفزهم على التقدم خطوة نحو اصلاح طال انتظاره .

يا سامع الصوت ... "اسمعني" !

الاسماء في المناصب المتداولة "المتوارثة" نفسها تتكرر !
الاموال المسروقة وقضايا الفساد "المتوارثة" نفسها تتكرر!
التعيينات جديدها ومستقبلها تكرار لماضيها على مبدأ "كن نسيب ولا تكن ابن عم" !!

يا سامع الصوت ... "اسمعني" !

الشعب يحتاج لحفظ كرامته أولا وذلك بالاستماع اليه بجدية وعدم اعطائه "إبر المهديء" فالشعب بعد "إدمانه" و"هلوساته" جراء الإبر "المورفينية" قد بدأ يصحو من "ادمانه" على نسمات الحرية التي بدأت تهب عليه صوب اليمين وصوب الشمال ... !! بدأ الشعب ينتعش ومعه ينتعش الأمل .

لما لا نسعى لاصلاح يرضي الزوجين ... لاصلاح يرضي الوطن ؟

dairi21@hotmail.com




  • 1 موظفة وما ادراك 14-03-2011 | 01:22 PM

    سوف تحل مشاكل كل الدول العربية وسترجع فلسطين ولكن الزوج والزوجه الموظفة لالال

  • 2 زوج 14-03-2011 | 01:25 PM

    صعب

  • 3 زوجة 14-03-2011 | 01:26 PM

    اصعب

  • 4 سعد عبد الله ابو سويلم 14-03-2011 | 01:43 PM

    رؤية ممتازة

  • 5 حسن الحباشنة 14-03-2011 | 01:55 PM

    تحيه للدكتور الديري فقد أصبت بإصبعك موضع النزف ولا يختلف إثنان على أهمية الحوار في أي أمر من أمور الحياه ، ولكن من يحاور من في ظل المعادله التي طرحتها من فساد وتوريث ومحسوبيه ، فالغالبيه ممن يدعون للإصلاح يدخلون النفق المظلم والذي يدعى (المزاوده) فمتى عبرنا هذا النفق يمكن أن يكون هنالك شعاع أمل في الجلوس والحوار لا بالتنظير والمزاوده تكون الأمور ويتم الوصول.

  • 6 ريما 14-03-2011 | 01:56 PM

    مقال جميل يا دكتور ولكن الشعب والاحزاب والاخوان طالبوا بالاصلاح بالحوار منذ زمن بعيد ولم يكن هناك مجيب ,,,
    واليوم حان الوقت للاصلاح قبل الحوار
    لانريد حوارات واقلام واوراق ترمى بالقمامة خلص نريد اصلاح حقيقي ليس الا ...........

  • 7 ريما 14-03-2011 | 01:57 PM

    مقال جميل يا دكتور ولكن الشعب والاحزاب والاخوان طالبوا بالاصلاح بالحوار منذ زمن بعيد ولم يكن هناك مجيب ,,,
    واليوم حان الوقت للاصلاح قبل الحوار
    لانريد حوارات واقلام واوراق ترمى بالقمامة خلص نريد اصلاح حقيقي ليس الا ...........

  • 8 حي المصاروة 14-03-2011 | 01:58 PM

    اتفاءل جدا بمقالاتك يا دكتور وارى فيك الشاب الواعد نتمنى من الله عز وجل ان يرسل لنا وزراء ونواب على شاكلتك لكي نرى الاصلاح الحقيقي والحوار البناء
    بالتوفيق

  • 9 نبيل مجذوب 14-03-2011 | 02:00 PM

    نعم للحوار ونعم للاصلاح ولا للفساد والفاسدين ويجب ان تعطى المناصب لمن يستحقها ولاتكون بالوراثة او بالواسطة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • 10 نبيل مجذوب 14-03-2011 | 02:01 PM

    نعم للحوار ونعم للاصلاح ولا للفساد والفاسدين ويجب ان تعطى المناصب لمن يستحقها ولاتكون بالوراثة او بالواسطة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • 11 الأجندة الوطنية هي حل 14-03-2011 | 02:02 PM

    اي مطالب يا دكتور تحكي عنها مهو في كل يوم وكل ساعة وكل دقيقة وكل ثانية هناك جهات جديدة ومطالب جديدة، الله يكون بعون دولته. السؤال المطلوب قبل كل شيء كم شخص يطالب بالاصلاح قرأ الأجندة الوطنية وتفهم ما تحتويه من اصلاحات.

  • 12 مخيمر 14-03-2011 | 02:05 PM

    ابدعت

  • 13 اسمعني 14-03-2011 | 02:05 PM

    يجب التغيير نحو الافضل لا نريد تعيينات بالوراثة ولا نريد تعيينات بالواسطة بل لمن يستحقها لكي نصلح البلد ونمشي قدما لا وراءا .........
    شكرا لكاتب المقال

  • 14 سيما المصري 14-03-2011 | 02:11 PM

    مقال معبر ونتمنى التغيير والاصلاح والحوار بطريقة جدية وراقية اكثر مما كانت عليه .. تحية للدكتور محمد الديري على هذه الكتابات الجميلة حقا

  • 15 سيما المصري 14-03-2011 | 02:11 PM

    مقال معبر ونتمنى التغيير والاصلاح والحوار بطريقة جدية وراقية اكثر مما كانت عليه .. تحية للدكتور محمد الديري على هذه الكتابات الجميلة حقا

  • 16 عمر المختار 14-03-2011 | 02:24 PM

    ابدعت يا اخ محمد على هذا المقال وبالفعل نريد اصلاح يرضي الوطن والمواطن

  • 17 Al Hunaiti 14-03-2011 | 02:47 PM

    صح لسانك يا أبو بندر ولكن من يسمع لاتنادي على ميت

  • 18 عيسى غرايبة 14-03-2011 | 03:05 PM

    هل من يسمع الصوت؟
    كتبنا الكثير وكتب المواطنون الكثير ويطالب السعب كله بما تطلبه ولكن هل من مجيب؟
    كنت متفائلا بان الحكومة ستستمع الى مطالب الشعب ولكن المماطلة والتسويف واعطاء المهدئات لن ينفع ةلن نجني منه الا المزيد من الاحتقان والمزيد من المطالبات . فالى متى ستغمض الحكومة عينها عن الحقيقة؟

  • 19 مواطن 14-03-2011 | 03:29 PM

    برايي ان مجلس النواب ما رح ينحل

  • 20 اردنيه 14-03-2011 | 03:53 PM

    شكرا لك على هذه الكلمات الطيبه وعسى ان يكون قراوها الناس المعنيين

  • 21 ناخب 14-03-2011 | 04:15 PM

    المره الجاي رح تنجح بالانتخابات

  • 22 اردني واقعي 14-03-2011 | 05:05 PM

    مع احترامي لك استاذي.....

  • 23 لا للعملاء 14-03-2011 | 05:21 PM

    سيبقى ألأردن سيفا منترعا على أعدائه بهمة وتماسك أبناءه

  • 24 نبيل الصبيحي 14-03-2011 | 05:57 PM

    منطقي ما ذهبت اليه يا دكتور محمد ولكن هل فهمنا ماذهبت الية ونطبقه؟

  • 25 محلل 14-03-2011 | 06:27 PM

    الفكرة التي ارى وجوب التأكيد عليها هي ان الحوار قبل الاصلاح وحتى لا ندع للحكومة مجال بأن "تفتح بالمندل" لتعرف ما ستفعل من اصلاحات وحتى نحدد نحن كشعب اولويات الاصلاح وما هو الاكثر اهمية ومن بعدها المهم فالحوار مهم جدا .
    والنقطة الثانية المهمة هي ان الاخوان المسلمون لا يمثلون المجتمع مع احترامنا لهم فالمجتمع اكبر من الاخوان وارى ان كان هدف الاخوان الاصلاح فمن باب اولى البدء بالحوار وهذا تطبيق لديننا الحنيف حتى ان الرسول عليه السلام لم يكن يفعل اي شيء الا بعد مشاورة وحوار..فليقتدي الاخوان برسولنا الكريم عليه السلام

  • 26 Jordan first 14-03-2011 | 07:10 PM

    Tsonamy is coming

  • 27 عاطف الفايز 14-03-2011 | 11:22 PM

    براو

  • 28 مدام حجاوي 14-03-2011 | 11:28 PM

    خليك واقعي يا استاز محمحد وان شاء الله تفوز في الانتخابات الجايه.

  • 29 سامي العقرباوي 15-03-2011 | 12:39 AM

    نريد الزبده

  • 30 زهرة عبد الله 15-03-2011 | 01:28 PM

    مبدع انت دائما ونشكرك على هذا المقال

  • 31 سحر الهنداوي 15-03-2011 | 04:44 PM

    صح لسانك يا دكتور كتابة وتشبيه جميل.....

  • 32 هالة الديري 16-03-2011 | 06:01 PM

    انا مع تعليق 29هات من الاخر بدنا الزبدة ليش اللف والدوران!!!؟؟؟؟


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :