facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لسان وعيون ..


احمد حسن الزعبي
11-05-2011 03:52 AM

أصبحت طبيبة العيون الوحيدة في القرية دون ان تعلم او تسعى الى ذلك،هي نفسها لا تعرف من اين اكتسبت تلك المهارة ،فشهادتها بركتها، وأدواتها «الصلاة على النبي» ..

كانت تضع رأس الصبي على ركبتها، تفتح عينه المحمرّة «المحرورة» بإصبعيها، تقترب برأسها أكثر لتفحص زاويتي العين..وعندما تلمح ذرّة التراب أو القشة الصغيرة التى أرهقت الولد وأبكته، كانت تسند رأسه ليقابل رأسها تماما، ثم تفتح عينه من جديد بين سبابتها والإبهام وهي تصلي على النبي، تمّد لسانها نحو بحر العين لتصطاد الجسم الغريب برأس لسانها بسرعة ومهارة،وقبل ان يرتد للمريض طرفه تريه الجسم الصغير الذي أدمعه وأوهنه وكاد يعميه، ثم تضعه على كفه باسمةً..

في موسمي الحصاد وفراط الزيتون..كان يؤم بيت الحجة «خضرة» الطيني كل المشتغلين في الشجر والحجر..يؤمنّوها لعلاج عيونهم وعيون أطفالهم، يلقون برؤوسهم على ركبتها الدافئة، دامعين، دامين،.. يتركون السبابة والابهام ترفعان ستارة الجفن أنّى شاءتا لتحدد مكان «الغريب» ..تقابل الحجة رأسها برأس من قصدها، تمدّ طرف لسانها الرفيع لتلقف الوجع بمهارة وسرعة..ثم تقول له جملتها المعتادة : «مشافى ان شا الله..يُمه» ..قوم غسّل وجهك من هاي «الخابية» ...بعدها تدوزن جلستها وتعود الى مسبحة الزيتون التي ركنتها جانباً..

***

مهمة الكتابة الساخرة تشبه تماما مهمة الحجة خضرة...(يطيل) الكاتب لسانه ليلقف من عيون الناس أوجاعهم وأحزانهم،علّهم يبصرون الحقيقة بعض الحقيقة..

ahmedalzoubi@hotmail.com

(الرأي)




  • 1 محمد العمري 11-05-2011 | 01:11 PM

    استاذ احمد مبدع كعادتك دائما ارجعتني الى ايام الخير والبركه والتوكل على الله

  • 2 هيام الشويات - فرنسا 11-05-2011 | 02:21 PM

    كتاباتك دائما في القمه الى الامام

  • 3 منتهى العزيزات 11-05-2011 | 02:29 PM

    أخ أحمد الزعبي انت واكرام الزعبي اصبحتم منارة من منارات عمون الموقع الاردني تاع كل المحترمين

  • 4 11-05-2011 | 02:43 PM

    الله يسعدك ما أحلى كلامك..
    أستاذ..عيني بتوجعني من كثر ما شافت.

  • 5 خالد 11-05-2011 | 04:30 PM

    كلام مثل البلسم , ادام الله قلمك الناطق بالحق والخير دائمآ , ادامك الله للاردن والرمثا الغالية


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :