facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





ثلاثة متهمين بمقتل الشهيد الرواحنة عقوبتهم الإعدام


22-10-2019 07:57 AM

عمون - ثلاثة متهمين يحاكمون لدى محكمة أمن الدولة على خلفية مقتل ضابط مكافحة المخدرات الشهيد الملازم أحمد الرواحنة الذي توفي متأثراً باصابته بعيار ناري بالرأس، خلال مداهمته لمروجي مخدرات في محافظة أربد تشرين الثاني الماضي.

المتهمون الثلاثة يواجهون بالاشتراك تهمة مقاومة الموظفين العاملين على تنفيذ أحكام قانون المخدرات بواسطة سلاح أدى الى موت أحد الموظفين، وفي حال تجريم المتهمين بهذه التهمة وثبوتها عليهم تصل عقوبتهم الى الإعدام شنقاً حتى الموت.

وقد واصلت محكمة أمن الدولة الأحد الماضي النظر في القضية بالاستماع الى شهود نيابة خلال جلسة علنية عقدت برئاسة القاضي العسكري العقيد الدكتور علي مبيضين.

وحصلت الرأي على لائحة الاتهام من محكمة أمن الدولة، والتي جاء فيها تفاصيل الحادثة التي أدت الى استشهاد الملازم أحمد الرواحنة، واصابة الوكيل ثائر المقابلة بعيار ناري بالكتف استقر في الرئة، خلال مداهمتهم للمتهمين الثلاثة بشارع الستين في اربد.

وتتلخص أحداث القضية وفق لائحة الاتهام، أن المتهم الثالث وشخصا آخر تتحفظ الرأي عن ذكر اسمه، وتطلق عليه الاسم المستعار «خليل» وهو من متعاطي المواد المخدرة والمستحضرات، ويحصل المدعو خليل على المواد المخدرة والمستحضرات من المتهم الثالث مقابل الثمن، والمتهمان الثاني والثالث من موزعي ومروجي المواد المخدرة، والمتهم الثالث من موزعي ومروجي المستحضرات، والمدعو خليل من ذوي الاسبقيات بقضايا المخدرات.

وفي الثاني عشر من تشرين الثاني الماضي قبض على المدعو خليل، وضبط بحوزته ورقة فاين بداخلها مجموعة قطع من الحشيش المخدر، سبق أن اشتراها من المتهم الثالث مقابل الثمن، وفي اليوم التالي تم تمكين المدعو خليل من الاتصال بالمتهم الثالث، وذلك على مسمع من أحد عناصر مكافحة المخدرات، وطلب منه وصلتين من الحشيش المخدر، ونصف شريط من حبوب مستحضر «اللاريكا»، حيث استعد المتهم الثالث بذلك، واتفقا على ان يكون مكان الاستلام والتسليم في منطقة شارع الثلاثين في محافظة اربد، وبتلك الاثناء اتصل المتهم الثالث بالمدعو خليل واستفسر منه?عن مكان تواجده، وأخبره أنه يستقل مركبة نوع فورد فيوجن.

وفي الزمان والمكان المحددين حضر المتهم الثالث وبرفقته المتهمان الاول والثاني، وفي تلك الاثناء داهم رجال مكافحة المخدرات مركبة الفورد، والتعريف على أنفسهم بأنهم من مكافحة المخدرات، وابراز الباجات التعريفية الخاصة بهم، وأثناء ذلك شاهد أحد عناصر مكافحة المخدرات برتبة نقيب المتهم الثالث يقوم بتجهيز مسدس كان بحوزته، وقاوم المتهمون الاول والثاني والثالث رجال مكافحة المخدرات، وفي تلك الأثناء أخرج المتهم الاول مسدسه واطلق عيارات نارية على عنصر مكافحة المخدرات الملازم احمد الرواحنة، واصيب بعيار ناري في منطقة الرأس ?ما أدى الى وفاته، وأثناء مقاومة المتهمين الأول والثاني والثالث أصيب أيضا عنصر مكافحة المخدرات الوكيل ثائر المقابلة بعيار ناري في كتفه واخترقت جسمه واستقرت بالرئة، واحتصل على تقرير طبي قطعي يشعر باصابته بذلك، حيث كان يوجد أثناء اصابته بالعيار الناري بالمنطقة الخلفية اليمنى للمركبة التي يستقلها المتهمون قرب العجل الخلفي بوضعية «القرفصاء»، وبعد ذلك فرَّ المتهم الثالث من الموقع، في حين توجه المتهمان الاول والثاني نحو مركز أمن اربد الشمالي، وأثناء مسيرهم اطلق المتهم الاول عيارا ناريا من المسدس الذي كان يحوزه با?جاه المتهم الثاني واصابه بمنطقة البطن، حيث تم ذلك بالاتفاق فيما بينهما، من أجل خَلق حالة الدفاع الشرعي عن النفس خلافا للحقيقة والواقع، ورمى المسدس بالقرب من روضة للاطفال بالمنطقة قبل وصولهم الى مركز أمن اربد الشمالي، وبعدها توجها الى المركز الأمني بالمركبة التي كانا يستقلانها وهي نوع فورد فيوجن بيضاء، وسلّما نفسيهما، وضبط بحوزة المتهم الاول مخزن فارغ لمسدس عيار 7ملم لون أسود، وبتلك الاثناء جرى اصطحاب المتهم الاول من قبل رجال الامن العام وتم ضبط مسدس عيار 7ملم وبداخله مخزن بالقرب من روضة الأطفال المذكورة سابقاً.

وفي ذات اليوم قبض على المتهم الثالث بأحد مناطق اربد وضبط بحوزته هاتف خلوي يحمل شريحة الرقم الذي اتصل به المدعو خليل، وضبط بحوزته ايضا قُمْع سيجارة سبق وان استخدمه في تعاطي الحشيش المخدر وبالتحقيق مع المتهمين اعترفوا بالوقائع المذكورة وجرت الملاحق.

الرأي




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :