facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





جهاد الخازن وضبابية الرؤية

28-06-2012 09:08 PM

مرة أخرى يطل علينا جهاد الخازن -الكاتب المفلس أدبياً- بمقالة تقطر حقداً بعنوان "النكد طبيعة ثانية لابن العشائر"، فقد سبق له أن وصفنا "بثقل دم بالولادة" وسخر من أسماء جداتنا وأمهاتنا وبناتنا. الا أنه هذه المرة ينعتـنا بصفات جديدة وهي "شوفة الحال" و "النكد".

والمضحك المبكي في هذا المقال هو أنه يقول أن "الاردن بلدي منذ وعيت الدنيا وحتى أرحل عنها" فمن المعروف أن جهاد الخازن هو من فلسطينيي لبنان، ومن غير المعروف إذا كان يحمل جواز سفر أردنياً أو رقما وطنياً، ولو افترضنا أنه يحمل كل ما سبق فإن هذا كله لا يجعله أردنيا، فالأردن ليس جواز سفر كما يعتقد البعض، والأردني منتمٍ وحريص على أرضه وأبناء شعبه، إلا أنه من الواضح أن الكاتب يفتقر إلى الانتماء والحرص على الأردن أرضا وشعبا. والأردني لا يسخر من أبناء شعبه ويصفهم بكل ما سبق، ولا يتشفى بخسارة منتخب النشامى أمام اليابان ستة – صفر، فأنى لك يا خازن أن تكون أردنيا! فمن يحب الأردن ويبغى مصلحته ينقده نقداً بنّاءً لا أن يوظف كرهه في انتقاد للحالة الأردنية.

يعاني جهاد الخازن من ضبابية في الرؤية، لأنه لا يعرف الأردن والأردنيين إلا من خلال بعض صالونات عبدون التي يستقي معلوماته من روادها، وهم في كل الأحوال قلة من المارقين الذين يرون الأردن من منظار لصوص القوافل ... فرصةٌ يجب اقتناصها أو ومحطةٌ يمرون بها لجني مغنمٍ أو تولي منصبٍ أو تحقيق منفعة.
أما القول أن ابن شرق الاردن "يحق له أن يقول أن الاردن "كانت" أرضي" فأقول له أن ابن شرق الأردن يحق له أن يقول أن الاردن كانت أرضي وستظل كذلك شاء من شاء وأبى من أبى.
أما ما ذكره الخازن عن "الوطن البديل" والذي "يشعر الأردني بخوف إضافي"، فإن المنطق يقضي بأن يؤرق موضوع الوطن البديل الفلسطيني قبل الأردني بل وأكثر من الأردني، أليس من حق الفلسطيني أن يحلم بالعودة وتأسيس دولته الشرعية على أرضه؟ أم أن بعض أصدقاء الخازن المقربين قد أسروا له بعدم رغبتهم في العودة؟

أما حديثه عن التظاهرات والاحتجاجات والتي يصفها بأنها "ترسم صورة زائفة عن الوضع في الأردن" فإنه يظهر مجدداً أن مصادر معلوماته تلفها الغشاوة. فالأردني يعاني من أزمات حقيقية تتمثل في غلاء المعيشة والبطالة والارتفاع المضطرد في الأسعار وعدم العدالة وتزوير الانتخابات. أما الذي أجج احتجاجات الحراك الذي يصفه الخازن ظلماً بقلة الأدب فهو استشراء الفساد واستفحال الفقر والعوز لدى معظم أفراد المجتمع، وشعور الأردني بأنه فاقد للكرامة ولأبسط حقوق الإنسان. فطبقاً لدراسة أجراها مركز عدالة لدراسات حقوق الإنسان فإن المحرك الرئيسي للحراك في الأردن هو الفقر والبطالة وظاهرة الفساد.
وما يثير السخرية في المقالة هو قول جهاد الخازن "لو كانت عندي مشكلة وألف صديق لمساعدتي على حلها، لاخترت أن أعتمد على ابن العشائر من بين الألف لأنه أصلي وأصيل". والمفارقة هنا أن الخازن يعطي الأردني الشرف أن يكون معقباً لمعاملاته وخاصة إذا واجه مشكلة ما في الدوائر الحكومية والأجهزة الأمنية، في الوقت الذي يدعي فيه بأن الأردني فقد مكانته و"يصر على أن يسترجع الدولة بمؤسساتها والجيش والأمن"، وهذا يدعو إلى التساؤل عن توقيت كتابة مثل هذا المقال الذي يخلط السم بالدسم والبواعث على كتابته من قبل كاتب أجير مثله.

على الخازن أن يكتب فيما يعرف –إن كان يعرف شيئاً ذا بال- وأن يبتعد عن الكتابة فيما لا يعرف، فمن الواضح أن الأردن أرضاً وشعباً وتاريخاً وموضوعاً ومؤسسات يقع في سياق ما لا يعرف.... لقد عمي الخازن بسبب ضبابية الرؤية عن التمييز بين الكبرياء و"شوفة الحال" والشموخ و"النكد".

بقلم : أريمال الحوامده و ريم أبو حسان




  • 1 محمد عبدالقادر/ 28-06-2012 | 09:44 PM

    صح لسانكم مشان ... مايفهم
    عاش الاردن
    عاش الملك
    عاش شرفاء الاردن من كل المنابت و الاصول

  • 2 four million 28-06-2012 | 10:07 PM

    we have four million like him

  • 3 مومني-جبل عجلون جبل العز والكرم 28-06-2012 | 10:40 PM

    شكرا للكاتبتين ولكن اتمنى ان لا يرد على مثل هذا المأزوم لانه والله ما سمعنا ولا عرفنا هيك شخصية تافهه الا من خلال ردودكم على كلامهم الذي لا يستحق الرد فارجو ان لا تعملو من هذا الشخص اشي مهم وخليه بحسرته يموت بغيضه والاردنيين لا يقيمون من امثاله الاردنيون يعرفهم العالم ويعرف افعالهم الاردني كرامة وعزت نفس شهامة رجولة يفتقدها الكثير من اهل الارض الاردني شموخ الاردني انسان ضميرة حي دينه قوي انتمائه لوطنه وامته وقيادته منقطعت النظير انا اردني انا محسود لاني اردني.

  • 4 مواطن 28-06-2012 | 10:49 PM

    الفاشلون يكتبون من لندن

  • 5 مواطن 28-06-2012 | 10:49 PM

    الفاشلون يكتبون من لندن

  • 6 علي الزعبي 29-06-2012 | 12:48 AM

    يظهر الكاتب جهاد الخازن بين فترة واخرى للاساءة الى الاردن والاردنيين ألم يعرف ذاك ان الاردن والاردنيين من اشرف الشعوب على وجة الكرة الارضية فعليه ان يكف سمومة تجاة شعبنا ويبقى في لندن على ما يقدمه له الغرباء

  • 7 له له 29-06-2012 | 02:25 AM

    فعلا انه ...

  • 8 Iron 02-07-2012 | 01:01 AM

    Number 4 is correct. We do have 4 million the likes of him, and their
    understanding of what Jordan has become.

  • 9 نشمية 02-07-2012 | 05:31 AM

    يجب أن يمنع جهاد الخازن من دخول الاردن ويجب أن لا توجه له أي دعوة لحضور المؤتمر الاقتصادي في البحر الميت أو أي مؤتمر أخر في الاردن.

  • 10 ساندرا 02-07-2012 | 02:57 PM

    مقالة الكاتب "النكد طبيعة ثانية لابن العشائر" ساقطة بكل المعايير المهنية ولا تستحق التعليق.

  • 11 رايح جاي 02-07-2012 | 08:36 PM

    هذا الكاتب معروف أنه مأجور ولا يؤخذ على ما يقوله لآنه جاهل ومتعجرف.

  • 12 روميو الصلطي 02-07-2012 | 08:44 PM

    ترا إلي بيجي على بلادنا و يسمي حالو "أردني" و بيحكي عنا و أجدادنا...


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :