facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





من هم المتنافسون على الرئاسة في الجزائر؟


12-12-2019 02:33 PM

عمون - تشهد الجزائر، اليوم الخميس، انتخابات رئاسية يتنافس فيها خمسة مترشحين شغل أغلبهم مناصب سامية في الدولة تحت حكم الرئيس السابق، عبد العزيز بوتفليقة.

وشغل المترشح عبد المجيد تبون (74 سنة) منصب رئيس الحكومة في 25 مايو 2017 خلفا لعبد المالك سلال، غير أنه أقيل بعدها بفترة قصيرة في 15 أغسطس 2017، كما تولى سابقا عدة وظائف سياسية وبرلمانية ووزارية بعد أن تخرج من المدرسة الوطنية للإدارة، في اختصاص "اقتصاد ومالية" سنة 1969.

والمترشح عز الدين ميهوبي (60 سنة) أديب ووزير سابق للثقافة في الحكومة الجزائرية، تحصل على درجة من المدرسة الوطنية للإدارة في تخصص الإدارة العامة، إلى جانب دبلوم في الدراسات العليا من جامعة الجزائر، وقد تولى مناصب عديدة منها مدير عام المؤسسة الوطنية للإذاعة، ورئيس المجلس الأعلى للغة العربية بالجزائر.

وتقلد المترشح علي بن فليس (75 سنة) عدة مناصب في الحكومة الجزائرية، أهمها وزيرا للعدل ورئيسا للحكومة، وهو رجل قانون متزوج وأب لأربعة أولاد، كما شغل مناصب الأمين العام لرئاسة الجمهورية ومدير ديوان رئاسة الجمهورية، ثم منصب رئيس الحكومة الجزائرية من 23 ديسمبر 1999 إلى 27 أغسطس 2000 في فترة حكم عبد العزيز بوتفليقة.

والمترشح عبد القادر بن قرينة (57 سنة) سياسي ونقابي تقلد عدة مناصب في الحكومة، أهمها وزيرا للسياحة ونائبا لرئيس البرلمان، وهو يرأس حاليا "حركة البناء الوطني" التي تعرف نفسها على أنها "حزب إسلامي محافظ وطني يسعى لبعث دولة القانون".

وأصغر مترشح للانتخابات الجزائرية هو السياسي عبد العزيز بلعيد (56 سنة) الذي انخرط في صفوف حزب "جبهة التحرير الوطني الجزائرية"، وأصبح أصغر عضو في اللجنة المركزية للحزب وعمره 23 سنة فقط. انتخب نائبا بالمجلس الشعبي الوطني الجزائري لعهدتين متتاليتين ما بين 1997 و2007، وبعد اختلاف مع توجهات "جبهة التحرير"، غادر الحزب ليؤسس في فبراير 2012 حزبا جديدا هو "جبهة المستقبل".

RT




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :