facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





سابقة سعودية في الاعتراض على «الوصاية الهاشمية» للقدس


19-12-2017 10:19 AM

عمون - قاوم وفد برلماني أردني رفيع المستوى محاولة سعودية مباشرة ونادرة لتجاهل «الوصاية الأردنية والهاشمية» في أدبيات ووثائق لها علاقة بالاجتماع الأخير للمؤتمر البرلماني العربي.
وشهدت كواليس اجتماع الاتحاد البرلماني العربي المنعقد في المغرب أمس الأول «خلافات» لم يسبق لها أن تصدرت بصورة علنية بين المشاركين الأردنيين ونظرائهم من السعودية.
عنوان الخلاف الأساسي يتعلق بعبارة لها علاقة بتأكيد ولاية ووصاية الأردن على الأوقاف والمقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس المحتلة.
وعلم أن الوفد السعودي المشارك في الدورة الـ24 للاتحاد اعترض وبشدة على رغبة الوفد الأردني في التحدث عن تأكيد الوصاية الهاشمية الأردنية على القدس. ولم تعلم بعد السلطات الأردنية أسباب وخلفيات الاعتراض السعودي الذي أظهر، بصورة جلية، وجود خلافات رسمية او علاقات غير طبيعية بين عمان والرياض.
وحاول الوفد السعودي في الاجتماع الاعتراض، وبحماس، على فكرة الوصاية الأردنية، مقترحا منح المسألة «بعدا إسلاميا» أوسع.
لكن الوفد الأردني الذي ترأسه رئيس مجلس النواب عاطف طراونة، تصــــدى بخشــــونة للتوصية السعودية، وحصلت، حسب مصادر مشاركة، ملاسنات ونقاشات حادة.
وإزاء إصرار الوفد الأردني وتشبثه لم يتمكن الوفد السعودي من فرض رأيه وتصوره على الاجتماعات الباطنية للمكتب الدائم للاتحاد البرلماني العربي.
لكن الموقف السعودي أثار انتباه عمان وقلقها، خصوصا وأنها المرة الأولى التي يعلن فيه السعوديون في اجتماعات برلمانية إقليمية اعتراضهم على «الدور الأردني في القدس الشريف».
ووضع طراونة سلطات بلاده ومسؤولين كبارا بصورة ما حدث. ولاحظ متابعون بأن الوفد الكويتي في الاجتماعات وقف إلى جانب المقترحات السعودية التي تريد استبعاد النصوص المباشرة حول الوصاية الأردنية على أوقاف القدس لصالح مفهوم مرن يمكن ان يؤثر سلبا مستقبلا على طبيعة الدور الأردني في القدس.
وأثارت «المجاملة الكويتية» في المقابل جدلا على المستوى السياسي، خصوصا وأن الكويت بالعادة لا تعتبر نفسها طرفا في نزاعات وخلافات من هذا النوع بين الأشقاء.
وأعقب هذا التوتر بين الوفدين الأردني والسعودي في اجتماعات الاتحاد البرلماني العربي النقاشات التي أثارتها في الشارع الأردني حادثة اعتقال الملياردير الأردني السعودي والركن الاقتصــادي، رجل الأعمال صبيح المصري.
ولم تحصل مستجــدات ملموسة على صعيــد قضـــية المصري الذي أجاب على المزيـــد من الاتصالات من مقر إقامته في الرياض، نافيا أن يكون قيد الاحتجاز أو المنع من السفر.
ونتج عن هذه الاتصالات تمديد واضح للمهلة التي قال المصري إنها تلزمه للعودة إلى عمان، في تصريح له نشرته على موقعها السبت الماضي محطة «سي إن إن» الأمريكية، حيث قال المصري وقتها إنه سيعود لعمان بعد ثلاثة أيام تقريبا وبعد قضاء بعض أشغاله في تبوك السعودية حيث يمتلك مزرعة وجامعة.
مساء الإثنين برزت مهلة زمنية أطول، حيث تحدث أصدقاء وأقارب للمصري عن عودته المحتملة لعمان حيث يقيم ويعمل، مساء الجمعة او صباح السبت، وهو توقيت جديد بعد توقعات عن عودته الأربعاء.
ثلاثة من أصدقاء المصري والمقربين منه نقل عنهم محليا أنه يجيب على كل الاتصالات، وأنه ليس محتجزا ويمارس كل الحرية الشخصية وفي العمل والأشغال. بين هؤلاء كما ذكرت صحيفة «عمون» الإلكترونية قريبة رئيس الوزراء الأسبق طاهر المصري، والوزير في الحكومة الأردنية الدكتور ممدوح العبادي، والوزير السابق عقل بلتاجي، وثلاثتهم معروفون بصلاتهم الشخصية الصلبة بصبيح المصري، وهذه التعليقات تثبت عدم وجود «تقدم» في قضية الملياردير المصري.
القدس العربي.




  • 1 ابن السلط 19-12-2017 | 10:31 AM

    الوصايه الهاشميه على المقدسات الاسلاميه منذ ايام سيدنا محمد عليه الصلاه والسلام وعلى جميع المقدسات في مكه والمدينه والقدس كابرا عن كابر شاء من شاء ورفض من رفض

  • 2 حائر 19-12-2017 | 05:36 PM

    الغريب انه لا يوجد برلمان سعودي اصلا لم اسمع عن انتخابات برلمانية عندهم . فكيف يشاركون البرلمانيين .عجيب .

    وللهاشميين حق الوصاية على مكه والمدينة المنورة بالاضافة للقدس فهذا حقهم وثابت من عمق التاريخ

  • 3 الاردني السلخط 19-12-2017 | 08:56 PM

    الاردن هو صاحب الوصاية على كل المقدسات والملك عبدالله نفديه بالمهج والارواح والدم والملك عبدالله ملك ابن ملك وابن ملك وابن ملك وابن ملك وليخسىء. العملاء والخونة وليعلم الجميع ان الاردن هو الاقوى شاء من شاء والعمق الاردني هو شمالا وشرقا العراق وسوريا الاقربين الى الى الاردن والاردنيين والاقربابين الى عادات. الاردنييين. العربية الاصيلة اما جنوبا فهو لا يعتمد عليه اصلا ولا يعتد به

  • 4 يجب اخذ العبرة 19-12-2017 | 10:56 PM

    يجب اخذ العبرة من قرار الرئيس الامريكي وانه سوف يوقف المساعادات لبعض دول تخالف قراره والسعودية ربما تنهج نفس انهج والكويت لهذا يجب ان نمد فراشنا على قد رجلينا

  • 5 ابو العبد 20-12-2017 | 08:45 AM

    الوصاية الهاشمية كانت ومازالت وستبقى ان شاء الله ، الغريب في الأمر أن السعودية تتدخل في ذلك ، غم أنها شاطت غضباً ع ندما طلبت ايران برفع يدها عن المقدسات في مكة والمدينة.

  • 6 حلا 20-12-2017 | 12:59 PM

    حسبي الله ونعم الوكيل

  • 7 سالم الخصاونة 20-12-2017 | 02:32 PM

    نعم الوصاية هاشمية والحمدلله

    على( المقدسات الإسلامية )والقدس الشريف

    ما بدها جدل هاشمين نسب الرسول

  • 8 اردني تاج راسك 20-12-2017 | 05:13 PM

    لما بتحكي عن اردني او اردني بتحط، ايدك ع راسك فمابالك بالوصايه الهاشميه على المقدسات في القدس، الشريف

  • 9 محمد الشتيوي الشرعة 20-12-2017 | 05:46 PM

    الوصاية حق للهاشميين على القدس، وذلك بحسب نسبهم للرسول (ص) ولا يمكن لأي شخص ان يغير هذه الحق .

    الله يحمي القدس ويحفظ الهاشميين

  • 10 محمد الشتيوي الشرعة 20-12-2017 | 05:48 PM

    القدس حق الوصاية للهاشميين وهذا الحقيقة لا يمكن تغييرها

    الله يحمي القدس يا رب

  • 11 فارس الهبيشان 21-12-2017 | 07:50 PM

    للهاشميين وصايه تاريخيه وشرعيه الوصايه التاريخية تتمثل برعاية الحرم المكي والمدني والقدسي عندما قال علي بن ابي طالب يوم فتح مكه يا رسول الله اجمع لنا الشرف كله السقاية والحجابه والرفادة الا ان النبي الكريم عليه الصلاة والسلام جعل مفاتيح الكعبه في ال شيبه ومن حديث النبي الكريم الامامه في قريش الى قيام الساعه فالهاشميون مسؤولون عن الأماكن المقدسه في الحجاز وفلسطين وشرعيه كونهم يتصلون بالنبي الكريم بنسب مثبت بعلي وفاطمة رضي الله عنهما فما بعد ذالك????????


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :