facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





أعيد شاهين .. فمن يحمي الدستور والقانون؟


18-08-2011 08:53 AM

عمون - كتب: فايز الفايز - ليس كلاماً للتشكيك، ولكنه من باب التندر، أن يصل خالد شاهين مخفوراً الى عمان بعد يومين من التعديلات الدستورية المقترحة، فهل سيقفل باب الحديث بقضية شاهين الذي فرّغت الشوارع السياسية والحارات والمضافات والمقالات نفسها طيلة أشهر مضت لتطبل وتدق وتضرب مزلاج ذلك الباب؟ أم أن عودته ستفتح باباً آخر يغطي على الهمّ العام والقضايا التي هي أهم مليون مرة من مجرد ذكر اسم شخص كخالد شاهين مع احترامنا لاسم عائلته وأسرته.

كل شيء يجري في الأردن ببركة الله، فناقتنا ليست مسيرة، ولكنها سارحة والرب راعيها، فنحن نترك الأولاد يلعبون فوق سطح المنزل، يزعجنا خبط أحذيتهم فوق رؤوسنا، دون أن نلتفت، ثم إذا تعارك اثنان فوقنا، وسقط أحدهما على الأرض وتكسرت عظامه أو دقت عنقه، جأرنا وزأرنا، ثم لطمنا وولولنا، هذه للأسف مسيرة التنمية السياسية والاجتماعية منذ أزفت شمس السبعينيات للغروب وتصدى الحسن بن طلال للثورة الجديدة التي كان اسمها 'الخطط الخمسية والعشرية' والتي لم تفد شيئا يذكر، ومنذ ذلك الحين حتى اليوم، والكلام يجتر كلاماً، والخطط تجتر خططا، والفقر يجر فقرا، والدولة برمتها تداوي مشاكلها بالكيّ والتداوي بالأعشاب حتى نهاية عمر المشكلة، فتموت وتولد أخرى، والطواقي لها مقاسات كثيرة، والرؤوس مقاساتها لا تحير الملبّس.

في إحدى صور شاهين أمس ظهر مذكرا بصورة للمطلوب رقم واحد في العالم لعقدي السبعينيات والثمانينيات الذي كان متهما بالإرهاب 'إليتش سانشيز ' الملقب بـ'كارلوس' الذي دوّخ مخابرات أوروبا الغربية وواشنطن، ونفذ عمليات وصفت بالإرهابية تفنن في تخطيطها وتنفيذها، منذ عملية 'ميونخ' بألمانيا بالاشتراك مع أفراد من الجبهة التي كانت تسمى الشعبية لتحرير فلسطين ضد فريق رياضي اسرائيلي، وتوجها باحتجاز 11 وزير نفط في اجتماع لمنظمة أوبك في العاصمة النمساوية (فيينا) مرورا بعشرات العمليات المشتركة مع كافة المنظمات وجبهات التحرر العالمية، قبل أن يلقي القبض عليه جهاز المخابرات السوداني 'اليقظ والمستيقظ دوما' عام 1995، فمن أين كان قادما ذلك الكارلوس،، كانت تقارير صحفية قد تناولته على أنه كان مقيما في حي 'الرابية' الراقي آنذاك غرب عمان، وعمان هي بالطبع عماننا التي كانت قرية، جاءها بعد أن اختفى في سوريا من قبل.

كان 'كارلوس' الذي كان يتعاون مع أجهزة مخابرات وحكومات دول شرقية، ينعم بنوم هادئ وتقوم على رعايته صديقته التي تحمل الجنسية الأردنية، وكان يحلو له أحيانا الخروج الى شوارع ترابية ـ حينئذ ـ خارج منزله ليطلق النار، أو يقوم بتجربة مسدس جديد له، هذا كله بعد خمس وعشرين سنة من اشتراكه في القتال ضد قوات الجيش الأردني الذي كان يدير غرفة عملياته ويقوده فعليا المرحوم الشريف ناصر بن جميل.

طبعا 'كارلوس' في آخر أيامه بعمان لم يكن يحمل الجواز الأردني وإن كان فلا شك بأنه مزور، لذلك لم يستطع لا طارق علاء الدين ولا مصطفى القيسي اكتشاف أمره، فكيف يكتشفونه والـ 'سي آي إيه'، لم تكتشف أمره إلا متأخرين، حيث عقدت الصفقة بين النظام السوداني والفرنسيين واستلموه من الخرطوم ليسجن حتى اليوم بفرنسا.

للمفارقة وليس بعيدا عن حي الرابية، كانت هناك فيلا في أم السماق يقطنها مسؤول عسكري عراقي رفيع كان لاجئا، كان هذا بعد قصة كارلوس بأقل من عشرة أعوام، ولكن الظروف مختلفة، فالرجل كان آمنا ومؤتمنا بنفس الوقت، ولكنه بمجرد ما حصل على مبلغ قارب مئة ألف دينار، توجه الى المطار وغادر الى لندن هو الآخر، ولكن الفرق أن الأخوان المكلفين حراسته لم يكتشفوا رحيله إلا متأخرين، ومع هذا فلم يكلف سميح البطيخي نفسه عناء التنهد، ولم يفكر أحد من أباطرة الدولة أن تكاليف ضيافة وحراسة خونة بلادهم أولى أن تصرف على أبناء 'حمّام الشموط والقنيطرة' شرق الجيزة.

وعوداً على شاهين، وشيهنةً للمشهد، فقد ذُكر عن السيد شاهين أنه كان يغادر ويدخل الى مطار الأردن عن طريق المقصورة الخاصة بكبار الزوار، حيث كانت تجثم بانتظاره سيارتان تابعتان لجهاز رسمي تزفانه الى عمان، ويذكر أحد معارفه أنه كان محاطاً بسيارات ورجال حراسة خاصة، طبعاً ومن المؤكد أن شخصاً كالمرحوم سعد خير لم يكن يعلم إطلاقاً عما يجري، وإلا لتصرف، ألم يكن موكولاً له حماية البلاد بنظامها ونُظمها وتنظيمها.

السيد شاهين غادر مستشفى الخالدي، حسب مصدر لصيق، برفقة ضابط برتبة رائد يرافقه ملازم ورقيب من أحد المرتبات العسكرية، استلموه من عائلته قبل أن يوصلوه للمطار، بناء على الأوامر الطبية، حيث كان قبلها المريض شاهين يشكو من سوء تصرف رجال الأمن العام الحراس على غرفته، طبعا هذا حدث دون علم الأجهزة المعنية للأسف فالليل اسمه عند البدو 'أبو ساتر'.

اليوم ها قد عاد شاهين، او أعيد الى عمان، ولا أعتقد أن رجلاً ذكياً يقرر بعد هذا شموله بالعفو الخاص والذي يستحقه الوزير الأسبق المسنّ عادل القضاة والدكتور أحمد الرفاعي الذي كان 'إكسسوار' للحفلة، فشاهين لا يزال مطلوبا مع المتهم الآخر أكرم أبو حمدان الذي لا يزال يعاني من طول فترة حصاد قضايا الفساد.

على العموم، سجل الرئيس معروف البخيت انتصاراً للحكومة، فيما كان الضغط المباشر من الملك على جميع الأطراف أفضى الى صفقة إعادته، لأن الملك أدرك أن القضية لا تحتمل تأويلات أكثر مما جرى فقد سمع كل ما أشيع، ما أحبط أي جهد لأي جهة مستفيدة من إخراج شاهين من مرقده في سلحوب، فالرجل خارج السجن مفيد أكثر للبعض من بقائه في السجن، فضلا عن أنه كان مادة شهية لمن يحب أن يشحذ أسنانه ضد الحكومة التي سجلت لأول مرة في تاريخ حكومات العهد الجديد تحويل قضايا فساد لهيئة مكافحة الفساد وللادعاء العام، على الرغم من عدم استطاعة أي من المدعين العامين في عمان النظر بالقضايا التي حولت إليهم لأن هناك من قام مقامهم بالتحقيق في ملفات محولة، وللحديث مقام آخر فيما بعد.

الخلاصة؛ لو كان هناك مسؤول يقيم وزناً للدستور، أو يحترم القانون، لما استمر فيلم شاهين شاغلاً الرأي العام طيلة ستة أشهر خلت، وعليه فإن التعديلات الدستورية التي أشبعها الشيب والشباب نقداً وانتقاداً، ومدحاً وذماً، ودونما تحليل لمخرجاتها أو قياسا لكفايتها من عدمها، فإن أي دستور أو قانون إذا لم تتم حمايته، والامتثال لنصوصه، والتقيد بروحه، ثم الالتزام الحرفي فيه، فإنه لا يعدو عن كونه حينها قصيدة شعر تتحدث عن أحوال العشاق وأهل الهوى.

ألم تروا الى شرع الله وقرآنه الذي يعد الدستور الشامل لكافة نواحي الحياة، كيف لا يقام له وزن، لأن الجميع في الدولة ومكونها الشعبي ايضا يدعونه ولا يحترمونه فيطبقونه لا على أنفسهم ولا على مناحي الحياة، فهل سيبر المقسمون على المحافظة عليه بتطبيقه، أم نحن بحاجة لتغيير القسم القانوني ليكون: أقسم بالله العظيم أن لا أحافظ على القرآن ولا على سنة نبيه، وأن أحافظ على الدستور وأطبق مواده؟

يقول الأستاذ نيكولا ميكافيلي: 'لا يمكن تفادي الحرب، بل يمكن تأجيلها لمصلحة الطرف الآخر'، فأي طرف هو المستفيد من تأجيل الحرب؟ عموما في بلادي عليك ألا تعرف أو تفهم أكثر مما يجب، فذلك يصيبك بالإحباط واليأس من إصلاح ماسورة مياه في شارع عام، وليس إصلاح الحياة السياسية.

Royal430@hotmail.com
www.facebook.com\fayez kh alfayez




  • 1 مهندس 18-08-2011 | 08:57 AM

    اول تعليق

  • 2 سلطان عبيدات 18-08-2011 | 10:24 AM

    لم أكن أدري أن كارلوس كان بالأردن وصديقته أردنية معلومة جديرة بالأهتمام السؤال العيون الأسرائيلية هنا ستة على ستة لماذا لم يتم أغتياله صراحة أشك بالمعلومة الا اذا كارلوس محمي من الملائكة وما حدا بقدر يصيبه أما رأيي الشخصي عن قضايا الفساد فبصراحة الطبقة الأرسطوقراطية بدأت عمليات تصفيات بعد الأزمة العالمية الجديدة الأقتصادية وهؤلاء كلهم رؤوس في البزنس والأعمال ولكن لا يملكون حصانات تنفيذية فقد تمت عملية سلب ممتلكاتهم تحت حجة الفساد للر... ومعلوم ما يحتاجه الأردني من ادارة شؤون بيته لشهر لا تكفي هذه الطبقة المتخمة ثمن قارورة ماء بماء الأوكسجين فقد تم عملية سد حاجات هذه الطبقة الأعلى من أموال هؤلاء المتهمين بالفساد من رجال الأعمال والحبل على الجرار أظن فكل صاحب رأس مال قد يكون مستهدف

  • 3 علي الحجايا 18-08-2011 | 10:31 AM

    هناك قضايا اهم من خالد شاهين وعلى رأسها مشاريع الخصخصه وماادراك ماتخفي في طياتها

  • 4 وسام العموش 18-08-2011 | 10:38 AM

    صراحة اخي فايز ابدعت
    اخي الكريم إن ما حمل هؤلاء القوم على الاستخفاف بنا كل هذه العقود هو صمتنا الذي لا يجر الا الويلات علينا فيا ليت شعري متى نستفيق من سباتنا ومتى نتخلص من جبننا لنتمكن أن ننطق بما يجول في خواطرنا ولكن كما قال الله في القرءان الذي رضينا ان نُحكم بكل شئ الا به (إن الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم)

  • 5 ابن الباديه 18-08-2011 | 10:42 AM

    والله احترنا فيكم, اذا فل مش عاجبكو ،واذا انمسك كمان مش عاجبكو, صارت معارضه لاجل الشهره, حرام يا جماعه كفانا جلدا للذات, شويه تقدير للحكومه الدنيا رمضان.

  • 6 يسلم لسانك يبن الاصول 18-08-2011 | 10:46 AM

    في بلادي عليك أن لا تعرف أو تفهم أكثر مما يجب .

  • 7 أخو صالحة 18-08-2011 | 11:05 AM

    مش فاهم

  • 8 فراس حجازين 18-08-2011 | 11:13 AM

    احترنا يا قرعه من وين نبوسك
    ..........

  • 9 أحمد الجبور 18-08-2011 | 11:25 AM

    أخي فواز
    لقد أسمعت لو ناديت حياً
    ولكن لا حياة لمن تنادي
    أشكرك جزيل الشكر على هذه المقالة ....
    لا نريد تعديل دستور ولا إصلاحات وتنمية سياسية وحل مشاكل إقتصادية .... فقط نريد أن تقرأ الحكومة هذه المقالة وتطبقها على الواقع الذي نعيشه لحُلت معظم مشاكل أردننا الغالي ...

  • 10 ابن الاردن 18-08-2011 | 11:50 AM

    تصحيحا للمعلومه فكارلوس كان يسكن الرابيه مع زوجته الاردنيه وليست صديقته

  • 11 محمد الازايده مادبا ٠ 18-08-2011 | 11:54 AM

    ياخدوني مكان شاهين على سجن سلحوب انا والعيله فيلا احسن من بيتي وعليا حراسه مشدده ٠

  • 12 فارس الشمال 18-08-2011 | 11:55 AM

    كلام جميل, يا ريت الحكومه تفهمه قبل فوات الاوان

  • 13 18-08-2011 | 12:12 PM

    شو الفايدة من سجن شاهين والسما عندنا مليانه شواهين !!!!!!!!!

  • 14 مجحم 18-08-2011 | 12:20 PM

    أتمنى أن يتم التعليق ( بعد ) قراءة الموضوع وليس
    ( قبل) قراءته ...أمّا نظرية " القرعة وبوسها " هذه ، فهي لا تدل إلا على ضيق افق أصحابها ...

  • 15 ابناء عباد 18-08-2011 | 12:21 PM

    اخي فايز والله كل الحب لك شخصيا
    بس لو وضعوك رئيس وراء ماذا تفعل بالتراكمات الموجودة

    وتدخلات ,,,, ولك كل الحب

    وبلبفعل لانريد الا القران العظيم دستورنا

  • 16 abu basem 18-08-2011 | 12:34 PM

    walla ya fayez great words. they made shaheen a star & he is nothing.we have to stop mentioning his name.he is a & thats it.................

  • 17 يافايز الفايز 18-08-2011 | 12:36 PM

    يا فايز الفايز شويه شويه هالبلد مش ناقصة ولا حابين يصير فينا مثل باقي الدول حرام عليك يا رجل .....
    فالتهدئة التهدئة يافايز
    امور الاردن ان شاء الله رح يتخلص من الفساد لكن ليس كن فيكون

  • 18 حيدر 18-08-2011 | 12:36 PM

    أقول وقد ناحت بقربي حمامه ايا جارتا الا تشعرين بحالي

  • 19 ابن السلط 18-08-2011 | 12:44 PM

    قرأت كلماتك الحلوة بتمعن ، أنك والله تقول الحق والمس من مقالك الممتع الغيرة على وطننا الحبيب ولما آل اليه ، نعم انت تقول الحق في زمن يضيع فيه الحق .. فأرجو الله ان تكون كفايز الفايز الذي اعرف قصته التي يفخر بها كل اردني ، وارجو الله العلي القدير ان يسدد على طريق الخير خطاك وان يحفظ الى اردننا الحبيب شبابا نفخر بهم وبقلمهم والله يرعاك .

  • 20 الى فايز الفايز وعمون 18-08-2011 | 01:03 PM

    عتبنا عليكم وعلى وكالتكم لم نرى اي مقال يدين ما نشرته منى الخطيب من اساءة للاردنيين لان الاردنيين اصبحوا (...) بنظرهم والله والله ... الي ما تنحمق على اهلها فعلا تستحق ان يكون (...)

  • 21 بنت الاردن 18-08-2011 | 01:12 PM

    صح السانك (8) و (12) يبقى الوطن اغلا شيء ويفخر بابنائه امثالكم وامثال السيد فايز الفايز

  • 22 السلطي 18-08-2011 | 01:14 PM

    يعني خلصت المسرحيه هموا طلعوه وهموا رجعوا وسلامتكوا

  • 23 رضوان الصعوب / الكرك 18-08-2011 | 01:15 PM

    نفتقر الى التربية الذاتية في الحلقة الأصغر(الأسرة)لتكون مادتها دستور الأمة (القرآن) وبعدها تكبر الحلقة لنعم المجتمع ويقوى الشارع ....ويسود العدل.

  • 24 يوسف الحامد 18-08-2011 | 01:22 PM

    اخي فايز سيناريو شاهين مكشوف من بدايته والدستور وحمايته هذا امر يعني الشعب كونه مصدر السلطات ... هذا ما تعنيه لجنة صياغة الدستور فيجب على كل الاحرار فعلا حماية الدستور

  • 25 حتاملة 18-08-2011 | 01:25 PM

    العزيز فايز الفايز اوجزت وابدعت شكرا على المقال وكل ما قلته حق

  • 26 فواز ابورمان 18-08-2011 | 01:38 PM

    سلمت وسلمت يمينك على مقالك الرائع الواقعي الذي يتحدث عن ما يجول بخاطر كل اردن حمى الله الاردن واطال الله عمر جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم.

  • 27 مواطــن مــن الطفيــله 18-08-2011 | 01:38 PM

    أنا على يقيــن تــام بأنه لولا الخلاف على المصالح الشخصيه والخاصه بين شركات شاهين وشركات ......لما حوكم وأدين السيد شاهين وكل الامر ليس الا تصفية حسابات بين اصحاب مصالح خاصه لا مصلحه فيها لا للوطن ولا للمواطن . فرائحة الفاسدين اصبحت تزكم الانوف في كل مكان من ربوع الوطن الحبيب ولم يحرك لا الرفاعي ولا البخيت ساكنا لمتابعتها او مكافحتها. وانا وللاسف مقتنع بانه لا توجد ولا حتى نوايا لمحاسبة الفاسدين .....!!!!!!

  • 28 18-08-2011 | 01:39 PM

    يا عيني عليك : عن جد بدنا نشوف اسماء اللي طلعو خالد شاهين .

  • 29 الشمالي 18-08-2011 | 01:39 PM

    شاهين مسرحيه فاشله من ضمن مسرحيات وفشلت باخرجها والممثلين
    لم يتقنوا التمثيل ولم يقنعوا الاردنيين بمسرحيتهم الجميع في الاردن يعرفون ذلك...

  • 30 18-08-2011 | 01:44 PM

    السؤال المهم هنا هل سيتم فتح ملفات الفساد التي اثبتت تورط شاهين فيها ؟؟؟؟

  • 31 tareq ziad 18-08-2011 | 01:45 PM

    هناك فوائد جمة لعودتة خالد شاهين:
    1. اثبتت ان الحكومة قادرة على جيبة واذا ارادت .
    2. قرب موعد العفو الخاص او انتهاء المدة ايهما يقع اولا.
    3. احياء الاستثمارات
    4. رد الاعتبار للطيور كون اسم شاهين احد اسماء العقاب زوج العنقاء.
    5. بخفف ضغط عن دولة معروف البخيت
    6. ايجاد اخبار للصحف الالكترونية .
    7. ايجاد شغل للوزير .....
    8. كثرة الاشاعات في البلد .

  • 32 مليون خالد شاهين في الأردن 18-08-2011 | 01:50 PM

    نعتذر

  • 33 الدكتور نايف الجبور 18-08-2011 | 01:52 PM

    الاخ فايز
    بارك الله فيك،كتبت فاوجزت فأتقنت فابدعت، كلام رائع وافكار تنير الدرب والمسيرة لبلدنا الغالي على قلوبنا...اعلم انك عندما تنقطع عن الكتابة الكتابه احيانا ستأتي بما هو اروع

  • 34 باســــل الشـــــناق 18-08-2011 | 02:02 PM

    أقسم لو انك مشكلتنا هي شاهين لكانت هينة وهينة جدا ولكنها متشاهنه يا فايز الفايز

  • 35 18-08-2011 | 02:04 PM

    ولا حدا

  • 36 طفيلي 18-08-2011 | 02:15 PM

    كاسك يا وطن

  • 37 مصلح المصالحة 18-08-2011 | 02:17 PM

    أول مقال منذ فترة طويلة أقرأه لك و لا يكون به سم في الدسم

  • 38 محمد الاصغر محاسنـــه 18-08-2011 | 02:27 PM

    احنا ضايعين ابناء لاردن ... البلد يتم تهويدها على ايدي ...
    بالنهايه اخ فايـــــز نحن ابناء العشائر الاردنيه اللذين فقط وليس الكل تمشى مع سياسة الحكومه هم من ساعدوا ومهدوا امام كل اللذين يريدون تنفيذ مخططاتهم لهذا البلد على مسمع وعين ابناء البلد اللذين قبضوا ووعدوا بمناصب ولغاية اللحظه هذه ..... واللذين قبلوا بقبول المخيمات بالاردن هم اللذين انفسهم تامروا على الاردن ..... هذه هي الحكايه

  • 39 18-08-2011 | 02:31 PM

    و الله زي ما تفضلت( سارحه و الرب راعيها)

  • 40 18-08-2011 | 02:40 PM

    انت مبدع دائما ايها الفايز

  • 41 18-08-2011 | 02:40 PM

    ابدعت

  • 42 Aiman 18-08-2011 | 02:40 PM

    مسرحية..

    بطلها الحكومة....

  • 43 محمد مط 18-08-2011 | 02:46 PM

    عاد شاهين لكن هل عادت اموال الشعب المسروقه بدنا مصاري البلد

  • 44 مواطن 18-08-2011 | 02:50 PM

    يسلم تمك وايدك يا ريت في عشرة زيك بالبلد

  • 45 18-08-2011 | 02:58 PM

    نظفان بعد الجيزه

  • 46 ابن المناصير عاشق ظاهر الذياب 18-08-2011 | 03:06 PM

    المواطنون بالأردن فئات
    1- فئة عليه القوم المنزهون عن الخطاء مقام الانبياء والملائكة الكرام ذنبهم مغفور وعدوهم مخفور
    2- فئة القطيع او البعارين وانا منهم مع احترامي لكم ولكن نحن بنظرهم قطيع لا اكثر ولا اقل
    3- فئة المصلحون من المعارضة المحاربة رسميا ومكانهم بالسجن او التضييق عليهم لغاية الاختناق الفعلي

    4- الفئة الضاله بنظر الحكومة امثال التكفيريين وسلفية الجهاد الذين يرؤن ان القران هو الذي يجب ان يحكم بدل القوانين الوضعية

    5- الفئة الخامسة والخطيرة زمر المنافقين والمنتفعين والاعلامين المنتفعين من الدولة او حتى لا اظلم الاعلام الرسمي بوق الحكومة الناعق

    واخيرا اذكركم بقول الله سبحانة
    ( ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون انما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الابصار مهطعين مقنعي رؤسهم لا يرتد اليهم طرفهم وافئدتهم ههواء .....الاية ابراهيم

  • 47 معاد 18-08-2011 | 03:15 PM

    شو اللي بدك اياه من هالمقال بس الانتقاد بلدنا ما فيها اشي منيح لهالدرجه احنا عايشين بخرابه ارحمو هالوطن وارحمونا معاه

  • 48 كركي 18-08-2011 | 03:18 PM

    رجوع شاهين الى الاردن مسرحية

  • 49 سؤال مش برئ 18-08-2011 | 03:37 PM

    قبل فترة فأجانا المدعو شاهين برسالة منه تضمنت بان هنك رأي طبي يفيد بعدم مقدرته على السفر بسبب وجود مشكلة في الحجاب الحاجز تمنعه من السفر وتسبب له ضيق في التنفس . السؤال كيف استطاع السفر وهو يعاني من المشكلة اعلاه.

  • 50 سرحان 18-08-2011 | 03:50 PM

    اسلوب ابداعي في الكتابة ممتع قراءته انت تستحق الاحترام يا استاذ فايز

  • 51 صبرا 18-08-2011 | 03:51 PM

    عندما غادر السيد شاهين قال مسؤولون حكوميون أنه سيعود حتما بعد العلاج ... بكل بساطة
    والآن يقولون أن جهودا منسقة بذلتها جهات عدة أودت إلى عودته.....
    هل ما زلنا في هذا العصر نؤمن بأن ... ملح الرجال!!!!

    أما في موضوع الفقرة الأخيرة في المقال فأقترح قراءة ما كتبه المرحوم أحمد بهاء الدين في مقالات كتبت في السبعينيات في مجلة العربي وجمعت في كتاب أسمه: المثقفون العرب والسلطة

    فالمثقف العربي أمامه بشكل عام الخيارات التالية، وهو يدفع في الدول العربية للثلاث الأولى:
    1. النفاق للمسؤولين ومسح الجوخ
    2. الإنطواء على الذات والانسحاب من محاولات الدمقرطة والتحديث والتقدم (الدخول إلى خم دجاج وإغلاق الباب)
    3. الهجرة
    4. الإستمرار في خدمة مجتمعه بما أوتي من قوة.

    وأتمنى على المثقفين في الأردن أن يصروا على أن يكونوا من الصنف الأخير....ورمضان كريم

  • 52 عامر الحياري 18-08-2011 | 03:55 PM

    تسلم

  • 53 المومني 18-08-2011 | 04:17 PM

    اقتباس " طبعاً ومن المؤكد أن شخصاً كالمرحوم سعد خير لم يكن يعلم إطلاقاً عما يجري، وإلا لتصرف، ألم يكن موكولاً له حماية البلاد بنظامها ونُظمها وتنظيمها"
    يا سيدي لاتشدش على حالك كثير صاحبك المرحوم سعد هو الي كان صارفله حراسات متنقله ووظيفة ثابته على منزله وكانه رئيس حكومة.
    صحح معلوماتك

  • 54 محمد 18-08-2011 | 04:27 PM

    مقالك اكثر من رائع

  • 55 مواطن 18-08-2011 | 04:33 PM

    كان يتعاون مع أجهزة مخابرات وحكومات دول شرقية، ينعم بنوم هادئ وتقوم على رعايته صديقته التي تحمل الجنسية الأردنية، وكان يحلو له أحيانا الخروج الى شوارع ترابية ـ حينئذ ـ خارج منزله ليطلق النار، أو يقوم بتجربة مسدس جديد له، هذا كله بعد خمس وعشرين سنة من اشتراكه في القتال ضد قوات الجيش الأردني

    فقد ذُكر عن السيد شاهين أنه كان يغادر ويدخل الى مطار الأردن عن طريق المقصورة الخاصة بكبار الزوار، حيث كانت تجثم بانتظاره سيارتان تابعتان لجهاز رسمي تزفانه الى عمان، ويذكر أحد معارفه أنه كان محاطاً بسيارات ورجال حراسة خاصة، طبعاً ومن المؤكد أن شخصاً كالمرحوم سعد خير لم يكن يعلم إطلاقاً عما يجري، وإلا لتصرف، ألم يكن موكولاً له حماية البلاد بنظامها ونُظمها وتنظيمها.




    للمفارقة وليس بعيدا عن حي الرابية، كانت هناك فيلا في أم السماق يقطنها مسؤول عسكري عراقي رفيع كان لاجئا، كان هذا بعد قصة كارلوس بأقل من عشرة أعوام، ولكن الظروف مختلفة، فالرجل كان آمنا ومؤتمنا بنفس الوقت، ولكنه بمجرد ما حصل على مبلغ قارب مئة ألف دينار، توجه الى المطار وغادر الى لندن هو الآخر، ولكن الفرق أن الأخوان المكلفين حراسته لم يكتشفوا رحيله إلا متأخرين، ومع هذا فلم يكلف سميح البطيخي نفسه عناء التنهد،

  • 56 اين الجنوب اليائس 18-08-2011 | 04:34 PM

    الخلاصة؛ لو كان هناك مسؤول يقيم وزناً للدستور، أو يحترم القانون؟؟؟ رحمة الله عليك ياشيخ الدستور وحاميه أبو هشام (أحمد الطراونه)وزمانك كان زمان المسؤولين الاشراف من يقلقوا على أمن البلد، وحضره الكاتب الست أنت من كتب لنا يوما مقاله غظم الله أجركم.... وشكرا

  • 57 سعودي 18-08-2011 | 04:34 PM

    يسري بدمك اخي فايز الانتماء كما هو كل اردني حر غيور على بلده سلمت اخي

  • 58 مستغرب من تداخل المواضيع 18-08-2011 | 04:59 PM

    لو يتم استخدام القدرة في التحليل وجمال الكتابة التي يتمتع بها الكاتب بعيدا عن النيل في كل مقال من نصف الشعب لكان افضل واقرب للاصلاح. يرجى النشر بعيدا عن العلاقات الشخصية

  • 59 18-08-2011 | 05:22 PM

    .......

  • 60 حفظي ... 18-08-2011 | 05:29 PM

    وهل تعتقد أخ فايز أن الحرب ( تأجلت ؟! ) .. فأنا أراها بالوقود قد زودت .. وبوسائل مغايرة .. قد أشعلت .. والعديد من [... ] أراها كأن...

  • 61 خربانة 18-08-2011 | 06:07 PM

    كل شي اصبح مضيعة وقت ونحن نعرف المستقبل ولا حاجة للكتاب وكثرة السواليف. خربانة ولن ولن ولن تصلح

  • 62 القانون فوق الجميع 18-08-2011 | 07:38 PM

    كلام سليم ولكن دفاعك عن البعض بآنه يستحق العفو والبعض الاخر لا يستحق فهذا تمميز ووراء الاكمة ما ورائها ، يجب ان ينال الجميع العقاب ولا يستثنى منه احد . ويجب ان يتم القبض على بقية الشواهين الكبار وزجهم بالسجن وفتح ملفاتهم القديمة والاموال الطائلة التي اكتسبوها وهم مجرد موظفين في الدولة ، وبقدرة قادر صاروا من اصحاب المليارات .

  • 63 دم 18-08-2011 | 09:54 PM

    الكل عارف مين ... شاهين ,بس ماحدا ...

  • 64 بنت الذياب 18-08-2011 | 11:25 PM

    اسد يا ابن عمي الله يحميك

  • 65 كلام عقلاء في زمن التشفي والغوغاء .. هل تحول خالد شاهين الى ضحية ؟ 19-08-2011 | 01:07 AM

    كلام عقلاء في زمن التشفي والغوغاء .. هل تحول خالد شاهين الى ضحية ؟

    محمد الصبيحي


    عمون - المحامي محمد الصبيحي - تأملت مليا في صورة خالد شاهين وهو يصعد الى سيارة السجن مقيدا ومحاطا بأربعة من ضباط الشرطة وقد أستداروا جميعا باتجاه الكاميرا في لقطة بدت مفتعلة وموجهة للرأي العام.

    وقد نشرت الصور التي بثتها وكالة الانباء الاردنية لعودة المحكوم خالد شاهين من الخارج أبتداء من نزوله مقيدا من سلم الطائرة وانتهاء بارتداء ملابس السجن بسرعة البرق في كل وسائل الاعلام المحلية , ولكثرتها شعرت وكأن مندوب الوكالة لكثرة ما التقط من صور يكاد يقسم لنا أغلظ الايمان أنه هو خالد شاهين وليس أحدا أخر وأن ما يجري نصر مؤزر على عدو مبين .

    واذ أتأمل ما يجري فقد بدا واضحا أننا أمام عملية أعلامية سياسية تحظى بقدر كبير من التشفي والانتقامية , ومخالفة فاضحة لكل المعايير الانسانية والقانونية , وبداية خطيرة لرضوخ الاجراءات والضمانات القانونية لمطالب الرأي العام بعيدا عن العدالة .

    كان واضحا أن هناك من يبحث عن ضحية أعلامية وهاهي الان في اليد فلم لايجري أستثمارها الى أقصى مدى ممكن ؟؟

    وكان واضحا أننا أرتكبنا مخالفة للقانون الدولي الانساني وأن هناك من أمتهن كرامة سجين أمتهانا لم يحدث مثله من قبل في تاريخ القضاء الاردني حتى مع الذين أدينوا بجرائم التجسس والخيانة العظمى أو مع أعتى المجرمين الذين أرتكبوا جرائم بشعة , وكان الناس يطالبون باعدامهم في الساحات العامة أو تصويرهم أذلاء وراء القضبان ولم يرضح رجال القضاء لكل تلك الضغوط والمطالب الشعبية أحتراما للمواثيق الدولية وكرامة الانسان .

    أما الان فان رجلا لم يصدر بحقه حكم قضائي واحد يدينه بسرقة مال عام أو تعريض مصالح الدولة للخطر أو حكم بتعريض الاقتصاد الوطني لخسائر أو أتصال بأعداء الوطن أو التسبب بافلاس بنك , يجري تعريضه لعملية أهانة واسعة النطاق بدون سند قانوني أو مبرر أخلاقي .

    ونقولها بكل صراحة أن خالد شاهين عاد أو أستعيد ( لافرق ) لقضاء عقوبة محكوم بها وليس من أجل تعريضه لعقوبات معنوية تؤذي الشعور الانساني والكرامة الشخصية وتعرضه للتشفي والانتقام المعنوي .

    وبالمعايير القانونية الدولية , فان وثيقة ( القواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء ) التي أقرها المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة عام 1977 حرمت في المادة 45 منها تعريض السجين أثناء نقله لأنظار الجمهور وجاء نصها كما يلي ( حين ينقل السجين الى السجن أو منه يجب عدم تعريضه لأنظار الجمهور الا بأدنى قدر ممكن ويجب أتخاذ أجراء تدابير لحمايته من شتائم الجمهور وفضوله ومن العلنية بأي شكل من أشكالها ).

    ولست أبالغ حين أقول أن خالد شاهين تحول من محكوم الى ضحية فالجمهور وقوى المعارضة على حد سواء أستعملوا قضية الرجل للنيل من الحكومة وتصيد أخطاءها , وكان تناول مئات الكتاب ولافتات المتظاهرين لقضية شاهدا كرها بالحكومة ومناكفة لها وليس كرها بشاهين أو ضده , وحين عاد الى السجن أستعملته الاطراف الرسمية في هجوم معاكس على الفريق الاول , وهكذا في سابقة هي الاولى من نوعها يتحول سجين غير سياسي الى وسيلة وأداة سياسية رغما عنه وورقة يتلاعب بها السياسيون وهذا أخطر ما يتهدد النظام القانوني والقضائي للدولة الذي لم يسبق أن وافق على مثل تلك الممارساات أو خضع يوما لضغوط الشارع أو سمح بعملية تشف بمثل هذا الحجم , و أرى أنه يستطيع هو أو أبنائه رفع دعوى التعويض عن الضرر المادي والمعنوي الذي لحق به وبهم نتيجة هذا التشهير العلني ومخالفة قواعد القانون والمواثيق الدولية المتعلقة بالسجناء وحقوق الانسان , والسند الاساس من القانون الاردني أنه لم يصدر أي قرار قضائي يعتبر خالد شاهين مرتكبا لجرم الفرار من السجن خلافا لأحكام المادة 228 من قانون العقوبات .

    ان الصخب الذي يصم الاذان ويغشى الاعين الان يجب ألا يعمي عيوننا عن كلمة الحق , وهي أنه لايمكن من الناحية القانونية أعتبار خالد شاهين سجينا فارا من سجنه لسببين الاول أنه غادر بموافقة وتصريح رسمي من الجهة المشرفة على السجون , والثاني أنه لايجوز قانونيا أعتبار أي سجين أنه أرتكب جريمة الفرار بدون قرار صادر عن محكمة أدانته بجرم الفرار من السجن , ومهما كانت الظروف السياسية فان على رجال القانون والقضاء الوقوف بحزم في وجه رضوخ الجهات الرسمية أو القضائية لرغبات الشارع حيث تضيع الحقيقة ويتهدم بنيان النظام القضائي للدولة.

  • 66 carlos the jackal 19-08-2011 | 01:46 AM

    ...مش بحاجة ...

  • 67 samer 19-08-2011 | 05:12 AM

    مقال غير موفق

  • 68 منصف 19-08-2011 | 05:21 AM

    الحمد الله أن هناك من هو يحمل ذاكرة قوية و يتذكر أن هناك أشخاص امثال معالى عادل القضاة و الدكتور احمد الرفاعى كدنا نفقد الأمل بانهم فقدوا فى زحمة الظلم للكاتب كل الشكر و لعظماء وأكابر العباد الذين ارهقتهم المناسف و لم يكونوا عوننا للمظلوم ..

  • 69 منصف 19-08-2011 | 05:21 AM

    الحمد الله أن هناك من هو يحمل ذاكرة قوية و يتذكر أن هناك أشخاص امثال معالى عادل القضاة و الدكتور احمد الرفاعى كدنا نفقد الأمل بانهم فقدوا فى زحمة الظلم للكاتب كل الشكر و لعظماء وأكابر العباد الذين ارهقتهم المناسف و لم يكونوا عوننا للمظلوم العتب تحت مظلة الهاشميين لا نطلب عون إلا من الله ومن ثم سيدنا

  • 70 منصف 19-08-2011 | 05:21 AM

    الحمد الله أن هناك من هو يحمل ذاكرة قوية و يتذكر أن هناك أشخاص امثال معالى عادل القضاة و الدكتور احمد الرفاعى كدنا نفقد الأمل بانهم فقدوا فى زحمة الظلم للكاتب كل الشكر و لعظماء وأكابر العباد الذين ارهقتهم المناسف و لم يكونوا عوننا للمظلوم العتب تحت مظلة الهاشميين لا نطلب عون إلا من الله ومن ثم سيدنا

  • 71 نداء الشناق 19-08-2011 | 09:35 PM

    كلام في الصميم

  • 72 محمد بدر الفايز( ابو موسى) 20-08-2011 | 03:51 AM

    مشكور اخي وابن العم فايز على هذة المقاله
    ولكن اخي العزيز وياموقع عمون الاغراء
    ليش متكتبون عن هذة الكاتبه التي وصفت الاردنين (كلااب الصحراء) و(مخلوقات عجيبه في الاردن) اصبح الشعب الاردني مخلوقات غريبه في زمن هذة ....
    شاهين رجه وخلصت السالفه

  • 73 محمد صقر الجبور 20-08-2011 | 02:17 PM

    انت مبدع كفيت ووفيت اتمنى ان تكون الرسالة قد وصلت للمسوولين

  • 74 ابن الجبل 20-08-2011 | 03:43 PM

    انا قرأت المقاله وكل التعليقات...
    ولقيت انو في ناس مع رأي الكاتب وفي ناس ضد رأيه وفي ناس زي ما ذكر بالمقاله سارحه والرب راعيها

    يا جماعة الخير انتو بدكم الاصلاح بيوم وليله يكون؟
    اذا ربنا خلق الدنيا بستة ايام عشان يعلمنا انو نصبر
    وانو مش كلشي كم فيكون...
    ولنفرض انو زي ما بقول البعض انو قصة شاهين مسرحيه..ما لما سافر انقلبت الدنيا والكل صار يحكي الحكومه هربتو... وهسا لما جابوه صارت الحكومه بتضحك علينا؟؟!!
    يا جماعة الخير هو بس بدنا نعارض من باب خالف تعرف؟... مش لازم ننكر انو في فساد وبنفس الوقت مش لازم ننكر انو الحكومه بتبذل مجهود.. يعني خلونا عادلين... والصبر مفتاح الفرج ولازم نصبر عالحكومه عشان اطبق الاصلاح على الارض الواقع... والمسلم بتعلم من اخطاء غيرو ... ويا ريت انو نخاف على بلدنا الغالي ونكون حريصين انو ما يصير فيه اللي بصير بالبلاد اللي حولينا... جزاك الله خير يا كاتبنا وجزا الله حكوماتنا خير الجزاء على كل خطوة اصلاح بتعملها... وما تنسو قول الله تعالى " ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغييروا ما بأنفسهم" كل واحد يبلش يصلح نفسه وراح تشوفوا بلدنا كيف راح تتحسن وتصير احسن بلد بالدنيا

    شكرا جزيلا

  • 75 عفو خاص 20-08-2011 | 09:25 PM

    تتناقل وسائل الاعلام ومنها موقع عمون بانه يوجد عفو خاص بعد العيد والخبر منشور حاليا على عمون

  • 76 حسن منصور الفايز 21-08-2011 | 06:42 AM

    ابدعت يا ابن العم ولاكن هيهات من يستوعب


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :