facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





(زلم) السياسة وسياسة (الزلم)


احمد ابوخليل
19-03-2011 02:39 AM

من أخبار اليومين الماضيين أنه تدور بين بعض رجال الأعمال وقادة القطاع الخاص فكرة تأسيس "حزب اقتصادي". وفي التفاصيل يبدو الأمر كثير الشبه بالحديث عن فكرة حزب رياضي أو فني أو صحي.. إلى آخره.

هذه الفكرة وبالطريقة المعروضة تأتي منسجمة مع الحالة الحزبية الأردنية. لقد قدمت الأحزاب نفسها للمجتمع على أنها تضم فئة المشتغلين بالسياسة, كما قدم قادة هذه الأحزاب أنفسهم على أنهم محترفو سياسة, وفي بعض الحالات تعتبر السياسة باب رزق لكبار المشتغلين بها. ومن هنا يرى العاملون في قطاعات أخرى "غير سياسية" أنه لا يوجد ما يمنع من تأسيس أحزاب خاصة بكل فئة منهم, وهي فكرة ليست جديدة في البلد, إنما تتكرر كلما ارتفعت وتيرة الكلام عن تطوير العمل الحزبي. فقبل سنوات طرح قادة اتحاد العمال فكرة تأسيس حزب يضم العمال, وقبلهم كانت مجموعة من المتقاعدين المدنيين والعسكريين قد طرحوا فكرة قيام حزب للمتقاعدين.

لا يتعلق الأمر هنا بحزب سياسي تدعمه أو تسيطر عليه أو تحدد برنامجه هذه الفئة او تلك, فهذا أمر طبيعي ويحصل في تجارب عدة, لكن النقاش الجاري في حالتنا يدور حول حزب يؤسسه أعضاء هذه الفئة, وربما يتصورون اقتصار عضويته على هذه الفئة.

الفكرة تستند إلى عزلة المستوى السياسي واستقلاله عن باقي المستويات التي تشكل مجمل حياة المجتمع, وهو ما يبرر شيوع وقبول تسميات مثل "جماعة السياسة" أو "زلم السياسة", وهم يحظون بمرتبة وجاهية يحاول الآخرون بين الحين والآخر منافستهم عليها.

ahmadabukhalil@hotmail.com

(العرب اليوم)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :