facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





"الصحراوي" شارع محروس حتى "الرابع"


18-09-2019 11:57 AM

عمون - سيواصل "الصحراوي" إعلان حربه على الأردنيين وهو يدرك أنْ ليس يحميهم منه ظهر.

شارع هشّ مثل الحكومة. يلاحق المواطنين تحت عجلات سياسات متوحشة تبقي على اجساد الناس رغم فتكها بأرواحهم.

كُتب عن "الصحراوي" وسيكتبون، لكن الشارع الأفعى لن يكفَّ عن قتل الناس حتى يرتاحوا من سياسات طاردتهم حتى غرف نومهم.

حكاية الاسمنت الممتد نهايات عمان حتى العقبة تحكي قصة "نهضة" تكذب. ليس اليوم، وليس منذ عام، ولا عامين ولا عقد ولا عقدين. إدارة تصنع من الكذب أوراق ومحاضرات.

ليس "الصحراوي" في الأردن إسمنت وتراب. هو في المملكة طريق ممتد حتى العبدلي، ومربع محروس في "الرابع".

"الصحراوي" شارع مؤثر في صناعتنا. والصحراوي إسمنت وصخور في تجارتنا، وفي زراعتنا.

وها هو يملأ جفافه في "الأكاديمي" فينا، حتى عاثت أفاع رعبها في وزارة "تربيتنا" و"تعليمنا".

"الصحراوي" شارع يطارد الفقراء أينما حلّو، ليزيدهم فقرا، فإن وافق على ابقاء اجسادهم راح يطارد أرواحهم روحا روح.

و"الصحراوي" طريق ممتد من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب يفتك بمركبات المتعطلين عن العمل من شباب الأردن واحدا واحدا، من دون ضجيج، ولا دفاع مدني، أو رجال سير.

في صحراوي الفقر والبطالة، لا أحد يهرع لإطفاء حرائق الضحايا، أو انقاذهم.

لن يكف "الصحراوي الاسمنتي" عن مطاردة الأردنيين، حتى تصبح أرصفة "الرابع" كما يشتهي الناس.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :