facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





سكجها يكتب عن : أزمة اختلط فيها الحابل بالنابل


03-10-2011 05:29 AM

لا تبشّر مقدّمات الانتخابات البلدية بخير، فكثير منها غير راض عن الدمج، والعكس صحيح أيضاً، وهناك اعتصامات وقطع طرق وحرق إطارات، وإلى ذلك فبعض أهم القوى السياسية والاجتماعية الأردنية تلوّح بالمقاطعة، ويبدو أنّ هذا ما سيحصل في آخر الأمر.

وإذا كنّا نعتبر الانتخابات البلدية بروفة للانتخابات النيابية، بعد سنة، فعلينا توقّع الأمر نفسه، فلا القانون الآتي سيرضي كافة الأطراف، ولا توزيع الدوائر سيشهد اجماعاً، ونفترض بناء على ما نراه أنّ المقاطعة ستكون العنوان، وهكذا فسنشهد مجلس نواب للحالي، وسابقه، وسابقه.

الأزمة السياسية، إذن، مستمرة إلى أشعار آخر، دون أدنى بشائر لفكفكتها في الأفق القصير ولا المتوسط، وفي هذه الأثناء سنظل نرى كرة الاحتجاجات في الشارع تكبر وتكبر، ومشاهد مثل ما جرى في الداخلية وساحة النخيل وساكب وغيرها تتكرّر.

وليس من المتصوّر أن نشهد لجنة حوار وطني جديدة تحظى بقبول الجميع وتُعيد ترتيب التوافقات الوطنية، ولا لجنة أخرى للتعديلات الدستورية تنتج أفضل ممّا كان، ولسنا نرى من أفق لوقف التوتير ومنع انتشاره سوى لقاء في المواقف، في منتصف الطريق بين القوى الفاعلة الممثلة للمجتمع، ولكن السؤال يبقى :مَن هي هذه القوى، فنحن نكاد نقول: اختلط الحابل بالنابل.




  • 1 ابو معاذ العبسي 03-10-2011 | 12:13 PM

    اخي الاستاذ باسم من يحب بلده يعمل على رفعتها بالاعمال لا بالاقوال ان يقال مثلا ان التعديلات الدستوريه خطوه تاريخيه مهمه نحو تحقيق الاصلاح المنشود وان الدستور الاردني اصبح من افضل دساتير العالم فليس هناك جمرك على الاقوال .

  • 2 فليقل خيرا أو فليصمت 03-10-2011 | 03:01 PM

    من المستفيد من هكذا كلام؟
    العدميه ليست حل أي شيء


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :