facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





بين (الستين) و(التسعين)?!!


صالح عبدالكريم عربيات
02-08-2011 04:50 AM

عدد لا بأس به من طلاب التوجيهي هذا العام حصل على معدل تسعة وتسعين ومافوق?!

في احدى السنوات السابقة حصل احد ابناء الجيران تقريبا على نفس هذا المعدل.. وصدقوني عندما اعلنت النتائج لم نسمع من جهتهم لا زغرودة ولا حتى (فتاشة) وكأن المعدل لم يعجبهم كثيرا فالتزموا في حينها الصمت!!

بالمقابل كان لنا جار اخر حصل ابنه على معدل (64).. لم نستطع في ذلك الوقت مغادرة المنزل بسبب اغلاق مدخل (الحارة) بالصواوين.. ومن جهة اخرى كان خوفا على ارواحنا من وابل (الرصاص) الذي لم يتوقف طيلة اليوم.. وأذكر في حينها انه تم الاتصال بالنجدة, والدفاع المدني, وشركة الكهرباء.. كل حسب اختصاصه لنجدة الحارة من تبعات نجاح هذا الطالب!!

لا أبالغ ان قلت انه طوال حياتي لم اتناول (المنسف) بمناسبة حصول احدهم على معدل (تسعين).. بل ان كافة (المناسف) التي تناولناها بمناسبات التوجيهي كانت في افضل الاحوال لناجح حاصل على معدل (69)!!

عندما تعلن نتائج الثانوية العامة تتسابق وسائل الاعلام لعمل لقاءات مع الاوائل وجميعهم يتحدثون عن الطموح والعزيمة ورعاية الوالدين وساعات الدراسة التي لا تتجاوز في احسن الاحوال الست الساعات!!

لو كسرت احدى وسائل الاعلام هذا التقليد واجرت لقاء مع طالب حاصل على معدل (ستين) سيقول لك نفس الكلام.. لكنك ستكتشف ان طموح وعزيمة هذا الطالب هي اضعاف ما عند طالب التسعين الذي لا يقوم إلا بمطالعة دروسه..

اما طالب الستين فانه : يدرس.. ويغش.. ويدعي.. ويترجى.. ويدفع.. والاهم انه لا ينام!!

لذلك تجد انه : كلما زاد معدل التوجيهي كانت الفرحة عادية.. وكلما قل المعدل كانت الفرحة جنونية!!

من هنا لاتستغرب عزيزي الطالب اصرار الاهل على ضرورة حصولك على معدل عال فأسعار اللحمة هي ايضا بالعلالي.. فلا تورطهم بمعدل (ستين)?!0

salehabuarab@yahoo.com

(العرب اليوم)




  • 1 طارق القماز 02-08-2011 | 06:10 PM

    كم انت رائع في مقالاتك اتمنى لك التوفيق

  • 2 02-08-2011 | 08:26 PM

    الكلام كتييييييييير حلو


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :