facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





جفاف مياه الوالة يهدد المزارعين بخسائر فادحة


11-06-2012 05:28 PM

عمون – يعاني مزارعو وادي الوالة في ذيبان من جفاف مياه الوادي مبكرا هذا العام، على الرغم من تناثر الآبار الارتوازية التي تزود العاصمة عمان بمياه الشرب، دون أن تلقى استغاثاتهم أي استجابة.

وطالب المزارعون الحكومة بفتح بئر ارتوازي بين المزارع أو فتح إحدى عبارات سد الوالة لانقاذ مزارعهم وتجنيبهم الخسائر التي ستلحق بهم إذا ما استمر جفاف مياه الوادي.

وقال احد المزارعين انه مع بداية الموسم كان المزارعون يسقون مزارعهم من برك الوادي القريبة من المزارع ولكن هذا العام سرعان ما جفت على غير العادة ما اضطرهم لتركيب أجهزة شفط مياه على بركة بعيدة عن المزارع ما زاد عليهم كلفة سحب المياه .

واضاف ان البركة الوحيدة التي يجري جر المياه منها للسقاية هي الأخرى مهددة خلال الأيام القليلة بالجفاف لعدم وجود مصدر تغذية لها رغم أن بئرا ارتوازيا لا يبعد عنها سوى أمتار قليلة.

واوضح احد المزارعين ان مزارعهم مهددة بالخراب إذا لم يتم إنقاذها وتزويدهم بمياه خاصة،لاسيما وأنهم زرعوا الأرض مقابل ضمان لأصحابها وتكلفوا الكثير لتجهيزها وتأهيلها،لافتا الى ان الكثير من المزارعين في المنطقة تركوا اراضيهم دون زراعة.

وقال امين عام سلطة وادي الاردن المهندس خيري عماري انه تقرر فتح خطوط تنظيف الابار في سد الوالة لاعادة جريان المياه في الوادي ما يمكن المزارعين من انقاذ مزروعاتهم.

وحول مطالب المزارعين بفتح البئر الارتوازي الموجود في نفس مكان المزارع للتزود بالمياه اوضح عماري ان السلطة لا يمكنها تزويدهم بمياه هذا البئر لعدم الاضرار بالمزارعين لزيادة نسبة المعادن والكبريت في مياهه ما قد يضر بالمزروعات.




  • 1 مستغرب 12-06-2012 | 12:03 AM

    ليش خسارة للمزارع؟ هي المي لجيبتهم بس. الخسارة للكل والمزارع الجشع الله يهديه

  • 2 Saqer abu saqer 21-06-2012 | 02:54 PM

    المزارع في شح للمياه بشكل لا تتصور الا بدك اناس كلها تعرف بالموضوع...بعدين تفتحو السد ....الله اكبر


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :